صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فضائيات

متصل لـ«موسى»: «عاوز أعرف الفرق بين أحمد عز ومحمد أبوالعينين»

11 فبراير 2015



هاجم أحمد موسى عودة الحزب الوطنى المنحل إلى المشاركة فى المقاعد البرلمانية، وقد استنكر بشدة ترشح «أحمد عز» للبرلمان المقبل، باعتباره أحد رموز الفساد الذين أسقطوا الدولة، لكنه فوجئ بأحد المواطنين يسأله: «أنا بعد الحلقة النهاردة أنا استفزيت جدًا منك ومن كلامك وعاوز أعرف الفرق بين أحمد عز ومحمد أبو العينين؟ لأن أنا حسيت أن الموضوع شخصى».
ولأنه لا يتمتع بالحياد الإعلامى فى نقل الصورة كاملة إلى المشاهد لم يستطع التعليق على سؤال المتصل سوى بـ«أنت عندك حق وتقول كيفما شئت.
لكن طول ما المحاكم أصدرت أحكامًا لا تعليق منك ولا منى ولا مخلوق فى البلد عليه، وفكر بس أنت هتنزل الانتخابات تدى صوتك لمين، وما تقلقش الإخوان مش راجعين»، وهى محاولة منه للتملص من الاعتراف بأن رب عمله محمد أبوالعينين كان عضو المجلس الأعلى للسياسات بالحزب الوطنى الديمقراطى  ويمتلك قناة «صدى البلد» الفضائية والتى تسارع فى نقل أحداث الانتخابات البرلمانية المقبلة.
إن عدم التحدث عن الحزب الوطنى وعودته للبرلمان هو الحل الأسلم لكل الإعلاميين، على الأقل فى الوقت الحالي، فالشعب لا يخفَى عليه أن أغلب مالكى القنوات الفضائية كانوا تابعين لهذا الحزب، ومنهم من سيرشح نفسه فى البرلمان المقبل.
فالخوض فى هذا الحديث قد ينهى بموسى المطاف فى طريق من اثنين إما التحدث بحيادية وإغضاب رب العمل أو قطع الاتصال على من يحاول تشويه الصورة التى تتحدث عنها، وذلك كما فعل «موسى» مع أغلب المتصلين الذين حاولوا مهاجمة ترشح «أحمد عز»، قائلًا: «يعنى انت ضد ترشحه شكرًا، طالما لم يصدر حكم قضائى بمنعه من الترشح، فليترشح».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض

Facebook twitter rss