صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

التقرير الطبى لمبارك أثبت عدم أحقيته فى الافراج الصحى

22 يوليو 2012



كشف مصدر طبى مطلع على حالة الرئيس المخلوع حسنى مبارك أن التقرير الطبى النهائى عن حالته الصحية تم الانتهاء منه فى الساعات القليلة الماضية، وأكد بشكل قاطع عدم أحقيته، الطبية فى طلب العفو الصحى المقدم من مستشاره القانونى «فريد الديب» للجهات المعنية بهدف الإفراج الفورى عنه لوجود خطورة على حياته فى محبسه فى سجن مزرعة طرة.
 

وأوضح الفحص الطبى الشامل الذى أجرته لجنة طبية رفيعة المستوى على مبارك خلال تواجده فى المركز الطبى العسكرى بالمعادى حصلت «روز اليوسف» على تفاصيله أن مبارك لا يعانى من أى نوع من الأمراض التى تهدد الإنسان بخطر الموت المفاجئ أو أحد الأمراض الخطيرة المزمنة التى تحتاج لربط المريض بأجهزة الإعاشة الحيوية على مدار الساعة وأنه بالفحص تبين أن أجهزة جسد السجين مبارك سليمة بنسبة 95% بالمقارنة بتقدمه فى العمر وأن المريض أظهر علامات تشبث بالحياة مرتفعة عدا بعض الأمراض المسجلة منذ البداية فى التذكرة الطبية المرفقة أنه يعانى منها وهى اضطرابات الدورة الدموية «الضغط» والسكرى وقرحة المعدة واضطراب الأذين وتليف فى الكبد بنسبة 1% بسبب الإكثار من تناول المشروبات الكحولية خلال فترات عمرية مختلفة ودوالى حميدة بالقولون وإلتهابات بالاثنى عشر وضعف عمل عضلة الرئة بنسبة 3% بسبب تدخين السيجار بشراهة فى فترات عمرية سابقة، كما يعانى المريض من غضروفين قديمين فى الركبة اليمنى والعمود الفقرى مع إصابة حديثة بحالة تيبس غضاريف بالأطراف نتيجة قلة الحركة. وسجل التقرير حالة ضعف عام وطرش بنسبة 85% فى الأذن اليسرى وبنسبة 70% فى الأذن اليمنى وعدم التمكن من الرؤية نهائيا دون مساعدة النظارات أو العدسات ولدى المريض تاريخ مرضى للعلاج من المياه البيضاء كما يوجد للمريض تاريخ علاج نفسى من مرض رهاب الشك المزمن بسبب أزمة نفسية سابقة ناتجة عن تعرض المريض لضغط عصبى ونفسى لخوفه الشديد من فقدان حياته.

 

وشدد التقرير على أنه لا توجد حالة ماسة لأى نوع من العلاجات التى لا يوجد بديل أو مثيل لها فى المستشفيات الحكومية أو العسكرية المصرية وانتهى الأطباء بإجماع الأراء بشكل قاطع إلى عدم وجود خطورة على حياة المريض.

 

تأسيسًا على نفس التقرير الطبى المفصل أكد مصدر طبى شرعى رفيع عدم أحقية مبارك فى التمتع بالعفو الصحى لعدم تواجد الشروط الطبية الشرعية المقننة بقوة القانون التى يمكن التأسيس عليها فى منح السجين العفو الصحى، وأن نسخة من التقرير سلمت رسميا للمستشار عبد المجيد محمود النائب العام تمهيدا لإرفاقها بالرد القانونى الرسمى والإدارى على طلب العفو الصحى عن مبارك.. المثير أن الرئيس المخلوع حسنى مبارك رفض فكرة إدراج تقرير طبى يثبت إصابته بأعراض مرض النسيان منه منذ عام 2005 ضمن قائمة الأمراض التى فندها مستشاره القانونى «فريد الديب» فى المذكرة التى طالب فيها بمنح مبارك عفو صحى عاجل وهاجمت قرينته «سوزان ثابت» الفكرة بقوة على أساس أنها تظهر مبارك فى شكل غير لائق بتاريخه.

 

وفى سياق متصل فوجئ فريق خبراء الطب الذى كشف على مبارك خلال تواجده فى مستشفى المركز الطبى العسكرى بالمعادى مؤخرا بوجود تقرير يخص مرض مبارك بأعراض النسيان العميق يحمل شعار «سرى للغاية» مؤرخ بتاريخ فبراير 2005 يظهر لأول مرة ضمن الملف الطبى للمخلوع.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الفارس يترجل
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب

Facebook twitter rss