صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

أزمة فى «الوفد» بسبب رفض التنسيق مع الأحزاب على «الفردى»

22 يناير 2015



كتبت - فريدة محمد

تصاعدت أزمات القائمة الموحدة بسبب استمرار الخلافات بين الأحزاب والتحالفات الانتخابية على مبدأ التنسيق فيما بينهم من جهة وكذلك آليات التحالف الجديد.
وتوقعت قيادات فشل فكرة القائمة الموحدة بسبب صعوبة التنسيق بين الأحزاب والتحالفات من جهة وكذلك الصراع الشديد بين القوائم الرئيسية الموجودة على الساحة السياسية.
وقال د. محمد أبو الغار رئيس الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى: القائمة الموحدة فكرة صعبة وتصل فى بعض الأحيان إلى كونها مستحيلة بسبب صعوبة التنسيق داخل الحزب الواحد.
يأتى ذلك فى الوقت الذى بدأ فيه الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى التنسيق مع قائمة د. عبدالجليل مصطفى عضو لجنة الخمسين لتعديل الدستور الأمر الذى يعنى انه لن ينسق مع الوفد المصرى على القوائم وينسق فقط على الفردي.
ويحاول د. أبو الغار التوفيق بين قائمتى د. عبدالجليل مصطفى والوفد المصرى لينسقا فيما بينهما، وتوقعت مصادر  داخل الوفد المصرى أن يشهد الوفد المصرى أزمة داخلية خاصة أنه رفض الازدواجية فى التنسيق على القوائم والفردى وانه لن يقبل أى حزب ينسق على الفردى معه وعلى القوائم مع أحزاب أخرى.
ولم تسفر الاتصالات بين الأحزاب عن شكل واضح للقائمة الموحدة حيث تصيغ معايير اختيار المرشحين من جهة وكذلك الوثيقة الموحدة التى تجمعهم فكرياً بخلاف تشكيل لجنة فض المنازعات للتسوية فى الخلافات التى تواجه الأحزاب.
وتضم القائمة الموحدة حتى الآن «الوفد والمحافظين والإصلاح والتنمية والمؤتمر والتجمع والغد ويحاول التحالف الموسع ضم قائمة صحوة مصر التى يعدها د. عبد الجليل مصطفى وعدد آخر من الأحزاب».
وقال شريف حمودة قيادى بحزب المحافظين: «الوفد المصرى يسعى لمزيد من التوسع بعد ضم المؤتمر والغد والتجمع حيث يسعى لضم قائمة صحوة مصر وتوقع يصل عدد من الكيانات المنضمة للوفد المصرى 5 أو 6 كيانات.
كانت الأحزاب قد أرجأت عقد الاجتماع أمس الأول لتحقيق مزيد من التوافق.
فى سياق متصل أكد الدكتور طارق السهرى عضو الهيئة العليا لحزب النور على أن فشل الوفد يرجع لأنه لا يمكن أن ينجح أى تحالف يعتمد فى المقام الأول على إقصاء الآخرين بصرف النظر على سياسات وتوجهات كل شخص أو حزب.
مشيرًا إلى أن هناك أحزابًا داخل التحالف تريد إقصاء الآخر لاختلاف التوجهات أو وجهات النظر ما يضر بالدولة وحزب النور يرحب بالجميع ويتحالف مع من يراه مناسبًا بما يصب فى المصلحة العامة وليس المصلحة الحزبية فقط.
وأضاف: نحن لم نطلب  من أحد أن يتحالف معنا لكننا أيضًا لم نرفض ما دام ذلك فى الصالح العام.
ولفت إلى أن فشل بعض التحالفات يرجع لعدم وجود أرضية مشتركة وطنية تجمع بين الأحزاب وبعضها وهذا ما نريده لو دخلنا فى تحالف مع أى حزب آخر مضيف كنا نتمنى نجاح قائمة الوفد من أجل الصالح العام.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!
أشرف عبد الباقى يعيد لـ«الريحاني» بهاءه
كاريكاتير

Facebook twitter rss