صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فضائيات

«مانشيت»: «الحقيرة» تتعامل معنا كأننا أعداء.. و«صباح البلد»: الصور لأطفال سوريين

18 فبراير 2015



كعادتها فى تلفيق الاكاذيب وتحويل الحقائق، وبعد توجيه ضربة جوية مصرية- ليبية الى تنظيم داعش الإرهابى انتقاما لمقتل 21 مصريا ذبحهم ارهابيو داعش بدم بارد ذهبت قناة الجزيرة مباشر، إلى اتهام الجيش المصرى بقتل مدنيين بينهم أطفال، فى الضربات الجوية، التى وجهتها القوات الجوية المصرية، فجر الاثنين، لمواقع تنظيم داعش الإرهابى فى ليبيا، ما أسفر عن مقتل العشرات من عناصر تنظيم داعش.
وزعمت الجزيرة مباشر، فى ردها الأول على خبر الضربات الجوية، أن الضربات سببت غضبا عارما بين أهالى منطقة درنة، الليبية، بسبب قصف منازلهم، ووقوع ضحايا مدنيين.
وفى السياق ذاته، أشارت الجزيرة إلى وجود طائرات مجهولة تقصف مواقع الجيش الليبى، قبل بداية الضربات الجوية المصرية، فى اتهام صريح للقوات الجوية المصرية بضرب مواقع الجيش الليبى.
من جانبه نفى العميد صقر الجروشى، قائد القوات الجوية الليبية، ما جاء فى الجزيرة، مؤكدًا أن العملية تمت بتنسيق تام مع القوات الجوية المصرية، لأن مصر دولة تحترم سيادة الدولة الليبية على أراضيها، كما أنها دائمًا تقدم الدعم المخابراتى والمعلوماتى لأجهزة الأمن الليبية.
إلى ذلك أوضحت الصور التى بثتها الجزيرة انها مفبركة بالكامل، حيث بانت صور الاطفال بلا دم، وهو ما يؤكد عدم قتلهم فى ضربة الطيران.
وقال خبراء فى الصور ان صور الاطفال تم نشرها من قبل حيث ماتوا اختناقا بالغاز.
اللافت والمثير ان الجزيرة ، كانت اول من اذاع فيديو قتل المصريين الـ21 فى الوقت الذى رفضت فيه كل وسائل الاعلام فى العالم بث الفيديو الملىء بالدم والوحشية، والذى يعد بثه مخالفة واضحة وصريحة للأعراف الاعلامية فى العالم.
اللافت ايضا ان الجزيرة بدأت فبركتها بعد ساعات قليلة ببيان أعربت فيه قطر عن إدانتها واستنكارها الشديدين للجريمة النكراء التى تمت فى ليبيا، بقتل 21 مواطنًا مصريًا بريئًا بدم بارد، على حد تعبيرها.
ونددت وزارة الخارجية، فى بيان لها، بهذه الجريمة الشنيعة وأعلنت عن تضامن دولة قطر مع الشعب المصرى الشقيق فى التنديد بهذا العمل الإجرامى الآثم.وعبر البيان عن تعازى دولة قطر ومواساتها لشعب مصر الشقيق، ولأسر الضحايا الذين سقطوا جراء هذه الجريمة البشعة.
وعلى أثر ذلك شن أغلب الإعلاميين حملات واسعة للرد علي كذب وافتراء قناة «الجزيرة»،لكن نجحت الإعلامية دينا رامز، مقدمة برنامج «صباح البلد» والمذاع عبر فضائية «صدى البلد»، فى كشف هذه الأكذوبة وتبين أنها ترجع لأطفال سوريين ولا علاقة لهم بليبيا، فقالت: «هذه الصور تفضح قناة الخنزيرة وتكشف مؤامرتها ضد مصر، فهذا هو الدليل على الكذب والإفك والحرب على مصر، قطر ليست حسنة النية ولا هى غلطة إعلامية، لما تذيع صور ٣ أطفال من سوريا على أنهم قُتلوا فى ليبيا، ولما تعلن تفاصيل البيان بتاع داعش قبل ما يطلع بـ٥ ساعات، الكدب دا لصالح مين عشان قطر تعمل كدا، كأن البيان نقلته داعش عن قطر».
وانتقد طريقتهم فى طرح الموضوع أيضًا القيادى الليبى عبدالحكيم معتوق، معلنًا أنهم أحد مصادر تشويه الحقائق، فقال: «الـ٢١ قبطًا هم القشة التى قصمت ظهر البعير، فهناك جنود ليبيون قتلتهم داعش أيضًا ولم تتحدثوا عنهم، فهى كلها أرواح بشرية فأنتم لا تريدون الحقيقة، وتقاطعون من يقولها، وأنتم تتبنون الإخوان قولوها بصراحة، أنتم ستخسرون مشاهديكم بسبب خطابكم المتغير».
انفعل جابر القرموطي، مقدم برنامج «مانشيت» المذاع على فضائية «ON TV»، لكثرة الحملات التشويهية التى تقودها «الجزيرة» على مصر، فقال: «هذه القناة الحقيرة السافلة تتعامل مع الأمر المصرى كأننا أعداء، ليكى روقة وهتتربى هتتربى بطريقتنا بردو، دول عمرهم ما هيحسوا إن البلد دى لازم تتم حمايتها ومينفعش اللعب بمقدراتها، الأمر دا مدبر ومحكم من أربع خمس دول».
وسبّ عمرو أديب، مقدم برنامج «القاهرة اليوم»، المذاع على فضائية «اليوم»، قناة الجزيرة، داعيًا الرئيس عبدالفتاح السيسي، بقطع العلاقات مع قطر التى باتت تتعامل مع مصر على أننا أعداء، فقال: «الإسرائيليون عزونا، مش يطلعوا يقولوا دا ارهاب، ولا عمرهم هيقولوها، لأن دول رجالتهم، أنت ياريس مستنى على إيه فى قطر، الأوساخ بتوع الجزيرة حاطين صورة العيال قال اللى المصريين قتلوهم، وهم فى ثوانى فى الضلمة قدروا يصوروا العيال! حتى وهم بيزوروا أغبياء وكذابين منزلين صور لعيال ماتت نتيجة وعكة صحة، ورصد على طول نزلت ورا الجزيرة، كلاب ماشية ورا كلاب».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss