صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

أقصى درجات الحذر والتصدى بقوة للأعمال الإرهابية

9 ابريل 2015



كتب- أحمد إمبابى
التقى الرئيس عبدالفتاح السيسى اللواء مجدى عبدالغفار، وزير الداخلية الذى استعرض الجهود التى تتخذها الوزارة للمساهمة فى حفظ الأمن واقرار النظام.
 وأكد الرئيس أهمية توخى أقصى درجات الحذر والتصدى بقوة للأعمال الإرهابية التى تهدف إلى زعزعة الاستقرار وترويع المواطنين الآمنين.
 كما أشاد الرئيس بالنهج الذى اتبعته  الوزارة مؤخرا فيما يتعلق بتوعية المواطنين وحثهم على الابلاغ عن أى تجاوزات أو انتهاكات لحقوق الإنسان، مؤكدا ضرورة تحقيق التوازن فيما بين ارساء الأمن والاستقرار وبين حقوق وحريات المواطنين.
 وأشاد الرئيس بأداء وتضحيات جهاز الشرطة المصرية المبذولة جنبا إلى جنب مع أشقائهم من رجال القوات المسلحة لتحقيق الأمن والاستقرار، وخاصة أثناء تأمين الأحداث الكبرى التى شهدتها مصر، وفى مقدمتها المؤتمر الاقتصادى والقمة العربية، كما وجه الرئيس التحية لأرواح شهداء الشرطة، مؤكدا ضرورة مراعاة أسرهم وتلبية احتياجاتهم.
فيما قدم سامح شكرى وزير الخارجية للرئيس تقريرا عن آخر التطورات فى عدد من الملفات الإقليمية والدولية والتى جاء فى مقدمتها المستجدات على الساحة  اليمنية، وتطورات الأوضاع فى ليبيا فى ضوء الاجتماع الذى سيعقد باكراً فى روما ويضم وزراء خارجية مصر والجزائر وإيطاليا للتنسيق حول سبل تسوية الأزمة فى ليبيا.
 كما تناول اللقاء بين الرئيس وشكرى نتائج الاجتماع الأول للجنة الوزارية العربية بشأن التحرك العربى لإنهاء الاحتلال الإسرائيلى للأراضى الفلسطينية الذى طالب بضرورة وجودتحرك وتدخل دولى واضح يؤسس لحل الدولتين وفق القوانين والقرارات الدولية، ويؤمن حماية دولية للشعب الفلسطينى وجميع مقدراته، وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وايجاد حل متفق عليه لقضية اللاجئين الفلسطينيين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
العمال يحتجون ضد أردوغان: «لن ندفع فاتورة فشلك»
«روزاليوسف» تنفى علاقتها بـ«المونديال الدولى للإعلام»
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
أردوغان.. خليفة بنى صهيون

Facebook twitter rss