صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

حفظى: «وردة» يتناول المس الشيطانى ولا يقلد «الإنس والجن»

20 اكتوبر 2014



كتبت- مريم الشريف

بالرغم من أن كثيرًا من أفلام الرعب التى تم انتاجها على مدى تاريخ السينما المصرية لم تلق النجاح المطلوب مقارنه بنوعيات الأفلام الكوميدية والاجتماعية والأكشن وغيرها، إلا أن المنتج والمؤلف محمد حفظى يراهن على فيلمه الرعب «وردة» والذى طرح التريلر الدعائى له مؤخرًا عبر موقع يوتيوب.
وأكد «حفظى» أنه لا يخشى إطلاقا من فشل الفيلم، خاصة أنه تمت كتابته بطريقة جيدة، مع وجود فريق عمل من الفنانين المتميزين الذين بذلوا أقصى جهدهم لظهور العمل فى أفضل شكل ممكن على الشاشة، فضلا عن التقنيات الحديثة المستخدمة فى تصويره، وأن كل هذه العناصر من شأنها تقديم فيلم سينمائى متميز، موضحًا بأن العمل لم تكن تكلفته ضخمة بدرجة كبيرة، وأن هذا ليس شرطًا لنجاح الفيلم من عدمه.
وطالب الجمهور والنقاد بألا يحكموا على الفيلم مقدمًا سواء بأنه جيد أو لا، لمجرد أنه فيلم رعب، إلا عقب مشاهدته، خاصة أنليس كل افلام الرعب فى مصر، والدليل على ذلك النجاح الكبير الذى حققه فيلم «الإنس والجن» للفنان عادل إمام والفنانة يسرا، وعزت العلايلى والمؤلف محمد عثمان والمخرج محمد راضى، والذى مازال يتلهف الجمهور على مشاهدته لدى عرضه على شاشة التليفزيون رغم مرور أكثر من عشرين عاما على تقديمه، مشيرًا إلى أن نجاح هذا العمل وضعه أمام عينيه كما أنه من الأسباب التى شجعته على تقديم «وردة».
وأضاف إن «وردة»  تدور جميع أحداثه فى إطار الرعب والإثارة، حول العلاقة بين الإنس والجن والمس الشيطانى للإنسان، مستعينًا فيه بفيديوهات لأشخاص حقيقيين تعرضوا إلى مس الجان، مع كيفية معالجتهم عن طريق الديانه التى ينتمى إليها الشخص المصاب، سواء كانت من خلال قراءة آيات من القرآن الكريم عليه عن طريق شيخ دين متخصص، أو علاجه عن طريق الإنجيل، مع وجود مشاهد حية لأشخاص حقيقيين تم علاجهم بهذه الطريقة.
وتابع أن هذا العمل يعتبر الأول فى تعرضه للمس الشيطانى بشكل تفصيلى، نافيًا أن يكون هناك أى تشابه بينه وأحداث فيلم «الإنس والجن» الذى تناول فكرة عشق الجن للإنس والصراع بين العلم وقوى ما وراء الطبيعة، خاصة أن الأخير من الأفلام العربية النادرة التى تتطرق للغموض.
وأشار إلى أن «وردة» مستوحى من قصة حقيقية لأحد الأشخاص الذى تقابل معهم فى الواقع، وليس قصصًا مجمعة لأكثر من شخص.
وكشف عن ان العمل من المقرر عرضه خلال السينما قريبًا قبل بدء إجازة منتصف العام الدراسى، متمنيا أن يعجب الجمهور بفكرته خاصة أن أفلام الرعب من أصعب أنواع الأعمال الفنية التى تقدم على حد قوله.
 الجدير بالذكر أن «وردة» من تأليف محمد حفظى وإخراج هادى الباجورى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss