صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

«الجماعة» تمارس إرهابها لنزع شرعية رئيس منتخب

4 فبراير 2015



ترجمة - إسلام عبدالكريم وأميرة يونس
رأت صحيفة «يسرائيل هايوم» أن جماعة «الإخوان المسلمين» ترفض القبول بإرادة الناخبين المصريين واختيارهم لرئيس جديد بعد «محمد مرسي»، ولجأوا للإرهاب الوحشى لنزع شرعية الرئيس المنتخب «عبدالفتاح السيسى».  وأضافت إن مصر تشهد موجة إرهاب شديدة من جانب «الإخوان» منذ الانتخابات الديمقراطية التى أتت بالرئيس «السيسى» لسدة الحكم بالدولة، وأن الجماعة تسعى لإلحاق الضرر بالاقتصاد المصرى والبنية التحتية للدولة.
وتعجبت الصحيفة من عدم تحرك أوروبا والولايات المتحدة لحظر جماعة الإخوان رغم ما يقومون به فى مصر، وأن هناك من يرى أنها حركة سياسية شرعية، وأن هذا يثير الشكوك فى أن الولايات المتحدة قد تخسر نفوذها فى مقابل تمدد نفوذ الإسلام الراديكالى بالشرق الأوسط. وأكدت «يسرائيل هايوم» أن الامتناع عن وقف التحريض القطرى وتمويلها للإرهاب يشير إلى أن واشنطن غير مبالية بسقوط مصر فى أيدى الأصوليين، وهو ما سيؤدى إلى انهيار الدول العربية المعتدلة فى المنطقة. ومثل واشنطن توجد أوروبا وتركيا.
وعلى صعيد متصل أعلن قائد القوات الجوية بالحرس الثورى الإيرانى العميد حاجى زادة فى كلمة له خلال حفل خريجى معهد الدراسات العليا «الشهيد مدرس» وفى ذكرى انتصار الثورة الإسلامية أن إيران ومن خلال تصديرها تقنية صناعة الصواريخ وسائر المعدات الى دول سوريا والعراق وفلسطين وحزب الله، قد ساعدتهم فى مواجهة الاحتلال وداعش وعدد كبير من الجماعات الجهادية التكفيرية.
وفى سياق متصل أعلن مسئولون إسرائيليون أن الولايات المتحدة أبدت استعدادها فى الأسابيع الأخيرة لتقديم تنازلات فى المفاوضات مع إيران حول مشروعها النووى مقابل الحصول على «هدوء إقليمى» وتحديدا فى أفغانستان والعراق وسوريا.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
«العربى للنفط والمناجم» تعقد اجتماعها العام فى القاهرة
كاريكاتير أحمد دياب
التقمص كممارسة فنية لتخليص الذات
الصحة 534 فريقًا طبيًا لمبادرة الـ100 مليون صحة ببنى سويف
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس
الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش

Facebook twitter rss