صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

البرادعى وحازم الببلاوى أقوى المرشحين لرئاسة الحكومة وقنديل للثقافة ووائل غنيم للاتصالات وأحمد ماهر للشباب والرياضة

24 يونيو 2012

كتب : انجي نجيب

كتب : عمر علم الدين

كتب : نهي حجازي




عقد عدد من ممثلى د.محمد مرسى جلسة أمس الأول مع ممثلى حملة حمدين صباحى وعبدالمنعم أبوالفتوح وعدد آخر من شباب الثورة وممثلى الائتلافات والحركات الثورية للمناقشة وعرض مبادرة التوافق الوطنى التى دشنها مرسى مؤخرا فى حضور ممثلى عدد من القوى السياسية وشباب الثورة للتوحد خلف مرسى رئيسا لمصر.
 

وتعرضت حملة مرسى فى اجتماع عقد فى ساعة متأخرة من مساء أمس الاول فى مقر حملة صباحى المبادرة المذكورة والتى تقضى بأن يكون لمرسى نائبان وهما حمدين صباحى وعبدالمنعم أبوالفتوح وكذلك حكومة ائتلافية من جميع التيارات والاطياف السياسية لترضية وتمثيل جميع القوى المشاركة فى الثورة والوقوف ضد الاعلان الدستورى الصادر من جانب المجلس العسكرى، ويأتى فى مقدمة المرشحين والموعودين بحقائب وزارية حال أصبح مرسى رئيسا لمصر بحسب المبادرة التى افصح عنها ممثلو مرسى تعيين وائل غنيم وزيرا للاتصالات وأحمد ماهر مؤسس حركة شباب 6 أبريل وزيرا للشباب والرياضة حمدى قنديل قيادى الجمعية الوطنية للتغيير وزيرا للثقافة وذلك لتحقيق ما وعد به مرسى بأن يمثل شباب الثورة فى وزارته من جانب ودفع القوى الثورية للضغط على العسكرى فى الرجوع فى الاعلان الدستورى الصادر والذى يلغى سلطات وصلاحيات رئيس الجمهورية.

 

الجدير بالذكر أن حملة حمدين صباحى أجرت اتصالا هاتفيا بصباحى حيث يقضى فريضة العمرة فى الأراضى المقدسة لعرض تلك المبادرة التى يأتى بموجبها نائبا لرئيس الجمهورية بصلاحيات واسعة وحتى هذه اللحظة لم تتخذ الحملة وصباحى قرارا بهذا الشأن.

 

فيما رفض د.محمد البرادعى المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية الانضمام لهذه المبادرة حيث كان منصوصا «وفقا للمبادرة» أن يأتى البرادعى لرئاسة الحكومة التى تعبر عن قوى ثورة 25 يناير وعلى رأسها البرادعى بينما عرض ممثلو مرسى على د.حازم الببلاوى وزير المالية الاسبق أن يأتى كرئيس للحكومة الا أن الببلاوى رفض فى بداية الامر ثم تراجع ووافق بعد ضغوط من جانب د.عبدالجليل مصطفى منسق الجمعية الوطنية للتغيير.

 

وفى السياق ذاته علمت «روزاليوسف» أن جماعة الاخوان المسلمين أجرت خلال الايام الماضية اتصالا بالدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح لتولى مهمة رئيس الحكومة الا أنها عدلت عن القرار عقب الاجتماع مع القوى الثورية والوطنية وبات أقوى المرشحين لرئاسة الحكومة الآن د.محمد البرادعى.. ورغم تجهيزات الاخوان قبل اعلان النتيجة الا أن الانباء أشارت الى اختيار 4 نواب للرئيس منهم عبدالمنعم أبوالفتوح ود.محمد سليم العوا وقال د.محمد كمال الدين عضو مكتب الارشاد بجماعة الاخوان المسلمين، إن د.محمد مرسى يسعى لتشكيل فريق عمل رئاسى يضم خبراء من الحرية والعدالة وباقى القوى السياسية لتحقيق التوافق الوطنى.

 

ونفى كمال الدين لجوء مرسى الى مكتب الارشاد قائلا: إنه سيصبح رئيساً لكل المصريين ويتخذ قرارات مع مستشاريه.

 

من جانب آخر قال حسب الله الكفراوى وزير الاسكان الاسبق إن الوفد الذى يضم عمرو موسى ومحمد مهدى عاكف مرشد الاخوان السابق وفريد عبدالخالق الأب الروحى للاخوان والذين سيذهبون للقاء المشير معه لن يتحدثوا عن عودة البرلمان قائلا: إن قرار حل البرلمان قضائى «احنا هنهزر»، مضيفا إن الكلام عن إلغاء الحكم القضائى وعودة البرلمان كلام يقال على «القهوة» مش فى دولة القانون.

 

وتابع الكفراوى إن الاجتماع مع المشير سيراعى مصالح الأمن القومى ويهدف للمحافظة على مصالح 90 مليون مصرى غالبيتهم لم يخرجوا فى الانتخابات البرلمانية والرئاسية.

 

وأشار الكفراوى إلى أن الحديث مع القائد الاعلى للقوات المسلحة سيكون حول الاعلان الدستورى المكمل لاضافة بعض الفقرات عليه وإلغاء بعضها والحديث أيضا عن الجمعية التأسيسية للدستور بإضافة بعض الاسماء لها واستمرارها.

 

وأوضح الكفراوى أنهم ينتظرون عودة عمرو موسى من مؤتمر ببروكسل اليوم بعد الحديث معه تليفونيا، من جانبه قال مهدى عاكف مرشد الاخوان السابق إن تحركه بدافع وطنى للمحافظة على البلد ووجود حلول للأزمة.

 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
وزير المالية فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف»: طرح صكوك دولية لتنويع مصادر تمويل الموازنة
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
الدور التنويرى لمكتبة الإسكندرية قديما وحديثا!
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
يحيا العدل
مصر محور اهتمام العالم

Facebook twitter rss