صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

شكرى: التنظيمات الإرهابية مترابطة ويجب مواجهتها بحزم

2 ديسمبر 2014



كتب- حمادة الكحلى


استقبل سامح شكرى وزير الخارجية،  منسق الاتحاد الأوروبى لمكافحة الإرهاب جريز دى كيركوف، حيث تناول معه الجهود الإقليمية والدولية المبذولة لمكافحة ظاهرة الإرهاب، وما تمثله من تهديد خطير للأمن والاستقرار فى مختلف أنحاء العالم.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السفير بدر عبد العاطى، إن الوزير شكرى تناول خلال اللقاء بشكل مفصل خطورة ظاهرة الإرهاب البغيضة فى ضوء انتشار هذه التنظيمات الإرهابية فى الشرق الأوسط والقارة الأفريقية وأهمية تضافر الجهود لمواجهتها دون استثناء والتعامل معها على قدم المساواة للنجاح فى القضاء عليها فى ضوء ما تمثله من تهديد للعالم كله بما فى ذلك الاتحاد الأوروبى.
وشدد الوزير شكرى على أن التنظيمات الإرهابية المختلفة تجمع بينها ذات الأفكار المتطرفة وتتبنى نفس الأهداف المشتركة، فضلاً عما يجمع بينها من تنسيق عملياتى على أرض الواقع، ومن ثم يتعين التعامل معها بذات الحزم والقوة، بالإضافة إلى العمل على قطع التمويل عنها ومواجهة أفكارها المتطرفة ودحضها من خلال دور الأزهر الشريف فى نشر قيم ومبادئ الإسلام المعتدلة السمحة.
وأضاف المتحدث أن المنسق الأوروبى لمكافحة الإرهاب أكد اتفاقه فى الرأى حول خطورة ظاهرة الإرهاب، خاصة مع تنامى ظاهرة تجنيد الشباب الأوروبى فى هذه التنظيمات، مؤكداً الأهمية البالغة لدور الأزهر الشريف. وأوضح أن اللقاء تناول سبل تطوير التعاون الثنائى بين مصر والاتحاد الأوروبى فى مجالات مكافحة الإرهاب، خاصة فيما يتعلق بالدور المهم للأزهر الشريف فى مكافحة الأفكار المتطرفة ونشر مبادئ الإسلام السمحة، ودور الدعاة فى هذا الشأن والعمل على محاربة الطائفية واقتلاع الإرهاب من جذوره.
وذكر المتحدث أنه تم تناول الأوضاع السياسية والأمنية فى ليبيا وتأثير حالة عدم الاستقرار هناك على انتشار التنظيمات الإرهابية وسبل مواجهتها، حيث شدد الوزير شكرى على ضرورة دعم المؤسسات الشرعية فى ليبيا ومساندة الحكومة هناك من خلال بناء القدرات وبناء مؤسسات الدولة حتى تتمكن من مواجهة التنظيمات الإرهابية، كما تم أيضاً التشاور حول تطورات الأزمة السورية وتأثيرها على ظاهرة الإرهاب فى ضوء انتشار التنظيمات الإرهابية داخل سوريا وفى العراق.
يتوجه وزير الخارجية سامح شكرى نهاية الأسبوع الجارى إلى العاصمة السودانية الخرطوم وذلك للمشاركة فى أعمال منتدى الأعمال العربى - الروسى الذى تبدأ أعماله الدورة الثانية له الثلاثاء وتستمر لمدة يومين.
 كما يشارك وزير الخارجية فى الاجتماع الوزارى لمجموعة دول الجوار الجغرافى لليبيا المقرر انعقاده بالسودان الأسبوع الجاري.
 وكانت مصر قد استضافت الاجتماع الأخير لدول الجوار الليبى فى الخامس والعشرون من أغسطس الماضى الذى نتج عنه اقرار مبادرة مصرية - جزائرية تهدف إلى انهاء النزاع الليبي.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

15 رسالة من الرئيس للعالم
الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
هؤلاء خذلوا «المو»
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة
الاستثمار القومى يوقع اتفاق تسوية 500 مليون جنيه مع التموين
الحكومة تعفى بذور دود القز من الجمارك لدعم صناعة الحرير

Facebook twitter rss