صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

الفنانون على «جبهة» حفر قناة السويس وأعمال خاصة لدعم المشروع الجديد

20 اغسطس 2014



تقرير- نسرين علاء الدين ومحمد عباس

منذ ما يقارب الستين عامًا وفى مثل هذه الظروف التى تبنى فيها الشعوب مستقبلها اتحدت جميع طوائف الشعب عماله وفلاحوه وفنانوه خلف قيادتهم السياسية لتحقيق حلم بناء السد العالى ولتسليح الجيش المصرى فى الستينيات فخرج الفنانون لقيادة حملات لتحميس الشعب وتشجيعه وللتبرع للمشروعات القومية والمجهود الحربى وصولاً للغناء على الجبهة  وقاده عدداً من الفنانين كان على رأسهم أم كلثوم وعبدالحليم حافظ وغيرهم وها هى الأيام تمر ويجد الشعب نفسه أمام تحد جديد للعبور للمستقبل وضمن فئات الشعب المتحمس للتبرع لمشروع القناة الجديدة لاقت دعوة الرئيس عبدالفتاح السيسى للإعلام أن يكون معبرًا عن المشروعات القومية الكبرى فى مصر والتى بدأت بمشروع قناة السويس أثرًا إيجابيًا على الوسط الفنى حيث بدأ العديد من المجالات الفنية فى بدء الإعداد لأعمال جديدة تمجد هذه الخطوة ما بين أفلام تسجيلية وأغنيات إلى جانب النشاط الأوبرالى والإذاعى.
حيث يبدأ المخرج مجدى الهوارى تصوير أولى حلقات مشاهد فيلمه التسجيلى عن قناة السويس الجديد حيث أكد أن الفيلم يتم تصويره على مدار أسبوعين ومدة عرضه ساعتين وقام بتصميم لوجو الفيلم على شكل لوجو القناة وهو عبارة عن سفينتين متداخلتين ويرمز إلى الفائدة التى تعود عن السفن التجارية بعد تنفيذ المشروع والتى تسير فى كلا الاتجاهين فى نصف الوقت وأن الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس طلبا منه أن يدمج اللوجو القديم للقناة مع الجديد بالفيلم وهذا ما حدث بالفعل وأكد الهوارى أنه سيعكف على جلسات المونتاج الخاصة بالفيلم بعد انتهائه مباشرة لعرضه على جميع القنوات الفضائية والأرضية بعد أسبوعين تقريبًا كما يستعد خالد يوسف لتقديم أكثر من عمل فنى عن قناة السويس الجديدة لافتًا إلى أن الفترة القادمة ستشهد انفراجة فنية للمبدعين وأنه سيقدم عملاً يجسد الـ365 يوم عمل فى القناة لحظة بلحظة بشكل وثائقى وأن الفيلم سيعبر عن الجهد والعرق الذى سيبذله المصريون لتحقيق المجد لمصر من خلال هذا المشروع وسيركز الفيلم على اللقطات الإنسانية.
وعلى مستوى الغناء يستعد الملحن عمرو مصطفى لبدء الإعداد لأغنية عن المشروع التنموى الجديد لم يستقر على الصوت الذى سيغنيها بعد ولكن الترشيحات ما بين آمال ماهر وأنغام وشيرين.
كما يجهز شعبان عبدالرحيم لأغنية عن المشروع يعكف على التحضير لها الشاعر إسلام خليل سينقل الحديث عن أهمية القناة وطرح مؤخرًا مدحت صالح أغنية «دور يا موتور» والتى أكد مخرجها باخوس علوان أن الهدف من ورائها حث العمال على العمل فى المشروع الجديد وفى المصانع لتنمية مصر ومستقبل أولادها ويستعد مدحت صالح لأغنية جديدة وطنية استكمالا لمسيرة سلسلة الأغانى التى قرر إهداءها لمصر فى الفترة القادمة.
أما الأوبرا المصرية فأكدت رئيستها إيناس عبدالدايم أن الأوبرا بصدد إقامة حفل فنى شهرى يخصص إيرااته بالكامل لصندوق تحيا مصر فى استجابة للمبادرة التى أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسى ومشاركة فى دعم الاقتصاد المصرى.
وأكدت رئيسة الأوبرا إيناس عبدالدايم إلى أن هناك حفلات أخرى ستتم إقامتها فى موقع المشروع لتحضير العمل فى القناة وستكون هذه الحفلات بشكل دورى.
وأكدت أن الفرصة متاحة لجميع المطربين المصريين والعرب للمشاركة فى دعم الاقتصاد المصرى بالتبرع بأجورهم فى هذه الحفلات.
أما الإذاعة المصرية فقررت فتح استوديوهاتها لإنتاج أغان لكل المؤلفين والملحنين الراغبين فى إنتاج أغان وطنية معبرة عن حالة الحب التى تسود البلاد وتحث على العمل والجهد من أجل المستقبل.
ومن جانبه قال الموسيقار هانى مهنى رئيس اتحاد النقابات الفنية إنه يقوم حاليا بالتنسيق مع عدد من المطربين لاحياء عدد من الحفلات بنادى قناة السويس للعاملين بمشروع تطوير قناة السويس الجديد وذلك دعما منهم لهذا المشروع العظيم حيث أكد أن أول المطربين الذين سيقومون بإحياء الحفل الأول لطيفة وغادة رجب ومحمد الحلو كما أنه من المقرر إحياء حفل شهرى على مدار العام الكامل الذى سينتهى خلاله المشروع كما أشار إلى أن اتحاد النقابات طريقة للاتفاق مع عدد من النجوم الكبار لاحياء حفلات تخصص إيراداتها لدعم المشروع وهذا سيكون ابتداء من شهر سبتمبر المقبل مؤكدًا أن هذه الأعمال أقل ما يقدم لمشروع قومى يفيد الشعب المصرى بأكمله.
وفى نفس السياق يستعد المطرب الشعبى حكيم لطرح أوبريت غنائى جديد بعنوان «حلم القنال» من كلمات حاتم عيسى وألحان حسن دنيا حيث من المقرر أن يقوم حكيم خلال الأيام المقبلة بتسجيل الأوبريت الذى تقول كلماته «ريسنا فات على الطريق والجيش كون فريق.. واجتمعوا القادة فى الحال وبدأنا حفر القنال» ومن المفترض أن يطرح على الفضائيات خلال الأسبوع الأخير من شهر أغسطس حيث يشارك فى غناء الأوبريت المطربة الشابة سومة وعدد كبير من الوجوه الغنائية الشابة التى اكتشفها الشاعر حسن دنيا خلال الفترة الماضية وقدم بهم ألبومه الغنائى الأخير «اتس دى كوليكشن» ومن جانبه قال دنيا أنه عندما استمع لكلمات الأغنية تحمس لها كثيرًا وقام بالاتصال بالمطرب حكيم وعرض عليه كلمات الأغنية ووافق عليها فورًا وأشار إلى أن هذا العمل الغنائي أقل ما يقدم من المشاركين فيه لدعم ومساندة هذه المشروع العظيم الذى سيضع مصر على بداية الطريق الصحيح للدول العظمى وعن تصوير الأوبريت قال دنيا أنه لا يعلم حتى الآن إذا كان سيتم تصوير الأوبريت بشكل ما أم سيكتفى مخرج العمل ومنتجه بوضع بعض صور حفر القنال والمطربين أثناء غناء الأوبريت وتمنى أن يحقق الأوبريت نجاحًا كبيرًا ليكون أول عمل غنائى مقدم لمشروع قناة السويس.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
كاريكاتير أحمد دياب
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss