صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

820 مرشحًا لـ«البرلمان» خضعوا للكشف الطبى فى 7 محافظات

9 فبراير 2015



كتبت - دنيا نصر وداليا سمير و مراسلو المحافظات


شهدت مستشفيات وزارة الصحة إقبالًا واسعًا من المرشحين المحتملين لمجلس النواب لاجراء الفحوصات الطبية اللازمة لاتمام إجراءات الترشح بالدوائر الانتخابية بمحافظات الوجه القبلى والبحري، حيث خضع ما يزيد على 820   مرشحًا محتملًا للكشف الطبى فى 7 محافظات تمهيدًا للحصول على النتائج خلال 48 ساعة، لتقديمها إلى فروع المحاكم الابتدائية بمراكز المحافظات ضمن الأوراق والمستندات الخاصة بالترشح للبرلمان القادم.
وتفقد عادل عدوى وزير الصحة والسكان العيادات الطبية المخصصة للكشف على  مرشحى البرلمان المحتملين ومنها مستشفى دار السلام «هرمل»، لافتًا إلى أن كل مرشح سيتم الكشف عليه من خلال أربع لجان طبية، هى «جراحة العامة، الباطنة، رمد، المخ والأعصاب»، بالإضافة للأشعة والتحاليل الطبية التى يجريها كل مرشح.
وشدد عدوى  على أن تتم عملية الكشف بمنتهى السهولة على المرشحين حتى يتم الانتهاء منها بموعد أقصاه 18 فبراير الجارى، مؤكدًا على مراعاة أن تكون نتيجة الكشف بحيادية تامة حتى نقدم لمصر برلمانًا مشرفًا يساهم فى تحقيق أهداف خارطة الطريق.
وأضاف وزير الصحة أن  حساب التكلفة الفعلية تم تحديدها وفقًا لرأى لجنة من الخبراء، والتى أوصت بتخفيضها لتصل إلى (٤٢٠٠ ) جنيه شاملة جميع الفحوصات التى تتم لكل مرشح.
وأوضح أن كل مرشح بعد إجراء الفحوصات سيحصل على نموذج مختوم من المستشفى مسوغ يقدمه للجنة العليا للانتخابات، تأكيدا لقيامه بإجراء الفحوصات الطبية، كما سيقوم المستشفى بإرسال صورة طبق الأصل عن نتيجة الكشف للجنة العليا للانتخابات، مشيرًا إلى أن تجربة الكشف الطبى يتم تطبيقها للمره الثانية، بعد أن ثبت نجاحها فى الانتخابات الرئاسية.
وكانت وزارة الصحة والسكان قامت بتحديد ٤٠ مستشفى بكافة محافظات الجمهورية لتوقيع الكشف الطبى على المتقدمين للترشح لمجلس النواب بالمحافظات المختلفة، بشكل غير مركزى يمكن للمرشح أن يختار أيًا منها، على أن يقوم الموقع الإلكترونى المخصص لتسجيل البيانات www.smcegy.com آليا بتحديد ميعاد الكشف الطبى للمرشح ،علما بأنه أيضا سيتم توقيع الكشف الطبى على ذوى الاحتياجات الخاصة من المرشحين لمجلس الشعب المصرى من خلال المجالس الطبية المتخصصة بوزارة الصحة والسكان.
وقال الدكتور محمد لاشين وكيل وزارة الصحة بالقليوبية إن إجمالى عدد الذين تم توقيع الكشف الطبى عليهم حتى أمس بلغ 161 متقدمًا منهم 102 بنها التعليمى و59 فى مستشفى ناصر العام ومستمرون فى إجراء الكشف الطبى على المرشحين حتى صدور قرار من وزارة الصحة بالتوقف وقال لاشين إن الفحوصات الطبية والتحاليل تتم بشفافية وحيادية تامة دون محاباة لأحد وخاصة تحاليل المخدرات والتى يتم إرسالها إلى المعامل المركزية لوزارة الصحة نظرًا لاهميتها واعتبارها عنصرًا رئيسيًا فى قبول المرشح من عدمه.
واصلت مستشفى بنها التعليمى وناصر العام بشبرا الخيمة بمحافظة القليوبية فى استقبال الراغبين فى إجراء الكشف الطبى استعدادًا للترشح للانتخابات البرلمانية لليوم الرابع على التوالى تنفيذًا لقرار اللجنة العليا للانتخابات.
فى سياق متصل توافد العشرات من مرشحى مجلس النواب 2015م منذ الصباح على محكمة بنها الابتدائية بمحافظة القليوبية وانتظر المتقدمون دورهم فى أول يوم لتقديم أوراق الترشح للبرلمان القادم.
وأعرب عدد من المرشحين عن استيائهم من سوء التنظيم والارتباك فى عملية قبول أوراق المرشحين، مما أدى إلى حدوث مشادات بين المرشحين ورجال الأمن المكلفين بتأمين المحكمة وتنظيم عملية استقبال الأوراق.
فيما تباينت آراء المتقدمين للترشح فى محافظة القليوبية حول الإجراءات المتبعة لتقديم أوراق الترشيح ففى الوقت التى وصفها بالبطيئة وصفها آخرون بالميسرة مؤكدين أن أهم عناصر التيسير هو المرشح نفسه الذى يجب أن يكون مرتبًا فى ملفه وأوراقه مما يسهل وينجز عملية التقدم.
فيما توافد عشرات المرشحين المحتملين لمجلس النواب القادم بمحافظة البحيرة لتوقيع الكشف الطبى بالمستشفى العام بدمنهور وكفر الدوار.
ومن جانبه أعلن الدكتور سعد مكى وكيل وزارة الصحة بالبحيرة، عن الكشف على 196 مرشحًا منذ يوم الأربعاء وحتى اليوم مشيرًا  إلى أن الكشف مستمر حتى الساعة  التاسعة مساء وحتى الموعد المحدد للانتهاء من إجراءات الكشف الطبي.
وفى سياق متصل أعلن المستشار هلال حلاوة رئيس المحكمة الابتدائية بدمنهور ورئيس اللجنة العامة للانتخابات بمحافظة البحيرة عن بدء تلقى طلبات المرشحين للانتخابات البرلمانية القادمة أمس الأحد ولمدة 10 أيام حيث تبدأ عمليات التقديم من الساعة التاسعة صباحًا وحتى الخامسة مساء عدا اليوم الأخير حتى الثانية بعد الظهر مشيرًا إلى الانتهاء من جميع التجهيزات الخاصة بذلك بداخل مقر المحكمة حيث تم تعليق لافتات بشروط الترشيح وأماكن تقديم الطلبات.
وتوافد لليوم الثالث على التوالى الراغبون من أبناء محافظة أسوان فى الترشح للانتخابات البرلمانية القادمة إلى مستشفى التأمين الصحى بأسوان لإجراء الفحوصات الطبية ليصل عددهم بذلك إلى 78 مرشحًا.
من جانبه أوضح الدكتور أحمد الأمين مدير فرع التأمين الصحى بأسوان أن عدد مرشحى أمس وصل إلى 20 مرشحًا، بينما بلغ أمس الأول 11 مرشحاً مقارنة بـ47 مرشحًا فى اليوم الأول.
وقال الأمين إن الفحوصات الطبية ترسل إلى القاهرة نهاية كل يوم، وتتم استعادة النتائج خلال اليوم التالي.
فى سياق متصل شهدت الساعات الأولى من فتح باب الترشيح لانتخابات مجلس النواب بالدقهلية اليوم زحامًا شديدًا وتدافعًا بين المرشحين بعضهم البعض نتيجة محاولة الحصول على ترتيب متقدم فى كشوف المرشحين وامتلأت طرقات الدور  الأول بمحكمة المنصورة الابتدائية بالمرشحين ووكلائهم وسط تواجد أمنى مكثف ومحاولة للسيطرة على تدافع المرشحين بعد أن حاول بعضهم عدم الالتزام بالطابور واقتحام حجرة القضاة أكثر من مرة بسبب التدافع على باب التقديم وذلك من أجل الفوز بترتيب متقدم فى كشوف المرشحين والحصول على رمز انتخابى مميز بالإضافة إلى عدم توافر المعلومات عن أماكن التقديم داخل المحكمة بصورة محددة كان وراء هذه الفوضى.
فيما ظهرت الوجوه القديمة بين المرشحين بصورة كبيرة خاصة من أعضاء الحزب الوطنى المنحل والنواب القدامى بالإضافة إلى أعضاء المجالس المحلية من أعضاء الحزب الوطنى.
وشهد مجمع محاكم طنطا زحامًا شديدًا أمام مكتب رئيس المحكمة الابتدائية ورئيس اللجنة العامة للانتخابات المستشار حسام طرطير والمكان المخصص تقديم أوراق الترشح وتدافع بين المرشحين للأولوية على تقديم أوراقهم وسط حالة من الغضب والاستياء بين عدد من المرشحين بسبب سوء التنظيم.
وأكد عدد كبير من الحاضرين لتقديم أوراق الترشيح أن هناك بعض الشباب ليس لهم صفة حاضرين مع بعض المرشحين وتسببوا فى زحام شديد بالقاعة الأمر الذى تسبب فى حالة من الهرج والزحام بدون داع.
وطالب عدد من المرشحين من رئيس اللجنة المشرفة على تلقى طلبات الترشيح بعدم دخول أى فرد إلا من يحمل المستندات الخاصة بالترشح للبرلمان مؤكدين أن البعض يقوم بالوقوف فى الطابور وليس له صفة بالترشح إلا أنه يعطل العمل بوقوفه داخل القاعة.
من جانبه نفى المستشار حسام طرطير رئيس لجنة انتخابات الغربية ما تردد عن اقتحام مكتبه من قبل المرشحين موضحًا أن هناك تزاحمًا وتدافعًا من قبل المرشحين بسبب الأسبقية لتقديم أوراقهم وبسبب التدافع تم اجتيازهم الحواجز التى وضعتها قوات الشرطة وأن التزاحم أمام قاعة الترشح بسبب اصطحاب المرشحين لأكثر من شخص برفقتهم.
وتلقت اللجنة القضائية المشرفة على انتخابات مجلس النواب ببنى سويف برئاسة المستشار محمد عبدالهادى رئيس محكمة بنى سويف الابتدائية بمبنى مجمع المحاكم أوراق ترشح 48 مرشحا فى اليوم الاول للتقديم وهم من تسلموا خطابات اللياقة الطبية من القومسيون الطبى وذلك اعتبارا من الساعة التاسعة صباحا حتى الخامسة مساء ولمدة 10 أيام عن طريق أجهزة الحاسب الآلى وتخصيص موظف لتحصيل رسوم التقدم للترشح وتبلغ 3 آلاف جنيه.
وقد ظهر الاقبال الشديد على الترشح بالدوائر الفردية وغابت الاحزاب عن التقدم بقوائم مرشحيها فى اليوم الاول، كما اختفى أعضاء حزب النور وشباب ثورتى  25 يناير و30 يونيو تماما على المقاعد الفردية والقوائم.
ومن الملاحظ تقدم عدد كبير من النواب السابقين فى مجلسى الشعب والشورى ببرلمانى 2010 - 2012 للترشح بنظام الفردى بدائرة مركز بنى سويف. وأكد المستشار عبدالهادى أن جميع الإجراءات الادارية الخاصة بتلقى أوراق المرشحين للانتخابات البرلمانية على المقاعد الفردية تم الانتهاء منها بالكامل، مشيرا إلى أن اللجنة تتكون من 9 مستشارين برئاسته وعضوية وكيل أول التفتيش القضائى ونائب مجلس الدولة بالمحافظة ورئيس هيئة النيابة الادارية ورئيس هيئة قضايا الدولة بالمحافظة بالاضافة الى 4 مستشارين احتياطى اللجنة، موضحا أنه سيتم تشكيل لجنة أخرى لفحص طلبات المتقدمين عقب الانتهاء من تسلم أوراقهم ونتائج الكشف الطبى.
وتوافد العشرات من الراغبين فى الترشح لانتخابات مجلس النواب من مختلف مراكز محافظة أسيوط على لجنة تلقى أوراق الترشح بمحكمة أسيوط الابتدائية لتقديم طلباتهم.
جدير بالذكر أنه بلغ عدد المرشحين الذين قدموا أوراقهم حتى الآن 100 مرشح من مختلف مراكز المحافظة.
ومن جانبه أكد المستشار جمال عبدالرحمن رئيس محكمة أسيوط الابتدائية ورئيس اللجنة القضائية المشرفة على انتخابات مجلس النواب 2015 بمحافظتى أسيوط والوادى الجديد أن اللجنة التى تم تشكيلها لتلقى أوراق الترشح بدأت فى استلام أوراق المرشحين ابتداء من الساعة 9 صباحا وستستمر حتى الساعة 5 مساء ولمدة 10 أيام.
مناشدا الراغبين فى الترشح على اختيار الرموز الانتخابية ضمن 250 رمزاً التى أقرتها اللجنة العليا للانتخابات على أن يقدم كل مرشح طلبا لاختيار الرمز يحتوى على رمز أساسى و4 احتياطى على أن يقدم كل مرشح أصول الـ14 مستنداً الخاصة بالترشح.
على الرغم من عدم وصول نتيجة عينات الدم من المعامل المركزية بوزارة الصحة إلا أن  المستشار رئيس اللجنة المشرفة على الانتخابات قرر قبول أوراق المرشحين مكتفيا بالإيصال الدال على أن المرشح قام بالكشف الطبي، لحين وصول نتيجة التحاليل الطبية الخاصة بالكشف عن المخدرات. وقد تسابق منذ صباح أمس أعضاء الحزب الوطنى المنحل وعناصر حزب النور فى الحصول على أسبقية التقدم. وكشف مصدر بمحكمة الفيوم أن عدد من تقدموا بأوراق ترشحهم حتى صباح أمس، نحو 37 مرشحا، أبرزهم مرشحو حزب النور الـ 10، فى حين يستمر المتطلعون للكشف الطبى  فى التواجد داخل مقر لجنة مستشفى الفيوم العام لإجراء عملية الكشف والتحليل وقام عدد من المرشحين بفتح حسابات بالبنك الأهلى المصرى فرع الفيوم. فيما بدأت لجنة تلقى طلبات الترشح لخوض انتخابات مجلس النواب بدوائر محافظة الأقصر عملها أمس بتلقى 53 طلبًا للترشح حتى الساعة الثانية عشرة ظهرًا، وشهدت اللجنة تواجدًا مبكرًا لمرشحى حزبى الشعب الجمهورى والوفد وجبهة فى حب مصر، وذلك برئاسة المستشار فواز إبراهيم وسط إجراءات أمن مشددة أشرف عليها اللواء حسام المناوى مدير أمن الأقصر ونائبه اللواء صلاح حسان، حيث تم تشديد الاجراءات الأمنية فى محيط المحكمة ومنع انتظار السيارات ونشر أجهزة الكشف على المفرقعات، كما جرى تفتيش جميع الوافدين إلى مبنى مجمع محاكم الأقصر، حيث مقر لجنة تلقى طلبات المرشحين، ونشر قوات كثيفة بجميع المداخل المؤدية إلى مقر اللجنة.
وقال عبدالناصر قنديل أمين الشئون النيابية بحزب التجمع إن الحزب قد دفع بـ50 مرشح على المقاعد الفردية بكل المحافظات، مؤكدا أن مرشحى التجمع قد  خضغوا بالفعل للكشف الطبى الذى أقرته اللجنة العليا بـ 40 مستشفى قد حددتهما.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
كاريكاتير أحمد دياب
الأموال العامة تحبط حيلة سرقة بضائع شركات القطاع الخاص
بشائر الخير فى البحر الأحمر

Facebook twitter rss