صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

انقسام بين الأحزاب حول تشكيل الحكومة الائتلافية وقوى سياسية تطالب باحترام «الإعلان الدستورى وحل البرلمان»

26 يونيو 2012

كتب : فريدة محمد




تباينت ردود افعال الاحزاب والقوى السياسية عقب فوز د.محمد مرسى برئاسة الجمهورية حيث اعلنت احزاب انها ستقف فى صفوف المعارضة وسترفض المشاركة فى اى حكومة اخوانية وكان فى مقدمتها حزب المصريين الاحرار والتجمع والمصرى الديمقراطى الاجتماعى.
 
 
بينما اعلنت الاحزاب الاسلامية ضرورة احترام نتائج صندوق الانتخابات والسير نحو دعم د. محمد مرسى من اجل تحقيق اهداف الثورة وكان فى مقدمتهم حزب النور السلفى والوسط وحزب البناء والتنمية الذراع السياسية للجماعة الاسلامية وبالطبع حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين.
 
الاحزاب التى اعلنت انها ستقف فى صفوف المعارضة وقدمت التهنئة لمرسى فى ذات الوقت طالبته بعدم مخالفة القانون فى اول ايام توليه الحكم مستنكرة اعلان نواب حزب الحرية والعدالة السابقين ان قسمهم سيكون امام البرلمان وليس امام المحكمة الدستورية العليا كما حددها الاعلان الدستورى المكمل.
 
القوى نفسها طالبتهم بالاسراع فى صياغة الدستور الجديد للبلاد وعدم الصدام مع المجلس الاعلى للقوات المسلحة يأتى ذلك فى الوقت الذى كشفت فيه مصادر اخوانية عن استمرار الاتصالات مع المجلس الاعلى من خلال الرئيس الجديد لانهاء ازمة حل البرلمان وكذلك ازمة الاعلان الدستورى المكمل.
 
وينتظر النواب الحكم بعودة البرلمان فى القضايا المستعجلة التى رفعها عدد من النواب امام مجلس الدولة حتى يحلف د. محمد مرسى امام البرلمان وليس امام المحكمة الدستورية العليا حتى لا يكون ذلك قبولا منه بالاعلان الدستورى الذى رفضه الاخوان .
 
وفى سياق متصل اعلن حزبا النور السلفى والحرية والعدالة الاستمرار فى رفض الاعلان الدستور المكمل وقال يونس مخيون عضو الهيئة العليا لحزب النور وعضو مجلس السعب المنحل « الاعلان المكمل لابد ان يلغى لانه ليس له اى معنى وسيكبل رئيس الجمهورية خلال الفترة القادمة».
 
ومن جانبه طالب المستشار مصطفى الطويل الرئيس الشرفى لحزب الوفد بضرورة ان يلتزم رئيس الجمهورية بالقانون بدءا من حل المحكمة الدستورية العليا للبرلمان وصولا الى القسم امامها.
 
طالبت الجماعة الاسلامية د.محمد مرسى رئيس جمهورية مصر العربية بتحقيق المصالحة الاجتماعية والسياسية الشاملة مع كافة أبناء مصر ،والعمل على تحقيق الأمن والإستقرار بحزم على كل ما يهدد أمن الوطن والمواطنين وتحقيق العدالة الاجتماعية التى تنصف الفقراء وتقدم حلولا للمشاكل الملحة التى يعانى منها جميع المصريين.
 
وفى سياق متصل طالبت الجماعة الاسلامية الرئيس المنتخب أن يكون رئيسا لكل المصريين وأن يدعو الجميع إلى المشاركة فى بناء مستقبل البلاد دون أى إقصاء وأن يوفى بالالتزامات التى التزم بها أمام جميع المصريين من تكوين مؤسسة الرئاسة والحكومة الائتلافية .
 
ودعت الجماعة الإسلامية الرئيس المنتخب والمجلس العسكرى وممثلى القوى السياسية إلى الاستجابة لمبادرة الجماعة الإسلامية للخروج من الأزمة التى نشأت عن حل مجلس الشعب والإعلان الدستورى المكمل والتى تدعو لقصر تفسير حكم المحكمة الدستورية على النواب الحزبيين فى انتخابات الفردى ودعم الجمعية التأسيسية المشكلة من مجلسى الشعب والشورى .
 

وفى ذات السياق استبعد راوى تويج السكرتير العام لحزب المصريين الاحرار الاشتراك فى حكومة الاخوان لافتا الى انه سيقوم بدور المعارضة.

 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
كاريكاتير أحمد دياب
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
مباحث الأموال العامة تداهم شركة «تسفير» العمالة للخارج بالنزهة
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss