صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

«عباس» يتعرض لضغوط بسبب التنسيق الأمنى مع إسرائيل

21 نوفمبر 2014

ترجمة : اميرة يونس




تضاربت الأقوال والآراء الصادرة فى الصحف الإسرائيلية حول التنسيق الأمنى بين تل أبيب والسلطة الفلسطينية حيث نقلت صحيفة هاآرتس الإسرائيلية عن مسئولين أمنيين إسرائيليين أن التعاون والتنسيق الأمنى مع السلطة الفلسطينية يجريان بشكل جيد وأنه بأفضل حالاته، على الرغم من الهجوم المستمر من قبل رئيس الوزراء الإسرائيلى «بنيامين نتانياهو» ضد الرئيس الفلسطينى محمود عباس.
واعتبر المسئولون أن عودة الهدوء هى من مصلحة الفلسطينيين خاصة فى ظل حالة الخمول واللا حراك بين الجمهور فى الضفة الغربية، مؤكدين أنه لا يوجد مظاهرات ضخمة كما حدث فى الانتفاضة الأولى والثانية.
وعلى النقيض قالت صحيفة «يديعوت أحرونوت» وفقا لمسئول إسرائيلى كبير بجيش الاحتلال فإن الرئيس عباس يتعرض لضغوط من قيادات فلسطينية لوقف التنسيق الأمنى مع إسرائيل، مؤكدا أن التنسيق الأمنى آخذ فى التراجع، وعند حدوث تراجع أكبر، سيدفع جهات معينة فى حماس لإدراك أنه نشأت هنا قطيعة أمنية مما سيشكل ضوءًا أخضر بالنسبة لهم لشن عمليات انتحارية.
وأضاف القائد السابق للجبهة الوسطى للجيش الإسرائيلى «جادى شمنى» المستشار العسكرى السابق لرئيس حكومة إسرائيل الاسبق «أرينيل شارون» إن عدوى فكرة المقاومة بدأت تصيب عرب إسرائيل، ولكنه استبعد أن يشعلوا انتفاضة داخل الخط الأخضر، معتبرا أن احتياجات الأقلية العربية فى إسرائيل هى نتيجة تعثر العملية السياسية ووصولها إلى طريق مسدود، مطالبا بضرورة إيجاد حل قبل أن تتحول البلاد إلى مكعبات أسمنتية.
وأكد أنه من الصعب جدا إحباط منفذ عملية قرر بعد استيقاظه من النوم تنفيذ عملية انتحارية، وأن أبو مازن يجد ارتياحا شديدا فى  وجود مشكلة فى السيطرة ووقوع عمليات فى المنطقة الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

آلام الإنسانية
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
20 خطيئة لمرسى العياط
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
20 خطيئة لمرسى العياط

Facebook twitter rss