صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

أهالى مطروح وزوارها محرومون من زيارة متحف روميل

8 اكتوبر 2014



كتب - عيسىجاد الكريم

على بعد خطوات من أجمل شواطئ مطروح وأكثرها أمنا وهدوءاً يقع متحف روميل بالقرب من شاطئ روميل الذى قيل أن القائد الألمانى الملقب بـ«ثعلب الصحراء» كان يستحم فيه المارشال الألمانى«ارفين روميل» وقت راحته.. ويقع متحف روميل فىالكهف الصخرىالذىيواجه الشاطئ وكان روميل يتخذه مقراً للقيادة فىتحركات قواته، وقد تم اتخاذه كمتحف له يحتوى على خرائط الحرب والخطط الحربية التى كان روميل يكتبها بخط يده فىالحرب العالمية الثانية وقد أهداها نجله ما نفريد روميل لمحافظ مطروح اللواء محمد الشحات وقتها.
 متحف روميل الذىكان يحوى المعطف الجلدى للقائد روميل وخرائط معركة غزالة والعلمين التىخاضها روميل ضد الإنجليز ويضم أيضاً منظاره المعظم وأهم الأسلحة التىكانت تستخدم فىالحرب العالمية والذخائر وحتىالألغام وأنواعها المختلفة والتى مازالت مساحات من مطروح تعانى منها.
أهالى وزائرو مطروح أصبحوا محرومين من زيارة المتحف الذى أغلقت أبوابه منذ ثلاث سنوات ونصف السنة بدعاوىالإصلاحات والترميم ولم يبق  من معالم متحف روميل إلا بابه الحديدى الذى يعلوه الصدأ ويافطة باسم المتحف أعلى الباب، يتحسر الزائرون علىعدم مقدرتهم دخول المتحف ويكتفون بالتقاط الصور التذكارية أمام باب المتحف المغلق، وتقول نبيلة محرم إحدىالزائرات لمطروح انها جاءت مع عائلتها للاستمتاع بمطروح وكانت تتمنىأن تزور متحف روميل لأنه يجسد جزءاً من تاريخ مصر العظيمة التىكانت مطمعاً لجميع الدول، والمتحف يوضح للشباب وللمصريين قيمة مصر وعظمتها وأهميتها وعلينا أن نحافظ عليها ونحميها ونعرف قيمتها وقدرها، وتمنت نبيلة أن تعود فى العام القادم لزيارة مطروح بعد أن يتم إجراء الإصلاحات كما يقول المسئولون.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
افتتاح مصنع العدوة لإعادة تدوير المخلفات
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك

Facebook twitter rss