صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

قوى سياسية تدعم محافظ الأقصر بغلق العيادات الخاصة فى مواعيد العمل الرسمية

3 ابريل 2015



الأقصر - حجاج سلامة


أعلنت الأحزاب واللجنة الشعبية لدعم ومناصرة القضايا الوطنية والتى تضم أطيافًا من القوى الوطنية والحزبية بمحافظة دعمها لقرارات المحافظ محمد بدر بشأن غلق العيادات الطبية الخاصة خلال فترة العمل الرسمى بالمستشفيات على أن تفتح العيادات الخاصة فى الثانية ظهرًا، وأشادت أحزاب الشعب الجمهورى والوفد وحركة سيدات من أجل التنمية ومركز الأقصر للدراسات والحوار والتنمية بنجاح جهود بدء العمل بمستشفى اسنا الجديد ومستشفى أرمنت المركزي، والوقوف بجانب الدكتورة ناهد محمد أحمد وكيلة وزارة الصحة بالمحافظة والتى تتعرض لحملة من نقابة الأطباء اعتراضًا على مطالبها بغلق العيادات الخاصة أثناء عمل الأطباء بالمستشفيات وتشديدها على التزام الأطباء بمواعيد العمل المقررة داخل المستشفيات والوحدات الصحية.
وناشدت الأحزاب والقوى الوطنية بالأقصر المحافظ بعدم الاستجابة للمطالب الفئوية لنقابة الأطباء الفرعية بالمحافظة، وقال محمد صالح منسق اللجنة إن النقابة تعمل على تحقيق أهداف انتخابية ونقابية بعيدة عن مصلحة المرضى والمواطنين، وانتقد ضغوط النقابة الممارسة على وكيلة وزارة الصحة بالمحافظة ووجها الشكر لها على وقوفها بجانب المواطنين  ورفضها لضغوط النقابة.
وأكد منسق اللجنة الشعبية لدعم ومناصرة القضايا الوطنية على أن دور الوزارة هو متابعة العمل بالمستشفيات ومستوى الخدمة المقدم للمرضى وليس حضور الاجتماعات النقابية والاستجابة لمطالب النقابة التى وصفها بالفئوية وطالب محافظ الأقصر  بمحاربة الفساد والمحسوبية وتحسين الخدمات بقطاع الصحة بالمحافظة.
وكانت نقابة الأطباء بالأقصر قد أصدرت بيانًا ترفض فيه قرار المحافظ بحظر فتح العيادات الخاصة للأطباء العاملين بالحكومة قبل الساعة الثانية ظهرًا، واتهم البيان وكيلة وزارة الصحة بالتضييق على الأطباء، وهو البيان الذى رفضته الأحزاب والقوى الوطنية بالمحافظة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سـلام رئاسى لـ«عظيمات مصر»
«مملكة الحب»
أيام قرطاج ينتصر للإنسانية بمسرح السجون
«خطاط الوطنية»
واحة الإبداع.. ثلاث حكايات يسردها طفل كبير
الحكومة تنفذ توصيات «الكوميسا»
«جمـّال» وفتاة فى اعترافات لـ«الداخلية»: ساعدنا المصور الدنماركى وصديقته فى تسلق الهرم الأكبر

Facebook twitter rss