صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

هيئة جديدة لحل أزمات الطاقة والبترول والكهرباء

18 يوليو 2014

كتب : سامى عبد الرحمن




انتهت وزارة التخطيط والاصلاح الادارى من اعداد دراسة عن انشاء هيئة جديدة لتخطيط الطاقة تكون مهمتها فض الاشتباك بين وزارتى الكهرباء والبترول وايجاد حلول جديدة لازمة نقص الغاز المورد للمحطات لحل ازمة انقطاع التيار الكهربائى وعن دور الهيئة الجديدة وايضا دور المجلس الاعلى للطاقة فى  الخروج من أزمة الوقود وأوضاع الإنتاج والاستهلاك والخطط المستقبلية والإمكانيات الموجودة وكيفية تعظيمها بما يزيد من كميات الطاقة التى يتم إنتاجها فى ضوء ما تشهده البلاد من طلب متزايد على الطاقة والحاجة لزيادة استثمارات فى هذا القطاع الحيوى.
قالت الدكتور انها حجازى رئيس وحدة ترشيد الطاقة بمركز معلومات مجلس الوزراء ان المجلس الاعلى للطاقة الحالى مسئوليته غير تنفيذية وان المجلس عندما يعقد برئاسة رئيس الوزراء يقر ما يعرض عليه.
لكن دور هيئة تخطيط الطاقة سيكون مختلف فى امتلاكه لصلاحيات ملزمة لوزارتى البترول والكهرباء فى تنفيذ حلول جديدة للخروج من الازمة خاصة وان الحكومة جادة فى حل المشكلات ومن المقرر تسليم الدراسة النهائية لمجلس الوزراء اوائل اغسطس المقبل.
واضافت حجازى انها ليس مع دمج وزارتى البترول والكهرباء خلال الوقت الحالى لان الاحداث متشابكة والدمج فى الفترة الحالية يعقد العديد من الامور.
ومن جانبه قال الدكتور جمال القليوبى استاذ الطاقة بالجامعة الامريكية ان المجلس الاعلى للطاقة لم يضع حلول للازمات التى نعيشها الان وان هناك العديد من القضايا الشائكة تتطلب تدخل الاعلى للطاقة ووضع برامج زمنية لوزارتى البترول والكهرباء لتنفيذ اجندتها ووضع ايضا حلول من خارج الصندوق عن طريق الاستعانة بخبرات سواء داخل او خارج مصر للمساهمة فى حل المشكلات المتراكمة خلال السنوات الماضية.
واضاف انه من الحلول ان يتم  تقسيم  قضية الطاقة جغرافيا لدينا المحافظات المشمسة والاخرى الساحلية وكيفية الاستفادة منهم شمسيا او رياحيا او تقليديا فى الصحراء الغربية.
واوضح القليوبى ان انشاء هيئات جديدة لا يحل المشكلة ولا ينقصنا مسميات او هيئات جديدة لكن من الممكن دمج وزارتى الكهرباء والبترول فى وزارة واحدة تحت مسمى وزارة البترول والطاقة وتنقل مهام الكهرباء بالكامل فى هيئة باسم الكهرباء تبعيتها بشكل مباشر لوزارة البترول وتكون الوزارة الجديدة مسئولة عن محطات الكهرباء وصيانتها وتوفير الوقود لها وان يتضمن دور هيئة الكهرباء فى انشاء محطات شمسية ورياح.
وفى المقابل قال مسئول بوزارة الكهرباء ان المجلس الاعلى للطاقة برئاسة رئيس الوزراء ويجتمع على فترات متباعدة يعرض فيها وزيرا البترول والكهرباء مشكلاتهما فقط دون حلول على ارض الواقع وازمات وزارتى الكهرباء والبترول تحتاج الى حلول عاجلة سواء بانشاء هيئة لتخطيط الطاقة او لجان وزارية لحل الازمات المتراكمة خلال الفترة الماضية.
يذكر ان المهندس ابراهيم محلب رئيس الوزراء قد أصدر  قرارا رقم 364 لسنة 2014 بإعادة تشكيل المجلس الأعلى للطاقة برئاسته وعضوية وزراء الدفاع والإنتاج الحربى والسياحة والنقل والتجارة والصناعة والاستثمار والتخطيط والتعاون الدولى والبيئة والبترول والإسكان والكهرباء والمالية.
ويتضمن القرار أن يكون للمجلس عند الضرورة أن يدعو لحضور إجتماعاته من يرى من الوزراء أو المسئولين الحكوميين أو المختصين دون أن يكون لهم صوت معدود.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
مباحث الأموال العامة تداهم شركة «تسفير» العمالة للخارج بالنزهة
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
كاريكاتير أحمد دياب
ليبيا.. الحل يبدأ من القاهرة

Facebook twitter rss