صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

نقل المسئولين عن محطة «أرض المعارض» للتقصير فى المراقبة

27 يناير 2015



كتبت - نيفين صبرى


أظهرت الأحداث المتكررة للحرائق والتفجيرات على خطوط السكة الحديدية عجز شرطة النقل والمواصلات عن تأمين القطارات وخطوط السكة الحديدية، رغم تأكيدات المهندس هانى ضاحى وزير النقل بضرورة زيادة عمليات التأمين من جانب قوات الشرطة للقطارات، منعا للحرائق المتوقعة فى ظل أحداث العنف من جانب أعضاء «الإرهابية» خلال احتفالات ذكرى ثورة 25 يناير.
حيث قرر المهندس أحمد رئيس هيئة السكة الحديدية بناء على طلب من شرطة النقل والمواصلات إيقاف حركة القطارات على خط القاهرة - طنطا - منوف بصورة كاملة لحين استقرار الأوضاع الأمنية، وذلك حفاظا على أرواح المواطنين وممتلكات الهيئة.
وأكد رئيس هيئة السكة الحديدية فى تصريح خاص أن تكرار حرائق القطارات والعبوات الناسفة المزروعة على هذا الخط، هى السبب الرئيسى لوقف حركة القطارات لصعوبة تأمينها فى ظل المحاولات التخريبية المتكررة من أعضاء «الإرهابية». وأضاف حامد: أن الهيئة فى محاولة منها لتخفيف عبء تأمين القطارات وبعد موافقة المهندس هانى ضاحى وزير النقل، تم إيقاف حركة القطارات الليلية على كل الخطوط الفرعية منذ السبت الماضى، حفاظا على أرواح الركاب من محاولات التخريب والحرق وزرع العبوات الناسفة على القضبان وداخل القطارات.
وأكد أنه رغم إلغاء ما يزيد على 120 قطارًا لم تنج السكة الحديدية من محاولات التخريب والحرق، حيث أشعلوا النيران بقطار الركاب 124 المتوجه من طنطا إلى منوف أثناء رحلته بين محطتى شبين الكوم الجديدة وشبين الكوم القديمة، موضحا أن النيران التهمت 3 عربات من القطار. وقرر المهندس هانى ضاحى وزير النقل مساء أمس الأول بجولته التفقدية فى محطة سكك حديد مصر ومترو الأنفاق، لمتابعة وتفقد سير العمل بها ومدى انتظام حركة التشغيل، ونقل المسئول عن محطة أرض المعارض بالخط الثالث لمترو الأنفاق، بسبب عدم وجود مراقبة جيدة لكاميرات المحطة وعدم انتظام فريق العمل بالمحطة بالشكل المطلوب.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المُجدد
شاروبيم: الدقهلية أول محافظة  فى الاستجابة لشكاوى المواطنين
«ميت بروم» الروسية تقرر إنشاء مصنع درفلة بمصر وتحديث مجمع الصلب
الإصلاح مستمر
الشباب.. ثروة مصر
نسّّونا أحزان إفريقيا
«فلسفة التأويل».. رحلة «التوحيدى» بين العلم والمعرفة

Facebook twitter rss