صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 يناير 2019

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

تجدد الصراع فى «المحامين»

1 يوليو 2014

كتب : انجي نجيب




مازال الصراع بين مؤيدى سامح عاشور نقيب المحامين وبين معارضيه مستمراً حتى بعد الانتهاء من الجمعية العمومية وتجديد الثقة فى النقيب والمجلس، حيث اعلنت حركتى لا يمثلنى وجزاء استمرار تصعيدها ضد النقيب والمجلس خاصة بعد ان وثقت بالفيديو حالات تزوير داخل الجمعية العمومية.

حيث أكد أحمد شمندى مؤسس حركة لا يمثلنى أن الجمعية العمومية شهدت الكثير من حالات التزوير نتيجة رفض النقيب الاشراف القضائى على الجمعية مما ادى الى قيام العضو بالإدلاء بصوته اكثر من مرة مما اثر على النتيجة النهائية وهذا ما ادى الى انسحاب الحركة اثناء انعقاد الجمعية لمعرفة النتيجة النهائية قبل ظهورها ، مشيرا الى ان اللجنة القانونية للحركة تدرس توثيق كافة المستندات لرفع بلاغات ضد المجلس.
واشار شمندى إلى أنه قد ظهرت العديد من الجبهات المعارضة للنقيب والمجلس وهم يسعون لتوحيد تلك الجبهات حتى يرحل النقيب، مضيفا ان استمرار مجلس النقابة بوجود 28 عضواً ينتمون للجماعة الارهابية من اصل 44 عضواً يعتبر هذا طعنة لثورة 30 يونيو .
واوضح شمندى انهم متضامنون مع الصحفيين الذين تم الاعتداء عليهم اثناء تغطية الجمعية العمومية فى تقديم بلاغهم الى ان يحصلوا على حقهم.
ومن جانبه أكد ثروت عطاالله عضو مجلس النقابة ان النقيب قام بعقد الجمعية العمومية من أجل أن يقطع السنة المعارضين على الرغم من انه قد قام بالرد مرارا وتكرارا حول الاتهامات الموجهة للنقابة من اهدار مال عام مطالبا كل من لديه اثبات لهذا الاهدار ان يقدموا للنائب العام.
ولفت عطاالله إلا ان عاشور حقق الكثير من طالب المحامين بداية من مشاركة النقابة فى ثورتى 25 يناير و 30 يونيو مرورا بتنصيبه رئيسا للحوار المجتمعى للدستور وكذلك المكاسب التى حققها الدستور للمحامين من خلال تخصيص 4 مواد لهم تكفل لهم حقوقهم.. واضاف عطاالله الى ان النقيب قام بزيادة المعاشات والمكافآت و تحملت النسبة الاكبر فى علاج المحامين من خلال تخصيص 20 الف جنيه فى السنة للعلاج حيث تتحمل النقابة 90% من مصاريف العلاج ويتحمل المحامى 10 % فقط لافتا إلى أنه حتى الآن يتم انشاء مدينة الشباب للمحامين بـ6 اكتوبر والعاشر من رمضان لتوفير شقق غير مكلفة للمحامين.. وعن وضع الاعضاء الاخوان داخل المجلس اكد عطاالله انهم يمتنعون عن حضور أى اجتماعات داخل النقابة وبالتالى فهم ليس له دور على الاطلاق وهناك اقتراح لفصلهم من خلال تطبيق القانون الذى ينص على فصل اى عضو يتغيب عن حضور اجتماعات النقابة 8 مرات متقطعة أو 4 مرات متواصلة.
وعن رده على اتهامات تزوير الجمعية العمومية ورفض النقابة للإشراف القضائى قال عطا الله إن الفرز والتصويت تم علنى بوجود كافة وسائل الاعلام والصحافة وتمت بشكل ديمقراطى مستنكرا ان يقومون قضاه بالإشراف على محامين والمفترض هم اصحاب الرأى والثقة فضلا عن أن هذا يتكلف مبالغ باهظة النقابة فى غنى عنها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«صباح ومسا» جولته القادمة بمهرجان أفينون
شراكة استراتيجية بين مصر وجنوب السودان
فى مهرجان الهيئة العربية للمسرح.. زخم مسرحى وبث مباشر من مصر للشارقة
واحة الإبداع.. أراجوز خارج النص
واحة الإبداع.. النسوة فى قلب الحى
بسام راضى: مشروعات البنية التحتية التى تحققت بمصر خلال 4 سنوات تعادل عمل 25 سنة
«همزة وصل» تثير حفيظة عمرو دوارة

Facebook twitter rss