صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

«الوفد» يحذر من خطورة عدم تغيير نظام الانتخابات

9 ابريل 2015



الدقهلية - أسامة فؤاد
طالب الدكتور السيد البدوي، رئيس حزب الوفد، الرئيس عبدالفتاح السيسي، التدخل للتصدى للمخاطر التى قد تحدث بسبب قانون مجلس النواب، قائلًا: «إن لم تفعلها أنت فلن يفعلها غيرك»، فقد كنا نعلم أن القانون غير دستورى وأرسلنا أكثر من توضيح بالعيوب الدستورية التى تشوب القانون.
وأضاف البدوي، خلال المؤتمر الذى عقده مع عدد كبير من مرشحى الحزب بالدقهلية، «أن هذه الحوارات التى تجرى الآن لا جدوى منها، وهى مجرد استكمال للمشهد، وأبشركم بأنه لن يحدث أى تعديل فى النظام الانتخابى وسيبقى الوضع كما هو عليه وهو أمر غاية فى الخطورة وأقول للرئيس: إن مصلحة مصر فى مصلحة الأحزاب، نعم الأحزاب ضعيفة لكنها عانت كثيرًا وتحولت إلى ديكور، ولكن إذا لم يكن هناك تداول حقيقى للسلطة فلا يوجد ديمقراطية، و«السيسى هو القادر على بناء ديمقراطية والبعض يقول «مش وقته» عندنا إخوان وهى نفس الفزاعة التى تم استخدامها أيام «عبدالناصر» على حد قوله.
وحذر من عواقب قانون الانتخابات بعد إجراء الانتخابات،  وليس الآن وقال: لن أستطيع أن أسيطر على غضب شباب الوفد، وستكون هناك حالة من الغضب والاحتقان قد تؤدى إلى فوضى ولا أقول «ثورة»، والتى ستزكى من أعداء الدولة فى الداخل والخارج وستكون عائقا أمام جميع المؤسسات.
وقال إن مصركم تباع الآن بثمن بخس وبضعة أفراد سيتحكمون فى مستقبل الوطن فى مجلس النواب القادم ولديهم ماكينة انتخابية قوية، والقانون جرم شراء الصوت ولكنه لم يكن يعلم أنه سيأتى اليوم الذى يتم فيه شراء «المرشح» فهناك نواب قادمون يباعون ويشترون من الآن، ويمكن أن نصل إلى برلمان مثل الذى كان سنة 1967 وقت «النكسة» عندما وقف أحد النواب يرقص تحت القبة.
وأشار إلى أحد الذين خرجوا من السجن مؤخرا واجتمع مع عدد من رموز وقيادات الحزب الوطنى وهو بيده مفاتيح الانتخابات قائلا: «مش ممكن نضيع 60 سنة من العمل السياسى» ودفع بعدد من المستقلين فى الانتخابات وتقدم للانتخابات ليكون قائد كتلة لها تأثير دخل المجلس.
ذكر: استعدنا عائلتنا الوفدية القديمة، والتى اعتادت أن تحتفظ بكرسى النواب والعمدية وانضموا إلى الحزب الوطنى لفترة ونحن نستعيد أصولنا وعائلتنا الوفدية الذين لديهم أصول وفدية.
وتابع أن مصر تواجه تحديات كبيرة من الناحية الأمنية والسياسية والاقتصادية سواء فى سيناء أو داخل حدود المحافظات، لافتًا إلى أن الإخوان قبل رحيلهم أدخلوا معدات وأسلحة متطورة لمجموعة من الإرهابيين لا تفرق بين شيوخ وأطفال ورجال ونساء يزرعون العبوات الناسفة.
وأشار إلى أن الارهاب فى مصر بدأ ينحصر والمواجهة مع الإخوان ليست سياسية فقط وإنما فكريا أيضا حتى نبنى مصر الكبرى فالدعم الذى يأتى من الدول العربية لا يبنى دولة مثل مصر لكنه فعل يشكرون عليه وأضاف: «لا يبنى مصر إلا أبناؤها».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
ادعموا صـــــلاح
الحلم يتحقق
نجاح اجتماعات الأشقاء لمياه النيل

Facebook twitter rss