صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فضائيات

مسئول«الآثار» لـ «رامى رضوان»: أنت غير محايد

6 فبراير 2015



تعرضت وزارة الآثار فى الآونة الأخيرة لهجمة إعلامية شرسة من قبل بعض الإعلاميين خاصة بعد فضيحة كسر «ذقن» قناع الملك «توت عنخ امون» بالمتحف المصرى، وهو ما آثار الرأى العام.. ضد وزير الآثار «ممدوح الدماطي» واتهموه بالتراخى فى عمله وطالبوه بالاستقالة وذلك فى ظل الظروف الحرجة التى تمر بها السياحة المصرية والتى يجب أن نتكاتف ونتعاون جميعا على اجتيازها وإعادة روح السياحة مرة أخرى لمصر.
إلا أنه يبدو أن بعض الاعلاميين لا يزالون يسعون «للشو الاعلامى» وإثارة الجدل فى برامجهم التى لا تحظى بالمشاهدة الكافية ورغبة فى تلميع أنفسهم آمام الناس وإعطائهم صورة البطل الكاشف للفساد والفاسدين، وهذا ما ظهر واضحا فى برنامج «صباح اون» تقديم «رامى رضوان» خلال تناوله لقضية تعرض العديد من الآثار المصرية للسرقة والتشويه فى وجود الدكتور يوسف خليفة، رئيس الإدارة المركزية للمضبوطات والمقتنيات الآثرية والأحراز بوزارة الآثار.
وقال رضوان: «إن وزارة الآثار تحتاج لتغيير كُلى ورقابة صارمة على العاملين بها؛ للقضاء على الفساد والبيروقراطية الموجودة بها ،و أنه يجب ابعاد أى موظف تحوم حوله الشبهات من الترقية»، وهو ما دفع ضيفه للاعتراض عليه قائلا:» وزارة الآثار بخير ولا بد للاعلام من تسليط الضوء على الايجابيات، فمنطقة الهرم شهدت خلال يومين حضور 22 ألف زائر، وضعفهم بالبر الغربى بالأقصر.. متخلونيش أندم ان جتلكم النهارده» والمذيع يرد: «ربنا يزيد ويبارك».
 ثم وجه الضيف حديثه مرة أخرى منفعلا لمقدم البرنامج قائلًا: «وزارة الآثار من أحسن الوزارات اللى بتشتغل.. النقد لابد أن يكون بناء وليس هداما وعليكم أن تكونوا محايدين، وتركزوا على الإيجابيات مثلما تركزون على السلبيات».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
«العربى للنفط والمناجم» تعقد اجتماعها العام فى القاهرة
الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش
كاريكاتير أحمد دياب
جبروت عاطل.. يحرق وجه طفل انتقامًا من والده بدمياط
الصحة 534 فريقًا طبيًا لمبادرة الـ100 مليون صحة ببنى سويف
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس

Facebook twitter rss