صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

المصرى الديمقراطى يلوح بالرفض.. ويهدد بالانسحاب

8 سبتمبر 2014

كتبت : فريدة محمد




تعقد أحزاب الوفد المصرى والجبهة المصرية اجتماعا لدراسة إمكانية التنسيق فيما بينها بعد أن رفضت التحالف فى وقت سابق حيث  عقدت الجبهة المصرية اجتماعا أمس ورفضت اعلان موقفها لحين الاعلان الرسمى عن موقف  الوفد المصرى الذى رفض فى وقت سابق التحالف مع الجبهة المصرية.
وأكدت مصادر أن المفاوضات بين قيادات تحالف الوفد المصرى والجبهة الديمقراطية شهدت جدلا حول تشكيل تحالف موحد على أن يعقبه توزيع القوائم بين التحالفات وفقا لقوة الاحزاب فى المناطق الجغرافية المختلفة خاصة أن التنسيق يقتصر على مقاعد القوائم.
وأوضحت المصادر أن البعض اقترح توزيع القوائم بين الاحزاب لمواجهة أزمة رفض بعض قيادات الوفد المصرى التنسيق مع الجبهة المصرية التى تضم بعض رموز الحزب الوطنى المنحل كما رفضت الجبهة المصرية فكرة تقسيم القوائم الأربعة التى وزعها القانون وفقا لاسس جغرافية بين الاحزاب أو التحالفين تحديدا مشيرين إلى أن ذلك يضر القوى السياسية ويفتتها لافتين الى أهمية تشكيل تحالف انتخابى موحد.
ومن المقرر أن تعقد أحزاب الوفد المصرى اجتماعا خلال الاسبوع الجارى لبحث التنسيق والتحالف مع الجبهة المصرية ويأتى ذلك فى الوقت الذى رفض فيه الحزب المصرى الديمقراطى فكرة التنسيق مع الجبهة المصرية لأنها تضم بعض رموز الحزب الوطنى المنحل وفق ما أكدوا.
وكان القانون الذى ينظم إجراء الانتخابات البرلمانية قد حدد 4 قوائم رئيسية تم تقسيمها وفقا لأسس جغرافية، ومن المعروف أن الوفد المصرى يضم أحزاب الوفد والاصلاح والتنمية والمحافظين والمصرى الديمقراطى الاجتماعى وتضم الجبهة المصرية أحزاب الحركة الوطنية والمعروفة اعلاميا باسم تحالف أحمد شفيق والمؤتمر وجبهة مصر بلدى والتجمع وغيرها من الأحزاب.
ومن جانبه قال اللواء أمين راضى البرلمانى السابق: ننتظر قرار الوفد المصرى لنحسم موقفنا خاصة أنه أعلن نفى وقت سابق رفضه المشاركة فى أى تحالف يضم أحزاب الوطنى المنحل.
وأشار إلى أن الاحزاب ترفض مبدأ المحاصصة الحزبية وأنها تؤيد الاختيار وفقا لعنصر الكفاءة والشعبية.
ويواجه الوفد المصرى أزمة بسبب محاولات التنسيق مع الجبهة المصرية حيث يرفض الحزب المصرى الديمقراطى أحد اطراف التحالف التنسيق مع هذه الاحزاب بسبب ما أسماه هجوم بعضها على ثورة 25 يناير.
وأبدى د.فريد البياضى القيادى بالحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى والبرلمانى السابق اعتراض الحزب على التحالف مع أحزاب الحركة الوطنية، قائلا: إنها تضم رموزا تحوم حولهما علامات الاستفهام وشبهة الفساد، ولا اعترض فى ذات الوقت على ترشح عناصر النظام السابق فى الانتخابات البرلمانية.
وقالت مصادر الحزب قد يلجأ للانسحاب من الوفد المصرى إذا استمر الوضع على ما هو عليه وكان الحزب المصرى الديمقراطى قد أعلن فى وقت سابق رفضه التنسيق مع من يهاجم 25 يناير ويعتبرها مؤامرة ومن لا يعترف  بثورة 30 يونيو.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»

Facebook twitter rss