صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

«النور»: لا يشترط النقاب فى الانتخابات المقبلة

26 نوفمبر 2014

نحقيق : محمود ضاحى




فى واقعة تدل على استخدام حزب النور لمبدأ «اللى تكسب بيه.. العب بيه» قام حزب النور بالإعلان عن عدم اشتراطه لارتداء النقاب للنساء واللاتى ستترشحن على قوائمه.
وقال مصطفى عبده عضو الهيئة العليا لحز النور إن قوائم حزب النور خلال الانتخابات المقبلة ستتغير بشكل كبير عن الانتخابات الماضية، لأن مصر تعيش فى مرحلة جديدة وهناك معطيات وواقع سياسى جديد ولابد من مواكبة ذلك.
وأوضح عضو الهيئة العليا لحزب النور إن هناك نساء غير منتقبات تقدمن للترشح على قوائم الحزب فى الانتخابات البرلمانية المقبلة، مشيرا إلى أن ترتيب المرأة فى القوائم لا يهم كثيرا لأن القائمة الانتخابية حسب قانون الانتخابات البرلمانية، لا يفرق بين رقم واحد فى القائمة والأخير والقائمة التى ستفوز هى من سيدخل جميع أعضائها البرلمان.
وقال الداعية الشيخ عبد الناصر بليح المتحدث باسم نقابة الأئمة والدعاة إن ما يفعله حزب النور المتاجرة بالدين وعلى حساب الدين لنيل مكاسب دنيوية ومتاع فان، مضيفا أن الإسلام برىء منه، حيث لا يقبل الله من العمل إلا العمل الخالص لوجه الله والخالى من الرياء والنفاق، قال تعالى: «وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة وذلك دين القيمة» (البينة : 5)
مضيفا إنه يجب أن يكون المسلم صالحا ومصلحا فى مجتمعه ونفسه وبيته وأسرته، يسعى بكل ما يستطيع إلى إغلاق أبواب الشر والإفساد، ويسعى إلى كل خير، وعليه أن يسعى لإصلاح قلبه وإصلاح نيته وإصلاح أعماله وإصلاح مسيرته الحياتية سياسيا واقتصاديا وإداريا، إصلاحا ينبعث من قلوب مخلصة وأنفس مؤمنة وأرواح زكية تسعى للإصلاح رغبة فى الإصلاح والرقى والعزة، رغبة فى الكرامة لا تسعى للإصلاح وتنادى به، ويبقى مجرد شعارات جوفاء وعبارات خرقاء، ثم يمارس الفساد ويعاقر الفسق ويستمر الظلم، فأولئك عاقبتهم الخسران فى الدنيا والآخرة: «والله لا يعلم المفسد من المصلح» (البقرة :220)
بينما أكد الدكتور شعبان عبد العليم عضو المجلس الرئاسى لحزب النور أن حزبه وضع شروطا ومعايير عامة لمرشحى الحزب.
وأشار فى تصريحات صحفية إلى أن أبرز هذه الشروط هو القبول المجتمعى والسيرة الذاتية والسمعة الطيبة والوطنية، موضحا أن هذه الشروط تنطبق على الرجال المشرحين والسيدات المرشحات، لافتا إلى أنه من الممكن أن تضم قوائم حزب النور سيدات أقباطا.
أما الدكتور يونس مخيون رئيس الحزب أكد أن الحزب ملتزم بالقانون تجاه ترشح المرأة على قوائم حزب النور وأن الأولوية ستكون للكفاءات.
وقال مخيون فى تصريحات صحفية إن الحزب وضع مجموعة من الشروط لترشح المرأة على قوائم الحزب مثل الرجال منها حُسن الخلق والسمعة وأن تكون ملتزمة بالحجاب ولديها خبرة وكفاءة وتتمع بسيرة طيبة.
الداعية السلفى الشيخ ناصر رضوان قال إنه بغض النظر عن لماذا يضع وردة أم لابد وأن نرجع إلى السبب الرئيسى وهو علم المناوئين لحزب النور بحرمة تصوير المرأة وظهورها سافرة فضلا عن حكم أن تكون المرأة نائبة فلذلك وضعوا هذه العراقيل للتضييق على الحزب ومنعه من المشاركة فى الحياة السياسية لخوفهم من حزب النور.
وأضاف أن المناوئين لحزب النور يعلمون أنه حزب سياسى قوى ولا يوجد حزب له قواعد متماسكة فى جميع محافظات مصر كحزب النور فيحاولون اقصاءه بجميع الطرق وشن الحروب فى جميع وسائل الإعلام عليه بالافتراء والكذب إضافة إلى هذه الطريقة من إجبارهم على وضع المرأة فى قوائمهم - على حد قوله.
ومضى يقول: «جميع الفصائل السياسية تحارب حزب النور لأن أحزابها كرتونية ليس لها أدنى ثقل فى الشارع المصرى لدرجة أن بعض هذه الأحزاب الكرتونية الوليدة كل برنامجها عبارة عن هجوم على حزب النور فقط.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
وداعًا يا جميل!
ادعموا صـــــلاح
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
الحلم يتحقق

Facebook twitter rss