صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

«المحكمة الأوروبية» تشطب «حماس» من المنظمات الإرهابية

18 ديسمبر 2014



كتب ــ أحمد قنديل ووسام النحراوى

قضت محكمة الاتحاد الأوروبى بأن حركة حماس الفلسطينية لا ينبغى أن تكون مدرجة ضمن قائمة الاتحاد للمنظمات الإرهابية.
وجاء فى بيان للمحكمة العامة - وهى ثانى أعلى محكمة فى الاتحاد - أن قضية إدراج حماس ضمن القائمة السوداء لم تتم على نحو ملائم. ولكن تجميد أموال الحركة بسبب وجودها على القائمة سيستمر ثلاثة أشهر أخرى، أو حتى تنتهى فترة استئناف الحكم.
وأوضحت المحكمة أن قرار الإدراج كان مبنيا على تقارير إعلامية وليس فحصا مناسبا لأنشطة حماس.
وتسيطر حماس على قطاع غزة ودخلت فى حرب مدة 50 يوما هذا الصيف مع إسرائيل.
وتصنف إسرائيل والولايات المتحدة ودول أخرى الحركة تنظيما «إرهابيا».
وترفض حماس مفاوضات السلام، التى تشارك فيها السلطة الفلسطينية بقيادة محمود عباس مع إسرائيل، وتلتزم بمقاومة الاحتلال بجميع الوسائل بما فيها العمل المسلح.
وذكر مسئول فلسطينى أن وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى أبلغ الوفد الفلسطينى عزم الولايات المتحدة على استخدام حق الفيتو ضد مشروع القرار المقدم إلى مجلس الأمن والذى ينص على إنهاء الاحتلال الإسرائيلى خلال عامين.
وأوضح المسئول الذى رفض الكشف عن هويته أن كيرى أكد لرئيس الوفد الفلسطينى صائب عريقات خلال محادثاته فى العاصمة البريطانية لندن على نية أمريكا استخدام حق الفيتو بمجلس الأمن ضد مشروع القرار العربى المطالب بإنهاء الاحتلال الإسرائيلى لأراضى فلسطين المحتلة عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
ولفت إلى أن اللقاء بين كيرى وعريقات كان صعباً وطويلاً ولم يسفر عن نتائج، مضيفاً أن الوفد الفلسطينى أبلغ كيرى أنه فى حال استخدام الولايات المتحدة الفيتو فإن القيادة الفلسطينية ستتوجه للانضمام إلى كافة المنظمات الدولية والوكالات التابعة للأمم المتحدة والاتفاقيات الدولية بما فيها التوقيع على اتفاقية روما المتعلقة بالانضمام إلى محكمة لاهاى لجرائم الحرب.
وفى سياق آخر قال المتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمى أن ما يجرى من اقتحامات للمسجد الأقصى من قبل عصابات المستوطنين الإرهابيين وما تقوم به سلطات الاحتلال الاسرائيلى من عمليات اعتقال ومداهما ليلية جرائم لا يمكن السكوت عنها.
وأوضح المتحدث أن إسرائيل تسعى لجعل خبر اقتحام المسجد الأقصى خبرًا عاديًا ظانة أن الشعب الفلسطينى وبعد اعتقال قياداته فى القدس وخاصة من أبناء حركة فتح وغيرهم يمكن أن يترددوا أو تضعف عزيمتهم مؤكدًا على أن المسجد الأقصى خط أحمر وأننا فى حركة فتح سنبقى مرابطين مدافعين عن مسجدنا وأرضنا ولن يرهبنا آلة القمع الاسرائيلية.
وحملت حركة فتح حكومة نتانياهو هو المسئولية الكاملة عن أى تصعيد فى الأراضى المحتلة وخاصة فى القدس العربية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
كاريكاتير أحمد دياب
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك

Facebook twitter rss