صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

تنسيق مصرى- مغربى لمتابعة الأوضاع فى ليبيا وسوريا والعراق

7 يوليو 2014



كتب - محمد سويد وحمادة الكحلى

استقبل وزير الخارجية سامح شكرى أمس وزير خارجية المغرب صلاح الدين مزوار عقب لقائه  الرئيس عبد الفتاح السيسى وتسليمه رسالة من الملك محمد السادس ملك المغرب، وعقد الوزيران مباحثات سياسية على مأدبة إفطار أقامها شكرى لنظيره المغربى اُتفق خلالها على متابعة الإعداد للجنة العليا المشتركة بين البلدين والتى تُعقد على مستوى قيادتى البلدين، وذلك لتحديد موعد انعقادها عقب الانتهاء من الإعداد الجيد على المستوى الفنى.
وتناول الوزيران الأوضاع على الساحة الإقليمية، لاسيما التصعيد فى الأراضى الفلسطينية وفى القدس الشرقية على خلفية أعمال العنف التى شهدتها الضفة الغربية، وأكدا أن هذا التصعيد هو نتيجة الجمود الراهن فى المفاوضات ببن الطرفين واستمرار الاحتلال الإسرائيلى للأراضى الفلسطينية وممارساته، وسياسات التوسع الاستيطانى التى لا تترك مجالاً للتفاوض، حيث يتم البناء على الأراضى الفلسطينية التى يُفترض التفاوض حول مستقبلها.
وأدان الوزيران أعمال العنف التى يتعرض لها الأبرياء فى هذا الإطار، وطالبا السلطات الإسرائيلية بضرورة التحقيق فى حادثة مقتل الفتى الفلسطينى محمد خضير بكل جدية وجلب المسئولين عن قتله للعدالة.
كما تطرقت المباحثات إلى الوضع على الساحة العربية، لاسيما ما يتعلق بالتطورات الخطيرة فى العراق، وأهمية التوصل إلى حلول سياسية تسمح بإشراك جميع قوى المجتمع العراقى فى الحكم بشكل يطمئن مكوناته المختلفة، وبهدف استعادة الوحدة فى مواجهة التطرف والإرهاب على الساحة العراقية. وتطرق الوزيران كذلك إلى الأزمة السورية وأهمية العمل للتوصل إلى حلول سياسية تُحقق التطلعات المشروعة للشعب السورى، وتحفظ لسوريا وحدتها الإقليمية وسيادتها وتُعيد إليها صيغة التعايش بين السوريين.
وتناول الوزيران كذلك التطورات فى ليبيا الشقيقة مهنئين الحكومة الليبية على إجرائها للانتخابات النيابية رغم الصعوبات المتعلقة بالوضع الأمنى، وأعربا عن استمرار قلقهما من الوضع فى ليبيا وحرصهما على استقرار هذا البلد ومواجهة قوى التطرف فيه. وأكدا أن الاستقرار سيتحقق عبر بناء مؤسسات الدولة الليبية فى أعقاب انتهاء العملية الانتخابية، وعبرا عن استعداد بلديهما لتقديم الدعم اللازم لمؤسسات الدولة الليبية فى مرحلة إعادة البناء المُقبلة.
واتفق الوزيران فى نهاية مباحثاتهما على استمرار التشاور والتنسيق فيما بينهم.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
15 رسالة من الرئيس للعالم
هؤلاء خذلوا «المو»
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة
الاستثمار القومى يوقع اتفاق تسوية 500 مليون جنيه مع التموين
الرئيس الأمريكى: مقابلة الرئيس المصرى عظيمة.. والسيسى يرد: شرف لى لقاء ترامب

Facebook twitter rss