صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

قوى سياسية تعلن تشكيل «كتلة مدنية» جديدة لحماية مصر من التيار الدينى أوالنظام البائد

24 يونيو 2012

كتب : اسامة رمضان

كتب : فريدة محمد




أعلن عدد من القوى والاحزاب المدنية أمس تشكيل «كتلة مدنية» جديدة لحماية مصر من إعادة احياء النظام البائد أو التيار الدينى وقال علاء عبد المنعم عضو مجلس الشعب السابق خلال المؤتمر الصحفى عقب اجتماع القوى المدنية امس إن القوى المشاركة أعدت بيانا لتعلنه على الشعب المصرى للمرور من الأزمة الراهنة تحت شعار «لا لزواج الدين بالسلطة ولا لعسكرة الدولة» ، مشيرا إلى رفض حالة الاستقطاب الحادثة الآن على الساحة السياسية ، الذى يدفع البلاد نحو الانقسام حتى لا يتحول ميدان التحرير الذى جمع القوى السياسية ووحدها ضد الطغيان إلى ميدان يقسم القوة الثورية.
 

وأكد عبد المنعم فى البيان ان القوى المدنية وقفت ضد الإعلان الدستورى الذى أصدره المجلس العسكرى فى 30 مارس وكان بداية الارتباك الشامل للحياة السياسية فى مصر وخرجت فى مليونيات سلمية دون أن تفرض رأيها أو تنتهك قانوناً أو تسعى لمصلحة حزبية ضيقة مؤكدا ان مصر تدفع اليوم ثمن عدم البدء بالدستور أولاً.

 

وقال إن هذه القوى اتحدت مرة أخرى ووقفت للتصدى لمحاولات اختطاف جمعية الدستور واحتكار تيار سياسى واحد لكتابة دستور الأجيال القادمة حنى اسقطت الجمعية الأولى التى لم يكن لها شرعية لعدم تعبيرها عن شعب مصر تعبيراً صادقاً.. وأكد أن القوى الوطنية المصرية تعلن تشكيل هذه الكتلة المدنية المصرية بهدف حماية مصر من الاستبداد باسم الدين أو إحياء النظام البائد باعتبارها كتلة مدنية مصرية عريضة تحافظ على هوية مصر ووسطيتها وترسيخ دولة القانون التى خرجت من أجلها الجماهير فى ثورة 25 يناير لافتا الى أن المجتمعين أكدوا ضرورة احترام أحكام القضاء وعدم المساس بالسلطة القضائية، ورفض التدخل السافر من الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبى وأحترام صندوق الانتخابات مناشدا كافة القوى الوطنية للاحتشاد لوضع الدستور ورفض أى قوانين استثنائية كالضبطية القضائية.. وقال د.سعد الدين إبراهيم رئيس مجلس أمناء مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية إنه من الضرورى أن يتم الالتزام بأحكام القضاء المصرى الذى قضى بحل البرلمان والثقة فيما ستعلنه اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية أو العودة إلى صندوق الانتخابات من جديد الذى لن ينخدع مرة أخرى فى الإخوان, مستشهدا بما قاله الشيخ جمال البنا عن الإخوان بأنهم «جماعة تعبد نفسها من دون الله، جماعة تأتى قبل مصر والإسلام»، مشيرا إلى أن الشيخ جميل نعيم مؤسس تنظيم الجهاد الذى اغتال السادات أنه بعد سنوات من الجهاد والكفاح فى البوسنة وأفغانستان فإنه وصل لقناعة بأن أجندة الجماعة هى الاحتكار والاستئثار واختطاف مصر كما فعلوا بالثورة ، ثم السيطرة على باقى الدول العربية وهو ما لن يحدث أبدا.

 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الفارس يترجل
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب

Facebook twitter rss