صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 يناير 2019

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

الرى: حل أزمة الشركات المتوقفة فى توشكى

10 يوليو 2014

كتبت : ولاء حسين




 عقد  د. حسام مغازى وزير الموارد المائية والرى اجتماعاً  أمس بديوان عام الوزارة مع بعض شركات المقاولات العاملة فى توشكى، وذلك لحل أزمة هذه الشركات المتوقفة عن تنفيذ باقى الأعمال المسندة لها بالمشروع.
وقال  مغازى: إن الاجتماع  يأتى بهدف الوقوف على الوضع الحالى لموقف تنفيذ العمليات الجارية بمشروع توشكى والذى بدأ العمل به منذ عام 1997 باستثمارات بلغت حوالى 6.4 مليار جنيه لزراعة  600  ألف فدان والذى تم حتى الآن الانتهاء من تنفيذ 97% من أعمال البنية الأساسية له.
وأوضح الوزير فى تصريحات ان الوزارة استجابت لجميع مطالب ممثلى الشركات لعودة العمل  لخدمة مشروع جنوب الوادى بتوشكى والذى يعد مشروعاً قومياً يعبر عن رؤية استراتيجية متكاملة تشمل العديد من مجالات التنمية الشاملة فى مجالات الزراعة والصناعة والتعدين والسياحة والطرق والإسكان، بالإضافة للعديد من الأهداف الاجتماعية والخدمية كالصحة والتعليم مما يساعد مصر على عبور آفاق جديدة لبناء صرح تنموى جديد.
 وأبدى مغازى استعداد الوزارة لتذليل أى عقبات لهذه الشركات ووضع جميع التسهيلات التى من شأنها مساعدة هذه الشركات على استئناف العمل لإنهاء ما تبقى من أعمال طبقاً لبرنامج زمنى محدد لتحقيق الاستفادة التى من أجلها تم إنشاء المشروع لبناء مجتمع تنموى جديد بهذه المنطقة الواعدة ، وذلك فى إطار توجيهات الدولة لتحقيق تنمية متكاملة، وذلك من خلال استنهاض المشروعات التى من شأنها المساهمة فى خلق آفاق جديدة للتنمية.
ومن جانبه اكد المهندس فتحى الجويلى رئيس مصلحة الرى والمشرف على اعمال الشركات فى تصريحات لـ«روزاليوسف» انه تقرر استئناف العمل بعد العيد مباشرة وبعد اعادة النظر فى قرار سحب الاعمال من هذه الشركات ، وقد تم مناقشة كافة المعوقات التى أدت إلى توقف العمل فى الفترة الماضية بسبب الأوضاع الأمنية والاقتصادية التى مرت بها البلاد.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

500 شاب يحتفلون بعيد الشرطة بـ«مسيرة رياضية» بالمنوفية
الدولة تتدخل بقوة لكسر الاحتكار.. عودة عملاق الحديد والصلب بحلوان
مصر تخاطب العالم
عبدالعال: مصر تتبع المنهج العلمى فى بناء الدولة
القومى للمرأة يشيد بـ «أبوالعروسة»
«الضحية» خطوة على طريق تفكيك الفكر المتطرف
الكلام للأهلى!

Facebook twitter rss