صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

«البلكيمى» يعترف بإجرائه عملية تجميل بأنفه

10 ابريل 2012

كتب : اميرة حسن




وجهت نيابة شمال الجيزة للنائب أنور البلكيمى تهمة البلاغ الكاذب وإزعاج السلطات والتزوير فى محضر رسمى وتقارير طبية وذلك بعد إجرائه لعملية تجميل بأنفه وادعائه التعرض للسرقة والسطو.

 

وأجرى تامر الحديدى رئيس نيابة شمال الجيزة الكلية تحقيقًا استمر لأكثر من 12 ساعة مع النائب أنكر فى بدايته أنه قام بإجراء عملية تجميلية ثم اعترف بعد مواجهته بالتقارير الطبية التى تثبت ذلك.

 

وحضر البلكيمى للنيابة صباح أمس الأول بصحبة محاميه، وعدد من أقاربه وقاموا بمنع الصحفيين من التصوير.

 

وأمام كريم الجارف وكيل النيابة تم مواجهة البلكيمى بالاتهامات وادعائه كذبًا بتعرضه للاعتداء على يد مسلحين سرقوا أمواله وفروا هاربين وقال البلكيمى للنيابة «أنا مش فاكر ــ ومقدرش أفيدكم بتهيألى أنى اتسرقت وبتهيألى انى انضربت وممكن أكون قلت أنى اتسرقت وتم الاعتداء علىّ وممكن أكون مقلتش وأنا مش فاكر لكثرة مشغولياتى وممكن أكون وقتها كنت فى حالة نفسية سيئة وعند سؤاله عن وقت تعرضه للاعتداء؟ قال مش فاكر.

 

وبمواجهته بالمحضر الذى قام بإجرائه قال: «مش فاكر إذا كنت عملت محضر ولا لأ؟».

 

وعند مواجهته فى التحقيقات التى سبق وأجراها معه محمد حلمى وكيل نيابة كرداسة فى مستشفى الشيخ زايد على اثر تحريره محضرًا ادعى فيه قيام 5 ملثمين مسلحين بسرقة 100 ألف جنيه منه والاعتداء عليه على الطريق الصحراوى.

 

كانت المفاجأة أنه نفى إجراء التحقيق معه وقال «وأنا مقدرش افتكر إذا كان تم التحقيق معى ولا لأ».

 

وعند سؤاله عن قيامه بإجراء جراحة تجميلية بأنفه من عدمه فى البداية نفى وقال: «لم أجر جراحة تجميلية».

 

فتمت مواجهته بأقوال مدير مستشفى العجوزة الذى أكد إجراء البلكيمى لجراحة تجميلية بأنفه قبل ادعائه بتعرضه لواقعة السرقة بساعتين وذلك مساء يوم 28 فبراير الماضى وانتهت صباح يوم 29 بعدها فوجئ بادعائه لتعرضه لواقعة سرقة فى وسائل الإعلام، كما أكد الأطباء فى المستشفى إجراءه جراحة تجميلية، وبمواجهته أيضًا بالتقارير الطبية والجزء المستأصل من أنفه وإقراره الكتابى الذى قام بكتابته بخط يده قبل إجرائه الجراحة التجميلية وأقر فيه بذلك.

 

وتمت مواجهته أيضًا بأقوال الفريق الطبى بمستشفى الشيخ زايد الذين وقعوا الكشف الطبى عليه بعد ادعائه بتعرضه للاعتداء حيث أكد طبيب المخ والأعصاب بالمستشفى أن البلكيمى جاء للمستشفى ومعه فرد شرطة، وكان على وجهه لاصقة طبية ولم يقم بنزعها لعدم اختصاصه وتم إجراء أشعة مقطعية على المخ وأظهرت عدم وجود ارتجاج بالمخ، وأكد بعض الأطباء أنه رفض نزع اللاصقة الطبية.

 

واعترف فى النهاية أمام النيابة بإجرائه للجراحة التجميلية بأنفه بعدما أنكر فى بداية التحقيق، فقررت النيابة إخلاء سبيله بكفالة 10 آلاف جنيه وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best
«فوربس»: «مروة العيوطى» ضمن قائمة السيدات الأكثر تأثيرًا بالشرق الأوسط
تحاليل فيروس «سى» للجميع فى جامعة المنيا

Facebook twitter rss