صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

إضراب عمال بورسعيد الوطنية للصلب للمطالبة بالأرباح ومستحقاتهم المالية

3 يوليو 2014



كتب - إبراهيم جاب الله


واصل عمال شركة بورسعيد الوطنية للصلب التابعة لمجموعة شركات حديد المصريين التى يملكها أحمد أبو هشيمة إضرابهم عن العمل لليوم الثالث علي التوالى، وذلك عقب إصدار إدارة الشركة قرارًا بإيقاف ستة عشر عاملا عن العمل من بينهم أعضاء المجلس التنفيذى للنقابة المستقلة.
ياتى ذلك بعد أن طالب عمال الشركة البالغ عددهم 500 عامل طالبوا بصرف نسبة العمال من الأرباح لعام 2013 بواقع 12 شهرًا على الأساسى، والتى كان موعد صرفها فى شهر مارس الماضى، إلا أن إدارة الشركة بدأت فى المماطلة وادعاء أسباب غير حقيقية لتأجيل عملية صرف الأرباح المستحقة.


وبدأ عمال الشركة اعتصامهم يوم الخميس الماضى لمدة ساعتين مما ادي إلى قيام الشركة بإبلاغ قسم الشرطة متهمة العمال بالامتناع عن العمل، وحضر إلى مقر الشركة قوة أمنية التى أكدت فى محضرها عدم امتناع العمال عن العمل، بعدها وعدت إدارة الشركة بالجلوس إلى ممثلى العمال يوم الاثنين الماضى.


وفوجئ عمال الشركة بقرار من الكلمات الدالة إدارة الشركة بإيقاف ستة عشر عاملا عن العمل من بينهم اعضاء الهيئة التنفيذية للنقابة المستقلة وهم: محمد رشاد طه «رئيس النقابة»، منتصر أنور «أمين عام النقابة»، محمود مصطفى «أمين الصندوق»، محمود جابر محمد وأحمد معوض إبراهيم.. حيث قام العمال بتحرير محضر فى قسم الشرطة حمل رقم 2014/911 إدارى جنوب.


ومن جهتها طالبت دار الخدمات النقابية بالتضامن مع مطالب عمال شركة بورسعيد الوطنية للصلب والتى يأتى على رأسها وقف قرار ايقاف القيادات العمالية التى طالبت بحقوقها المشروعة وحقوق زملائهم ومن بينهم اعضاء النقابة المستقلة التى تم إشهارها الشهر الماضى، كما طالبت الدار بصرف مستحقات العمال من أرباح عام 2013 والتى اعترفت إدارة الشركة نفسها بأحقية العمال فى صرفها، إضافة إلى رفع بدل المخاطر الذى وعدت أيضا الإدارة برفعه فى اتفاق سابق مع العمال.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

إزالة 55 تعدٍ على أراضى الجيزة وتسكين مضارى عقار القاهرة
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
15 رسالة من الرئيس للعالم
متى تورق شجيراتى
الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
هؤلاء خذلوا «المو»
الرئيس الأمريكى: مقابلة الرئيس المصرى عظيمة.. والسيسى يرد: شرف لى لقاء ترامب

Facebook twitter rss