صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فضائيات

عاشور: «الاعتداء على فضيلة المفتى أظهر الوجه القبيح للجماعة الإرهابية»

24 ابريل 2015



كتب - عمر حسن


عرضت إيمان الحصري، مقدمة برنامج «90 دقيقة» المذاع عبر فضائية «المحور»، فيديو لعناصر من جماعة الإخوان الإرهابية فى هولندا يتعدون على مفتى الجمهورية شوقى علام بألفاظ نابية يندى لها الجبين، لذا فضلت إذاعته دون صوت حفاظًا على حياء المشاهدين، وهو ما يوضح أنهم لا يمتون إلى الدين بصلة، فقناع التدين والتسامح الوهمى قد سقط، وكشفت الأيام القليلة الماضية عن الوجه القبيح لهم ولممارساتهم غير الأخلاقية، ولم يكتفوا بهذه الجريمة الأخلاقية فى حق فضيلة المفتى بل قاموا بعرضها عبر قنواتهم بالصوت والصورة ليتسنى لمن ينتمون لهم التهليل والفرح بهذا الفعل الفاضح الذى يدينهم.
وقامت «الحصري» بعمل مداخلة هاتفية مع مجدى عاشور، مستشار مفتى الجمهورية، للتعليق على هذه الجريمة النكراء، فأبدى استياءه الشديد من هذه التصرفات الصبيانية التى مارستها الجماعة الإرهابية ضد فضيلة المفتى، فقال: «حزنت لهذا التصرف، فقد أظهر الوجه الحقيقى لهذه الجماعة الإرهابية المتطرفة، والسادة المشاهدون عندما يرون الفيديو وكيفية التعامل بالألفاظ  النابية التى يعف اللسان عن ذكرها ويوجهونها لواحد من القامات المصرية وهو فضيلة المفتى».
وأوضح أنهم قد أظهروا الوجه الحقيقى لهم وهو الادعاء الكاذب بانتمائهم للدين الإسلامى الذى هو برىء من تصرفاتهم، فيتحدثون عن المبادئ الأخلاقية التى يجب التحلى بها ثم يقومون بأفعال مناقضة لها، موجهًا تحية للقنوات المصرية التى منعت إذاعة مثل تلك الألفاظ على أسماع المشاهدين، فقال: «هم يبينون لأنفسهم أنهم يخالفون حتى أدنى المبادئ الخلقية التى جاءت بها الشريعة الإسلامية، فهم يتكلمون عن الأخلاق والقيم والحقوق والعدل  وهم أبعد الناس عن هذا، وأربأ بأسماء السادة المشاهدين أن أتحدث عن الذين أشاعوا الفيديو، وأُحيى القنوات التليفزيونية المصرية المحترمة التى منعت إذاعة هذا السب والشتم، وهم يشتمون هكذا يغيب عن أذهانهم أن المؤمن ليس بالطعان ولا اللعان ولا بالفاحش ولا بالبذئ، فهم يدعون أنهم أئمة، لكن الله سيكشفهم».
وعلقت «الحصري» على كلمات «عاشور» بأن الفيديو يظهر أربعة أو خمسة أشخاص على أقصى تقدير، بأنه فعل مدبر وتم الترتيب له مسبقًا، والدليل مدى التهليل الذى ظهر على القنوات الإخوانية، حيث كان وليد شرابي، أحد العناصر الإخوانية الهاربة من مصر، أول من أذاع هذا الفيديو، فقالت: «هم محضرينله ومتمش الموضوع بشكل عشوائي، هم عارفين التحركات وراحوا المكان دا، وصوروا بالشكل اللى عايزينه وإنه يخرج بالصورة دي، وكان وليد شرابي أول واحد عرضه».
وأبدى «عاشور» أن فضيلة المفتى لم يعر اهتمامًا لهذ التصرف، حيث وصفه بـ«المقاتل الشجاع»، مؤكدًا أنه بخير حال ولن تهزه مثل هذه الأفعال، فقال: «فضيلة المفتى مقاتل شجاع لا يهمه هذه الظاهرة الصوتية، لذلك فضيلة المفتى والمستشار الإعلامى معه رد عليها بكلمة قرآنية هى «موتوا بغيظكم»، لأن عندنا قاعدة فى الشريعة الإسلامية بتقول إذا كلمك السفيه فلا ترد عليه وخير الرد عليه هو السكوت».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»

Facebook twitter rss