صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

تيم حسن: التنكيل بزملائى سبب صمتى.. وأتألم لما يحدث فى سوريا

11 ابريل 2012

حوار : سهير عبدالحميد




بعد فترة صمت طويلة عبّر الفنان السورى تيم حسن عن حزنه الشديد تجاه ما يحدث فى سوريا وسقوط المئات من الشهداء لا سيما الأطفال على أيدى النظام السورى، مؤكدًا أن زملاءه الفنانين كانوا وراء صمته طيلة هذه الشهور بسبب اندفاعهم فى تحليل الأوضاع، وأن استقراره فى مصر ليس خوفًا من النظام وإنما بسبب وجوده فى الدراما المصرية.

 

فى حواره مع «روزاليوسف» أكد تيم أن صعود التيار الإسلامى بعد قيام ثورات الربيع العربى كان شيئًا طبيعيًا باعتباره البديل الجاهز الذى لا يوجد سواه أمام الشعوب العربية، ونفى مغازلته للإسلاميين فى مسلسله الجديد «الصقر شاهين»، كما تحدث عن وضع الدراما السورية فى ظل الأحداث الجارية وهجرة الفنانين السوريين للدراما المصرية وأشياء كثيرة ترصدها السطور القادمة.

 

■ بداية من هو الصقر شاهين؟ وكيف جاءت علاقتك به؟

 

- هو شاب إسكندرانى بسيط يعمل صيادًا فى منطقة «المكس» مهنته بها الكثير من القسوة ويعيش فى مجتمع الصيادين الذى يعتبر نموذجًا لمجتمع متكامل بخيره وشره وهو صورة لمعظم الشباب المصريين الذين يواجهون ظروفًا صعبة حتى يكسبوا رزقهم، وعلاقتى به جاءت عندما أعطتنى الشركة المنتجة الورق لأقرأه فشعرت فيه بالمصداقية والإتقان ووافقت عليه.

 

 ■ هل صحيح أنك ستجمع بين اللهجة «الإسكندرانية» و«الصعيدية» خلال الأحداث؟

 

- معظم أحداث المسلسل تدور على شاطئ الإسكندرية وبالتالى اللهجة «الإسكندرانى» ستكون هى اللهجة الأساسية لمعظم الشخصيات وإن كان هناك بعض الشخصيات الصعيدية التى ستظهر فى الأحداث عندما يزور شاهين الصعيد.

 

 ■ وهل وجدت صعوبة فى إتقان اللهجة «الإسكندرانية»؟

 

- بداية اللهجة الإسكندرانية قد خفت إلى حد ما لدى الطبقة المتعلمة ولم يعودوا يستخدمونها إلا فى بعض الكلمات لكن عندما نتحدث عن مجتمع الصيادين فسنجدها موجودة من خلال مجموعة من التعبيرات والمصطلحات أما عن صعوبة اللهجة فأنا أحاول بذل جهد كبير لأن هذه الشخصية ذات طبيعة خاصة لها مفرداتها وبيئتها والحكم فى النهاية للجمهور.

 

 ■ العام الماضى كل الأعمال الدرامية تقريبًا أقحمت الثورة فى أحداثها، فهل هذا سيحدث مع «الصقر شاهين»؟

 

- المسلسل عمل اجتماعى يضم شبكة عنكبوتية من الحلقات المتشعبة بين الحب والرغبة والظلم والثورة على الظلم، وبالتالى فلابد أن يكون هناك تناول للثورة ولكن ليس بشكل مقحم حيث تدور الأحداث قبل الثورة بعامين حتى نهاية عام 2011.

 

 ■ حدثنا عن علاقة الصداقة التى نشأت بينك وبين الصقر؟

 

- صاحب فكرة العمل الدكتور عادل المغربى اختار الصقر ليكون صديقًا للبطل خلال الأحداث لأن هناك صفات ستجمع بينهما مثل الشراسة والحرية والتمرد وقد تبدو هذه العلاقة غريبة منذ اللحظة الأولى لأنها أكبر من علاقة إنسان بطائر أو حيوان لكن الجمهور سيتفهمها مع توالى الأحداث وقد تعلمت من مدرب الصقر كيف أحاوره وأصرفه لكنها علاقة عمل ستنتهى بانتهاء المسلسل.

 

 ■ هل صحيح أنك ستتخلى عن وسامتك فى المسلسل؟

 

- بضحكة شريرة أجاب: يشكر من يظن أننى وسيم وعمومًا المصريون يحبون أن يدللوا ويدلعوا فنانيهم وهذا شىء لذيذ فى مصر لكن متطلبات الشخصية تتطلب عدم الاهتمام بالمظهر بحكم المهنة والبيئة والحالة المادية مما جعلنى أطلق لحيتى وأرتدى ثيابًا بعيدة عن الفخامة.

 

 ■ لكن البعض قد يفسر اللحية على أنها مغازلة للتيار الإسلامى؟

 

- ماذا استفيد من مغازلة التيار الإسلامى حتى أغازله؟ صحيح أنا يشرفنى أن أكون مصريًا لكنى لست إخوانيًا أو سلفيًا ولا أنتمى لأى تيار سياسى وفى النهاية صوتى لن يفيد هذه التيارات فى شىء وعلى العموم لو الإخوان دخلوا الفن ولم يرشحونى لعمل لهم أعدك أننى سأطلق ذقنى.

 

 ■ بمناسبة الإسلاميين، ما تفسيرك لصعود هذه التيارات فى مصر وتونس بعد الثورة؟

 

- طالما أن هذه التيارات نجحت فالأمر لم يأت من الفضاء لأن الشعب هو الذى اختارهم من خلال صناديق الانتخاب أما مسألة التخوف من صعود الإسلاميين وتأثيره على الفن فأنا لست مع استباق الأمور وعلينا أن نترك هذه التيارات تقول برامجها وفى النهاية مصر بلد كبير وثقيل وصاحب تاريخ طويل فى الحوار والحرية الحزبية ومهما حدث لن تتأثر بأى تيار وستظل شخصيتها كما هى؟

 

 ■ تيم حسن متهم بالصمت تجاه ما يحدث فى بلده سوريا، ما تعليقك؟

 

- ما يحدث فى سوريا مؤلم جدًا وزملائى هم الذين دفعونى لهذا الصمت بسبب اندفاعهم فى تحليل ما يحدث فأنا لا أريد أن يسىء أحد فهمى وأتمنى لبلدى أن يكون آمنًا ومستقرًا ويحقن دماء إخوانى فى سوريا ويسود السلام بين كل الطوائف والأديان.

 

 ■ لكن البعض فسر صمتك على أنه خوف من القوائم السوداء؟

 

- ما يحدث فى سوريا أصبح أكبر من مجرد الانشغال بهذه القوائم فهناك دم يسيل على الأرض بجانب أننى لا أخاف إلا من الخالق ولا يهمنى قوائم سوداء أو بيضاء أو حتى نظام فأنا حفيد الشيخ صالح العلى كبير محافظة «طرطوس» الذى قهر الفرنسيين والمعروف عنه الثورة على الظلم لكنى رأيت أن الأنسب للفنان أن يلتزم الصمت ومش عايزين نخسر بعض ونجرح فى بعض والأفضل أن نفكر فى الحلول التى تحقن الدماء.

 

 ■ وهل صحيح أنك نقلت إقامتك من سوريا لدبى بسبب الأحداث؟

 

- أنا لم أترك سوريا ولكن الأمر وما فيه أن أولادى وزوجتى السابقة انتقلوا للإقامة بدبى منذ 9 شهور بحكم استقرار عائلتها هناك أما بالنسبة لى إن شاء الله سأنقل إقامتى للقاهرة خلال الأيام المقبلة بسبب شغلى، وسأتواجد فى سوريا من وقت لآخر للاجتماعات العائلية خاصة أن والدى ووالدتى موجودان هناك.

 

 ■ ما تقييمك للأزمة التى تمر بها الدراما السورية هذا العام؟

 

- الوضع الاقتصادى والظروف السياسية لها دور كبير فى قلة الأعمال السورية والتى لم تتعد 10 مسلسلات.

 

 ■ وهل هذه الأزمة دفعت السوريين للهجرة لمصر؟

 

- قد يكون هذا الكلام صحيحًا فى حالة إذا كان عدد الفنانين السوريين فى الدراما المصرية وصل لـ20 أو 30 ممثلاً لكن وجود 5 ممثلين سوريين فى الدراما المصرية هو الرقم المعتاد بجانب أن الفنانين السوريين يتعاملون مع مصر منذ سنوات وهذه ميزة طول عمرها موجودة فى مصر وفى توقعى أن رمضان القادم سيشهد حالة تألق شديدة خاصة فى ظل وجود نجوم كبار مثل عادل إمام ومحمود عبدالعزيز ونور الشريف والسقا وكريم وغيرهم من النجوم العرب وهذا سيؤثر بالطبع على تراجع مشاهدة المسلسلات التركية.

 

 ■ هل هناك خلافات مع المخرج حاتم على بعد أزمة «الفاروق عمر»؟

 

- هذا الكلام غير صحيح لأن حاتم على صديق ورفيق مشوار والموضوع أن قرار المشايخ بأن يجسد شخصية عمر بن الخطاب وجه جديد هو الذى جعلنى أتراجع عن المسلسل.

 

 ■ انفصلت مؤخرًا عن الفنانة السورية ديما بياعة، ما تأثير ذلك على حياتك؟

 

- الطلاق شىء يمكن أن يحدث فى أى عائلة حيث وجدت أنا وديما أن الانفصال هو الأنسب لنا وهو أمر الله وحدث فى هذه الظروف التى تمر بها البلاد العربية حيث لا يهم الناس خبر طلاق فنان وفنانة.

 

 ■ وهل هناك أمل فى العودة لزوجتك مرة أخرى؟

 

- العلم عند الله لكننى عندما اتخذ قرارًا لا أرجع فيه.

 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض

Facebook twitter rss