صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

عدم تطبيق القانون واحترام «الأضرحة» سيؤدى إلى فتنة

30 ابريل 2015



الإسكندرية - نسرين عبدالرحيم
انتقد الشيخ جابر قاسم وكيل المشيخة الصوفية بالإسكندرية عدم احترام القانون فى التعامل مع الأضرحة بالإسكندرية وقيام بعض الجهات بردمها أو هدمها اثناء عمليات الترميم وكشفت المشيخة الصوفية بالاسكندرية لـ«روزاليوسف» أن هناك قرارا من وزارة الاوقاف متفق عليه منذ اكثر من عشر سنوات ينص على أن المسجد الذى يوجد به ضريح وتصدر له الأوقاف قرارا بهدمه أو اعادة بنائه أو ترميمه لابد من الرجوع للمشيخة العامة أو اهله حتى لاتحدث فتنة.
 وأشار قاسم إلى أن الضريحين الموجودين بمسجد قبو الملاح التابعين لعائلة الملاح وسيدى عبد القادر الجيلانى احد اقطاب الصوفيين وسيدى محمد البلافورى اصبحا هما والارض سواء بعد الترميمات ودون الرجوع للمشيخة حيث تفاجأ باختفاء الضريحين الأمر مما أدى لقيام ورثة الشيخ بالشكوى حيث إن الادارة الهندسية لديها معلومات رسمية من وزارة الاوقاف تنص على أن المسجد الذى به ضريح لابد قبل التعرض له الرجوع لأهل الشيخ أو المشيخة الصوفية.
 واضاف إن الفتوى الشرعية تحرم نقل جثمان المتوفى أو الضريح من مكانه حتى لو وجد فى منتصف المسجد فلابد من التنسيق مع المشيخة الصوفية أو ورثة صاحب الضريح (أهله) لافتا إلى أن ما يحدث يعد تطبيق لأفكار الفكر الوهابى.
قال إن الفكر الوهابى مازال يسيطر على بعض الامور التى تخص المسلمين وآخر تلك الامور التى توضح وجود الفكر الوهابى ماقام به شيخ سلفى ملتح من قتل لأحد الاقطاب الصوفية وهو الشيخ ابراهيم الرفعى حيث التقى الشيخ بالمسجد وتعرف عليه لدرجة أن الشيخ ذهب به لمنزله وعرفه على أسرته واذا به يدخل الحمام ويخرج بسكين طعن بها الشيخ 14 طعنة وسط أسرته وهرب مؤكدا أن عدم تطبيق القانون الذى يدعو إلى احترام الأضرحة سيؤدى إلى فتنة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
ادعموا صـــــلاح
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
نجاح اجتماعات الأشقاء لمياه النيل
الحلم يتحقق
الزمالك «قَلب على جروس»

Facebook twitter rss