صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

دمنهور تقطع طريق مصر اسكندرية الزراعى بسبب اختفاء فتاه

31 يوليو 2012



كتب : علا الحينى وحسين فتحى وجمالات الدمنهورى ومروة فاضل ونشوى أحمد ومحمد الاسيوطى ومحمد مبروك، مصطفى عرفة وسيد محمد
 
 
أصبح قطع الطرق الرئيسية هو أسهل وسيلة يستخدمها المتظاهرون لتنفيذ مطالبهم حيث تجمهر أهالى قرى دانشال والحجناية وعزبة شعير التابعة لمركز دمنهور فى البحيرة على طريق مصر إسكندرية الزراعى السريع وقاموا باشعال النيران   من الاتجاهين على الطريق امام قرية الحجناية مما أدى إلى تكدس السيارات لمسافة امتدت لأكثر من 10 كيلومترات احتجاجا على اختفاء فتاة من دانشال دمنهور منذ عدة أيام .
 
بدأ التجمهر بعد الافطار مباشرة لمدة 4 ساعات وأشعل الاهالى إطارات كاوتش مستعملة ومنعوا مرور السيارات فى الاتجاهين وقاموا بوضع جذوع الاشجار والطوب والحجارة فى الطريق مما تسبب فى تعطل حركة المرور وتكدس السيارات .
وانتقلت الأجهزة الأمنية بالبحيرة على الفور إلى موقع المتجمهرين وطالبتهم بإعادة فتح الطريق أمام السيارات ووعدتهم بتكثيف الجهود للبحث عن تلك الفتاة ومعرفة ملابسات عملية الاختفاء.
 
 كما قام نحو 150 شخصًا من أهالى قرية التوفيقية وكفر العيص وشابور بالبحيرة بقطع نفس الطريق للتنديد بالسطو المسلح من جانب مجموعة من البلطجية على محطة وقود وأطلقوا أعيرة نارية واختطاف ثلاثة من العاملين والاستيلاء على ايراد محطة الوقود تحت تهديد السلاح.
 وفى السويس تجمع العشرات من الأعراب فى منطقة «عرب المعمل» بالسويس على طريق العين السخنة امام منطقة عرب المعمل وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية على أى سيارة تحاول العبور مما أدى إلى تكدس مئات السيارات من الاتجاهين واصابة 3 سيارات بطلقات آلية اثناء عبورهم للطريق وذلك احتجاجا على القبض على احد الاعراب بعد قيامه بقتل بائع حلوى بمنطقة العرب بسبب نزاعهم على قطعه ارض ملك الدولة بالمنطقة.
 
كانت مستشفى السويس العام قد استقبل شخصًا يدعى محمد نور الدين أحمد (27 سنة) مصابًا بطلق نارى بالصدر وتوفى متأثرا بإصابته قبل وصوله إلى المستشفى العام وتم القبض على مرتكب الحادث بالمصادفة اثناءمرور دورية أمنية تابعة لقسم شرطة عتاقة ما دعا ذويه من الأعراب إلى التظاهر بالسلاح الالى للمطالبة بالإفراج عنه.
فى حين قام اهالى القتيل بإطلاق النار على الأعراب مما حولها إلى ساحة من الحرب المسلحة وسط غياب أمنى تام.
 
أما فى المنيا فقطع العشرات من أهالى قرى جبل الطير البحرية والقبلية ودير السيدة العذراء شرق النيل بمركز سمالوط الطريق الصحراوى الشرقى لأكثر من 3 ساعات اعتراضا على الانقطاع المستمر لمياه الشرب بقراهم حيث تجمهر اهالى تلك القرى مطالبين بحل جذرى لتك المشكلة التى تكررت خاصة مع حر الصيف الشديد.
 
 كما تظاهر أهالى قرى أبوحسيبة وأبوعزيز وأبوشحاتة أمام الوحدة المحلية لمركز ومدينة مطاى لذات السبب مهددين بعدم سداد فواتير المياه فى حال استمرار انقطاعها.
الى ذلك أغلق المعلمون المفصولون عن العمل باب مديرية التربية والتعليم بكفر الشيخ بالجنازير ظهر أمس وحملوا لافتات خارج مبنى المديرية مطالبين الدكتور محمد مرسى بمنحهم حقوقهم منددين بالمسئولين بوزارتى المالية والتربية والتعليم ومحافظ كفر الشيخ لمنع عودتهم للعمل ومنعوا مرور السيارات من الطريق المار أمام مديرية التربية والتعليم مما أحدث تكدساً مروريا.ً
 
وأدى شدة الزحام لإغماء إحدى المعلمات مما جعل عددًا آخر من المعلمات يعلو صراخا للتنديد بالمسئولين.
وأضاف إن اللجنة التى حددت الأسماء أعلنت عن عودتنا للعمل بعد مشاورات بين المحافظ وبين المسئولين بالتربية والتعليم بكفر الشيخ وكانت البداية الموافقة على عودة 400 معلم فى المرحلة الثالثة وبعد إعادة النظر تمت الموافقة على إعادة ألف من المفصولين كمرحلة ثالثة وتم تدبير موارد مالية من قبل وكيل الوزارة وبعد إعلان الأسماء كانت المفاجأة أن المحافظ رفض عمل اللجنة وطلب تشكيل لجنة جديدة لشكاوى وردت له ضد أحد أعضاء اللجنة ونسأل المحافظ ما ذنبنا  فى ذلك ومنا من تسلم خطابه الموجه للمدارس ليستلم عمله.
 وتساءلت هدى محمد شعراوى من المتظاهرات أين وعود الدكتور محمد مرسى بتعيين وتثبيت العمالة والمفصولين أم أن هناك أمورًا أهم من لقمة العيش التى لا نجدها يا دكتور مرسى. 
ووجهت هدى حديثها للرئيس مرسى قائلة اتقوا الله فينا؟ واعلموا أنكم مسئولون أمام الله سبحانه وتعالى فهل أنتم تستطيعون تحمل المسئولية والسؤال أمام الله؟
وفى كفر الشيخ ايضا اعتصم العشرات من المعاقين بديوان عام المحافظة للمطالبة بالتعيين ونسبة الـ5% ونددوا بالمسئولين الذين لا يهتمون بالمعاقين وأنهم يعتبرونهم من فئة غير الفئة التى لها الحق فى حياة كريمة.
 
أكد محمد حسان من المعاقين المعتصمين أن عدد المعاقين بالمحافظة 3500 معاق وما تم الإعلان عن تسلمه للعمل فى القطاعات المختلفة 1040 معاقًا فقط وأن عددًا من المعاقين الذين أعلن عن أسمائهم كانوا يعملون بالفعل وتم تثبيتهم وهم نحو 550 إذن هناك مكان لــ550 معاقًا آخر يمكن تشغيلهم كمؤقتين فنطالب المسئولين ليس تعيين 550 فقط بل كل المعاقين بالمحافظة .
 وأضاف أحمد عفيفى أطالب الدكتور محمد مرسى أن يعامل المعاقين معاملة الرسول صلى الله عليه وسلم لعبد الله بن مكتوم الذى عاتبه فيه ربه وانزل سورة فيه وهذا دليل على أن العناية بالمعاق أولى من العناية بأى إنسان آخر فكيف يتم إهمالنا فهل يهتم بنا الرئيس مرسى.
وفى المنوفية استمر إغلاق قسم الطوارئ والاستقبال بالمستشفى الجامعى بشبين الكوم لليوم السادس بسبب حالات الانفلات الأمنى وقيام عدد من أهالى المرضى بالاعتداء على الأطباء وأطقم التمريض وهو ما أدى إلى اعلان الاطباء اغلاق قسم الطوارئ لحين تنفيذ مطالبهم بتأمين المستشفى ضد حالات البلطجة الاعتداءات المستمرة بالاضافة إلى تفعيل دور المستشفيات المركزية لتخفيف الضغط على المستشفى الجامعى والمستشفى التعليمى.
يذكر أن اغلاق قسم الاستقبال والطوارئ تسبب فى زيادة الضغط على مستشفى شبين الكوم التعليمى «القصر» والتى تعمل كمستشفى طوارئ بالتناوب مع المستشفى الجامعى محل الاضراب مما حدا بعدد كبير من الأطباء المقيمين بالعمل 24 ساعة فى ضغط وصل إلى حد التذمر بعد امتلاء قسم العناية المركزة وكذلك قسم العظام وعدد كبير من الاقسام فيما قامت الشرطة العسكرية بتأمين المستشفى التعليمى   ضد حالات البلطجة من أهالى بعض المرضى.
 
من جانبه أكد الدكتور أحمد الكيلانى نائب إدارى بمستشفى الجامعة أن المشكلة أساسها أن المستشفيات العامة مثل مستشفى الجامعة وكذلك المستشفى التعليمى لها طاقة استيعابية محدودة فى حين تقوم جميع المستشفيات المركزية والموجودة فى جميع مدن المحافظة بتحويل الحالات المتوسطة والبسيطة والصعبة إلى المستشفيات العامة وهو ما يزيد من الضغط على المستشفى والأطباء والتمريض العاملين بها ويضيف أنه منذ عام تقريبا دخلنا فى اضراب عن العمل بعد الاعتداء على الأطباء داخل غرفة العمليات ونقطة الشرطة الموجودة بالمستشفى دورها فقط كتابة المحاضر وليس التعامل مع حالات البلطجة.
 
واضاف أنه ليس من المفترض أن تعمل المستشفى التعليمى طوارئ طوال الاسبوع حيث إن المستشفيات المركزية مجهزة للتعامل مع الحالات بكل قطاع مثل قويسنا وبركة السبع وتلا والشهداء ومنوف ولا يتم تحويل جميع الحالات باستثناء الحالات التى تستدعى عناية مركزة أو متابعة خاصة أو تدخل جراحى. 
 
وفى بنى سويف اعتصم نحو 200 فرد من اهالى مركز اهناسيا ببنى سويف امام مقر الوحدة المحلية مطالبين برحيل اللواء مجدى العوضى رئيس المدينة ونائبيه حسن تمام وسامى أمين وسكرتيره محمود المغربى وعلى نصار مدير العلاقات العامة ومنعوا خروجهم من مكاتبهم مبررين اعتصامهم بتقاعسهم فى تنفيذ برنامج الـ 100 يوم الرئاسى فضلا عن رفضهم مبادرة اللجنة الشعبية التى شكلها اتحاد شباب اهناسيا بمساعدة قيادات الوحدة المحلية فى نظافة المدينة ونقل الباعة الجائلين من شوارع المدينة الرئيسية وتجهيز مكان «السويقة» القديمة لتستقبل الباعة الجائلين المحتلين الأرصفة والشوارع.
 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة
مكافحة الجرائم العابرة للأوطان تبدأ من شرم الشيخ فى «نواب عموم إفريقيا»

Facebook twitter rss