صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

تحركات سرية لـ«الإرهابية» فى «المطرية وعين شمس وحلوان» للتسلل للبرلمان

11 فبراير 2015



كتب - محمود محرم
كشف طارق أبوالسعد القيادى الإخوانى المنشق والباحث الإسلامى إن هناك تحركات سرية لتنظيم الإخوان الإرهابى فى محاولة لتمرير بعض الشباب المحسوبين عليه بجانب بعض الشخصيات فى بعض المناطق التى فيها تواجد للسلفية الحركية كأحزاب الأصالة والإصلاح والنهضة والوطن وضخ بعض الشخصيات فيها من خلال تربيطات واتفاقات بينها.
وتابع: بعض المناطق يتم بها دفع الشباب غير المعروف لدى قيادات الأمن والإتفاق مع أعضاء سابقين فى الحزب الوطنى المنحل فى محاولة لإثبات أن 30 يونيو مؤامرة وليست ثورة وضد الشعب بدليل ترشح أعضاء الوطن ورموز العائلات فى الأرياف مضيفًا الإرهابية تستهدف بالأساس الشخصيات الموسومة بقضايا فساد ويتم دعمها سرًا لإنجاحهم فى الانتخابات لإثبات صحة نظرهم أمام شبابهم لمشروع ثورتهم المزعومة بعودة الوطن واستغلال الأحداث الأخيرة والتى أدت لسقوط ضحايا نتيجة العنف مع الشرطة.
وأوضح لـ«روز اليوسف» هناك بعض الدوائر فى عدة محافظات يراهن عليها التنظيم أهمها القاهرة وتحديدًا المطرية وعين شمس والألف مسكن بجانب حلوان مشيرًا إلى أن هناك محافظات أخرى مثل الفيوم، بنى سويف، البحيرة، أسيوط وبعض مناطق سوهاج، الإسكندرية.
 وتابع الإخوان لن يدعموا أى شخص ثورى حتى لو كان من قيادات ثورة 25 يناير وأردف تعتمد الإرهابية على الجماعة الإسلامية فى محافظات الصعيد وستدعمها الجماعة بأشخاص مقربين فكريًا من الإخوان وسيتم تقديم الدعم لهم فى مناطق تشهد كثافة للجماعة حتى يضمنوا ظهرًا لهم داخل أروقة البرلمان.
فيما كشف محمد توفيق القيادى السابق بالبناء والتنمية عن تحركات مكثفة وسرية لجماعة الإخوان الإرهابية فى عدد مختلف من المحافظات، حيث أكد لـ«روزاليوسف» عن عقد محمد الكردى القيادى بتحالف دعم الإرهابية وأيضاً حزب الوطن السلفى اجتماعات مكثفة خلال الأسابيع الأخيرة الماضية فى محافظة الجيزة فى محاولة لإقناع شباب الجماعة بدعم مرشحى الجماعة فى الوقت الذى عقد محمد الجمل أمين الحزب بالمنصورة اجتماعات مماثلة من أجل تزكية ودفع كوادر التيار الإسلامى فى الانتخابات المقبلة.
وأكد توفيق أن الإخوان والأحزاب المتضامنة معها تركز على عدة محافظات بعينها لوجود كتل تصويتية كبيرة لهم أهمها محافظة الاسكندرية، حيث تشهد صراعًا بين الأقباط والإخوان من جهة وبين الإخوان والنور من جهة أخرى.
وتابع: هناك محافظات مثل شمال سيناء يعتمد الإخوان عليها لوجود شعبية لهم ويتوقعون فوز مرشح لهم فى هذه المحافظة بجانب محافظة الجيزة تحديدًا فى أبوالنمرس وكرداسة.
وتأتى المنيا من أهم المحافظات التى تعول عليها الجماعة بالاعتماد على دعم الجماعة الإسلامية وظهرت قوة الجماعة فى انتخابات الرئاسة  التى فاز بها الرئيس المعزول.
وفى القاهرة تعتمد الجماعة على دوائر المطرية وعين شمس وحلوان بجانب قسم النزهة والقاهرة الجديدة.
وفى محافظة الشرقية والتى ولد فيها «المعزول« يوجد عدد لا بأس به من مؤيديه.
وأوضح بالرغم من إعلان الوطن السلفى ومصر القوية مقاطعة الانتخابات إلا أن تحركاتهم تدل على عكس ذلك فى محاوله لصرف النظر عنهم خاصة بعد القبض على المتحدث الرسمى بحزب الوطن، مشيرًا إلى أن النية تتجه إلى الدفع بمرشحين مستقلين أو مرشحين على أحزاب مدنية مثل حزب الدستور مضيفًا هناك تنسيق بين الحزبين لدعم مستقلين أوحتى على قوائم أحزاب.
وحذر توفيق من وصول دعم خارجى لبعض مرشحى الجماعة إما لخوض الانتخابات كمستقلين أو شراء مرشحين وذلك بتبنيهم جميع المصاريف الخاصة بهم ودعم حملتهم الانتخابية مقابل تبنى موقفهم بناء على وثيقة يتم توقيعها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!

Facebook twitter rss