صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

مصدر فلسطينى: وفد مصرى زار «رام الله» وتوقعات باستئناف المفاوضات خلال أسبوع

12 سبتمبر 2014

كتب : احمد قنديل




كشف مسئول  فلسطينى مطلع  بالقاهرة فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف» عن زيارة قام بها وفد مصرى الى رام الله مؤخرا وأجرى خلالها اتصالات مع الجانبين الفلسطينى والاسرائيلى بهدف استئناف المفاوضات.
وأكد  المصدر ان نتائج الزيارة جاءت مثمرة وايجابية حيث انه من المنتظر أن تدعو القاهرة الوفدين الفلسطينى والاسرائيلى لاستكمال المفاوضات فى الفترة مابين 20 و25 من الشهر الجاري، مرجحا أن يلتقى الوفدان بالمسئولين المصريين خلال ايام بشأن وقف دائم لاطلاق النار فى قطاع غزة وذلك قبل انتهاء المهلة المحددة فى 26 من نفس الشهر.
وحول النقاط التى تم طرحها من قبل الطرفين الفلسطينى والاسرائيلى أشار المصدر الى أن  إسرائيل تطالب بمفاوضات بشأن صفقة تبادل بين جثمانى الجنديين اللذين قتلا فى العدوان على غزة مقابل جثامين شهداء فلسطينيين تحتجزهم بالاضافة الى مجموعة من المعتقلين إبان الحرب على القطاع، مشيراً إلى ان هذا المقترح قوبل بالرفض من الجانب الفلسطينى الذى طالب بالافراج عن اسرى صفقة شاليط الذين تم اعتقالهم مرة اخرى بالاضافة الى المرحلة الثانية من نفس الصفقة.
وأوضح المصدر أن الوفد الفلسطينى طالب برفع الحصار عن قطاع غزة وإطلاق سراح الأسرى خاصة الدفعة الرابعة من القدامى، فضلاً عن موضوعى المطار والميناء.
يأتى ذلك فيما  قال  عضو المكتب السياسى لحركة حماس أنه من المرجح  أن تستأنف المفاوضات الفلسطينية «الاسرائيلية» غير المباشرة بشأن مرحلة ما بعد وقف اطلاق النار فى غزة  فى الاسبوع الرابع من مدة الشهر التى كانت محددة لافتًا الى انهم لم يبلغوا بالموعد حتى الآن.
 وكان الجانبان الفلسطينى والاسرائيلى قد اعلنا وقف اطلاق النار فى 26 اغسطس الماضى بعد حرب استمرت اكثر من خمسين يوما فى قطاع غزة، تطبيقا لمبادرة مصر التى ترعى هذه المفاوضات، وتتضمن المبادرة المصرية استمرار المفاوضات غير المباشرة بين الطرفين خلال شهر بعد اقرار وقف إطلاق النار.
من جانبه شدد القيادى الحمساوى موسى ابو مرزوق أن الشعب الفلسطينى يحتاج لتضافر الجهود وفتح المعابر واعادة اعمار غزة  وطالب حكومة الوفاق الوطنى التى يرأسها رامى الحمد الله بمباشرة مسئولياتها فى القطاع وممارسة مهامها بدون اية ذرائع والعمل على تسهيل ادخال المساعدات الإنسانية والاغاثية عبر المعابر.
وتابع  هناك مسئوليات يجب على الحكومة أن تتحملها وعلى رأسها رواتب موظفى حكومة غزة السابقة التابعة لحماس .
كما طالب أبو مرزوق الرئيس محمود عباس بدعوة الإطار القيادى المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية للاجتماع فى أى مكان يريده واصدار مراسيم لانعقاد المجلس التشريعى.
وأشار أبو مرزوق الى أنه التقى  فصائل العمل الوطنى مع نخبة معتبرة من اساتذة الجامعات ومنظمات المجتمع المدنى وحقوق الإنسان وشخصيات اعتبارية مستقاة توافقت على دعوة الرئيس للتوقيع على اتفاقية روما والتى تتيح لنا محاكمة قادة الإرهاب على جرائمهم بحق شعبنا امام محكمة الجنايات الدولية.
وأضاف إن الحركة رحبت بعقد لقاء يجمعها مع حركة فتح  من أجل بحث الخلافات العالقة بينهما وننتظر موافقة القاهرة بشأن مكان عقد اللقاء المرتقب مع حركة فتح  وتحديد موعدٍ للقاء فى غزة  مؤكدًا أن حركته تسعى لمشاركة سياسية فاعلة لكل أجزاء العمل الوطنى.
ودعا أبو مرزوق الى ضرورة وقف التراشق الإعلامى والشروع فى حوار جدى مع حركة فتح، وصولاً لتفاهمات بجميع المسائل العالقة مرحباً بقرار حركة فتح تشكيل لجنة حوار مع حركته.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الفارس يترجل

Facebook twitter rss