صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

12 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

مصادر التمويل تشق صف «التحالفات»

8 فبراير 2015



كتبت ـ فريدة محمد
رسمت القوى السياسية خريطة جديدة للتحالفات قبل ساعات من فتح باب الترشح للانتخابات البرلمانية، وقام حزب المصريين الأحرار بالانضمام إلى قائمة «فى حب مصر» والتى أسسها عدد من الشخصيات العامة هم اللواء سامح سيف اليزل وأسامة هيكل ولميس جابر وأحمد سعيد ومحمد بدران وطارق الخولى وجمال المراغى ود.عماد جاد وطاهر أبوزيد وعبدالهادى القصبى وآمنة نصير.
وأعلن حزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى الانضمام لقوائم صحوة مصر التى أسسها د.عبدالجليل مصطفى عضو لجنة الخمسين لتعديل الدستور على أن ينسق على الفردى مع تحالف الوفد المصرى الذى يضم المؤتمر والغد والمحافظين والإصلاح والتنمية والتجمع والوفد.
ويأتى ذلك بعد فشل قائمة د.كمال الجنزورى رئيس وزراء مصر الأسبق، وفشلت محاولات التنسيق بين «الوفد المصرى والجبهة المصرية من جهة وبين الجبهة المصرية وتيار الاستقلال من جهة أخرى.
وشهدت الساعات السابقة خلافات وحرب اتهامات بين الجبهة المصرية الذى يضم الحركة الوطنية وجبهة مصر بلدى ومصر الحديثة وحزب الجيل وتيار الاستقلال الذى أسسه المستشار أحمد الفضالى بسبب مصادر تمويل التحالفات
ورفض ياسر قورة عضو الهيئة العليا لحزب الحركة الوطنية المصرية الذى أسسه الفريق أحمد شفيق المرشح الرئاسى السابق، الهجوم الذى شنه المستشار أحمد الفضالى بسبب هجومه على مؤسس حزب الحركة الوطنية الفريق أحمد شفيق المرشح الرئاسى السابق.
وقال «قورة» فى بيان أصدره «الفضالى» إنه طلب الانضمام لتحالف الجبهة المصرية وخوض الانتخابات من خلاله، عقب فشل قائمة د.كمال الجنزورى ورحبنا بذلك بشكل مبدئى وأضاف عندما سألنا «الفضالى» عن مصادر تمويله رفض الكشف عنها.
وأضاف قورة لا يمكن أن ننسق مع كيانات لا نعرف مصادر تمويلها، ولا نتلقى تمويلا من الخارج والجميع يعلم مصادر تمويل الحزب فهى «ذاتية»، من خلال أعضائه مطالبا من يملك أى ادانة ضد الحزب بتقديم بلاغ للنائب العام.
وكان التنسيق بين التحالفين قد فشل بعد اللقاء الذى جمع كلا من قيادات الجبهة، وقيادات تيار الاستقلال وقال مقرر عام تحالف الجبهة المصرية ياسر قورة فى بيانه فوجئنا أن مرشحيهم فى الانتخابات أسماء ضعيفة للغاية لا ترقى للفوز بالانتخابات ورفض «الفضالى» الإجابة عن مصادر تمويله.
وفى سياق متصل أعلن حزب التحالف الشعبى عدم المشاركة فى الانتخابات البرلمانية وفقما أكد زهدى الشامى نائب رئيس التحالف الشعبى وقال إن قرار الحزب بعدم المشاركة يرجع إلى تأثره بمقتل عضو الحزب شيماء الصباغ بطلق خرطوش أثناء مشاركتها فى تظاهرة للاحتفال بذكرى الثورة قبل يوم 25 يناير.
وانتقد الشامى عدم التفات الدولة إلى مطالب أحزاب التيار الديمقراطى المتمثلة فى إقالة وزير الداخلية وإعادة هيكلة الشرطة وتعديل قانون التظاهر والإفراج عن المحبوسين بسببه.
ومن المقرر أن يحسم التيار الديمقراطى موقفه من الانتخابات بشكل نهائى يوم الاثنين المقبل.
وفى سياق متصل ينافس حزب مصر العروبة الذى أسسه الفريق سامى عنان على الفردى والقائمة وفقما أكد اللواء فتحى عمارة الممثل القانونى للحزب.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

محدش يقدر يقول للأهلى «لا»
مصر تحقق آمال «القارة السمراء»
الأقصر عاصمة القيم
«100 مليون صحة» تطرق الأبـواب
القاهرة.. بوابـة استقـرار العـالم
وزير الداخلية: الإرهاب «عابر للحدود» وتداعياته تؤثر على أمن واستقرار الشعوب
رسالة بيبو للجماهير: إطمنوا

Facebook twitter rss