صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

العفو عن السجناء السياسيين قبل إجازة عيد الفطر

2 يوليو 2012

كتب : توحيد مجدى




 أكد مصدر مطلع أن الرئيس «محمد مرسى» يدرس حاليا قرارا بالعفو عن المساجين وأنه طلب من الجهات المختصة فحص كل ملفات السجون المصرية الـ45 وأعلن أن السجون فى مصر ستكون من بين أهم أولوياته الرئاسية قبل شهر رمضان المقبل حتى يدخل الفرح والبهجة على المواطنين البسطاء.
 
 
وأوضح المصدر أن الرئيس مرسى طلب من وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم خلال لقائهما الأول معا أثناء زيارة مرسى لهيئة الشرطة أن يضع ملف السجون وحقوق الإنسان داخل الأماكن العقابية فى مصر على أولويات وزارة الداخلية وقد وعد الوزير بتنفيذ تعليمات الرئيس.
 
 
وفى سياق متصل تدرس جهات مختصة تنفيذ قانون العفو العام عن الجرائم السياسية الذى وافقت عليه تشريعية مجلس الشعب المنحل فى إطار عفو شامل عن المساجين فى ظل عدم وجود مجلس شعب يقر ذلك العفو وفى إطار قرار رئاسى إنسانى غير مسبوق فى مصر.
 
 
يذكر أن العفو الرئاسى طبقا لقانون الإجراءات الجنائية المصرى المعدل لا يصدر إلا بقانون وبقرار جمهورى خاص بالعفو حتى تسقط جميع التهم وما يترتب عليها من تبعات قانونية على الذين سيشملهم العفو.
 
والمعروف طبقا للقانون أن العفو يدخل ضمن أحكام الباب الحادى عشر المختص بالعفو عن العقوبة والعفو الشامل عنها فى قانون الإجراءات الجنائية وتخصه المواد 74 و75 و76 حيث حدد المشرع المصرى أن العفو الشامل يمنع أو يوقف السير فى إجراءات الدعوى أو يمحو أحكام الإدانة ولا يمس حقوق الغير إلا إذا نص القانون الصادر بالعفو على خلاف ذلك.
 
 
الغريب أن الرئيس المخلوع لم يستخدم صلاحياته كرئيس للجمهورية فى إصدار العفو العام أو العفو الشامل وكانت سجون مصر فى عهده مثالا وشاهدا على تدهور حقوق الإنسان فى مصر.






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
«المجلس القومى للسكان» يحمل عبء القضية السكانية وإنقاذ الدولة المصرية
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!

Facebook twitter rss