صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

شيرين عبدالوهاب:انتهى عصر الديكتاتور للأبد

19 يونيو 2012

كتب : اية رفعت




 حين تجتمع الموهبة بالقبول لدى الفنان فهذا هو «النجاح».. وحين يستطيع منافسة الجميع فهذه هى «القوة».. وحين يحظى بحب جميع من حوله من مختلف الأعمار من المحيط إلى الخليج فهذا هو التميز الحقيقى.. الموهبة والقبول والقوة والتميز مجموعة من المقومات وضعت شيرين فى الصفوف الأولى ليس بين مطربات مصر فقط بل العالم العربى كله.
 
عن فوزها بجائزة الـ «موريكس دور» كأحسن مطربة عربية، وتطورات اشتباكاتها مع «روتانا»، ورأيها فى أداء نقابة الموسيقيين المصرية وخلافاتها مع النقيب إيمان البحر درويش، واستعداداتها لإصدار أول ألبوم لها عن الأطفال، كان لـ «روزاليوسف» معها هذا الحوار.
سألتها: تكريمك مؤخراً فى حفل الـ«موركس دور» فى دورتها الثانية عشرة لحصولك على جائزة أفضل مطربة عربية، حدثينا عن كواليس الحفل؟
 
فأجابت: سعيدة هذه الجائزة خاصة أنها يتم منحها بناء على اختيار الجمهور، ولقد حدث لى موقف طريف فى الحفل عندما نادت مذيعة الحفل باسمى بالخطأ قائلة «شيرين عبد النور»، ولكنى من شدة التوتر لم اهتم بالخطأ إلا بعدما نزلت من على المسرح، ومن المفترض ان يكون الفرد دارسًا ما يقوله اثناء تقديم الحفل، لكنى كعادتى لم أحضر الكلام واحب الارتجال حتى اكون على طبيعتى.
 
■ ماذا عن مشروع تقديم أول ألبوم فى مشوارك الفنى للأطفال، فما هى التفاصيل؟
 
- هذا الألبوم بناء على طلب بناتى «مريم» و«هنا»، وسأغنيه من أجل عيونهما، وبدأت بالفعل فى التحضير له، ولكن لن يتم إنجازه بشكل سريع، لأن تجربة إصدار ألبوم للأطفال لابد أن تكون محسوبة جيدا حتى تلقى إعجاب جميع المستمعين خاصة الأطفال، ولست مضطرة لتسجيله فى أسرع وقت.
 
■ بدأت خلافاتك مع «روتانا» بعد إصدار ألبومك الأخير «اسأل عليا» فإلى أين وصلت؟
 
الخلافات بدأت منذ طرح «اسأل عليا» بسبب أننى لاحظت أن الدعاية التى قدمتها الشركة للالبوم لم تكن جيدة بالمرة، بينما كان رأيهم أنها جيدة ومناسبة لمكانة الألبوم، لذا قررت بشكل نهائى ألا أجدد التعاقد خاصة بعد تفاقم الخلافات بيننا فور إعلانى عن تلقى عدة عروض من شركات إنتاج اخرى، وقرأت حوار لسالم الهندى مدير شركة «روتانا» مؤخراً فى إحدى المجلات أهاننى فيه ولم يعطنى مكانتي، وقال ان الاخبار التى تنشر حول توافد العروض من شركات الانتاج ليست إلا دعاية لنفسى ومحاولة منى لتهديدهم لرفع قيمة العقد بيننا حينما يأتى موعد التجديد فى بداية شهر اكتوبر المقبل، وأضاف أن الشركة «مش بتخاف»، وانا بدورى سأثبت لهم أننى غير راغبة فى تجديد التعاقد.
 
■ لكنك لم تردى على اتهاماته لك بأن «روتانا» صنعت اسمك؟
 
 هو قال اننى اعتبر بنت «روتانا»، لكنى لست فى حاجة للرد عليه لأن الجميع يعلم أننى دخلت الشركة وأنا لى اسم فى السوق بالفعل ولى جمهور كبير، وهذا الكلام لا يصدر إلا من شخص يرى شركته بلا منافس ويسخر من باقى الشركات التى يراها خارج المنافسة، والجملة الوحيدة التى أتمنى ان أقولها له: «فوقوا.. فشركتكم ليست هى الشركة الوحيدة، وهناك منتجون كثيرون، والجمهور يسمع الفنان بغض النظر عن الشركة التى تنتج له، وهناك شركات لو مش حتدينا حاجة وتحترمنا كويس حنتعاقد معاها بدون مقابل. وكفاية اننا بقالنا سنين بنتعرض لمشاكل كثيرة من الشركة وبنسكت علشان نحافظ على صورتنا قدام بعض»
 
■ وهل من الممكن أن تقدمى على الانتاج لنفسك فى الفترة القادمة؟
 
طوال الخمس البومات السابقة كنت انا المنتج المنفذ لها، حيث كنت اشترى الاغانى واشرف على تلحينها وتوزيعها وحتى تسجيلها، وما على الشركة غير التوزيع والدعاية، وذلك بعدما تخلوا عن الجزء الانتاجى ودفعوا الشرط الجزائى المنصوص عليه بالعقد والذى دفعوا نصفه والباقى على دفعات، وهذه الدفعات جعلتنى وقت الانتاج لم أكن أملك 70 الفًا او 100 الف كاملة مثلا لدفع جميع المصاريف، وبما أننى مررت بتجربة الإنتاج من قبل ولدى خبرة كبيرة فليس لدى مانع أن أنتج لنفسى.
 
■ وماذا عن تصريحات نقيب الموسيقيين الاخيرة باستمرار منعك من الغناء فى مصر حتى تأتى لمقر النقابة وتقومون بالإعتذار؟
 
بغضب شديد: «مين ده اللى يمنعني؟»، لا يوجد أحد يستطيع منعى من الغناء سواء فى مصر أو خارجها، وقد قلت هذا الكلام من قبل منذ اول صدور للقرار الخطأ الذى اصدره ايمان البحر درويش منذ بضعة اشهر، وأنا لم ولن اعتذر عن اى شيء لم افعله، وكل هذه المشكلة مختلقة والكلام الذى وصل له اثناء تواجده بالولايات المتحدة ما هو الا تصريحات ملفقة لى وهو لم يكلف خاطره ويشاهد حلقة البرنامج التى اتهمنى فيها بسبه، وبالتالى فهى مشكلته، وحتى لو حدث اى شيء فليس من حق النقيب منع مطربة من الغناء والتواصل مع جمهورها، وانا لى جمهورى فى مصر والوطن العربى بل والعالم كله ولا يستطيع احد منعى للوصول لهم، لأننا ببساطة «مش شغالين فى بنك علشان يمنعنى عن العمل ويحرمنى من المرتب»، وليس هذا تقليلا من شأنه ولا من قراراته ولكن ما بنى على باطل فهو باطل.
 
 
■ وما رأيك فى اجتماع اعضاء نقابة الموسيقيين منذ ايام واعلان سحب الثقة من درويش؟
نحن فى فترة لا تصلح أن يقوم أحد فيها بعمل ديكتاتور على أحد، ولو أى نقيب بغض النظر عن درويش، وجد المرؤوسون انه لا يقوم بعمله على اكمل وجه ولا يفيدهم فمن حقهم عمل اجتماع والاعلان عن سحب الثقة منه باعتباره لا يمثلهم، والذى يقوم بعمله ويجد اى نقابى انه يفيده بشكل مباشر فسوف يظل فى منصبه.
 
■ هل تفكرين فى اعادة تقديم اغان للراحلة وردة مثل باقى المطربات؟
 
«وليه لأ؟»، أعتقد انها فكرة جيدة، وإعادة غناء الراحلة وردة أقل حاجة ممكن نعملها لتاريخ فنانة عظيمة مثلها بعدما فقدناها فجأة، وأنا بشكل عام أغنى بشكل دائم فى جميع حفلاتى اغانى للراحلة وردة ولفنانات اخريات مثل شادية وليلى مراد وغيرهن، لذا فهذا ليس بالجديد علي.
 
■ انتشرت مؤخرا أخبار عن استعدادك لبطولة اول مسلسل رمضانى ثم لم نعد نسمع اى جديد؟
 
هو ليس بمسلسل ولا بفوازير كما اذاع البعض، بل هو عمل استعراضى غنائى اقوم فيه بتقديم تابلوه استعراضى فى كل حلقة حيث أظهر فى كل حلقة مثل حلم تدور حوله احداث الحلقة، ولكنى لن اقوم بالبطولة التمثيلية فيه، وجار اختيار باقى فريق العمل من النجوم فى الفترة الحالية لكن تقرر تأجيله لـ 2013، حيث إن العمل لم يكن جاهزا من الاصل ولم اقرأ السيناريو، ولم اعرف كلمات الاغانى او الالحان لذا لا يزال الوقت مبكرا لأن عمل مثل هذا يحتاج لانتاج ضخم.
 
بعد بطولتك لفيلم «ميدو مشاكل» مع أحمد حلمى لماذا تأخرت عودتك للسينما؟
 
تعرض على اعمال كثيرة جيدة، ولكنى ارى ان هذه الخطوة مؤجلة ولن اخوض اى تجربة الا بعدما اتأكد انها فى وقتها الصحيح والمناسب.
 
■ هل هناك مشاريع لأغنية «سينجل» جديدة او فيديو كليب؟
 
حتى الآن «روتانا» تماطل فى تصوير كليب جديد، ولكن فور انتهاء عقدى معها بيوم واحد سوف اطرح اغنية جديدة «سينجل» فى السوق اقوم بالتحضير لها حاليا بالاضافة إلى فيديو كليب جديد ايضا.
 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مصيلحى: الاتحاد السكندرى قادر على تخطى الهلال السعودى
السيسى: إفريقيا حققت على مدار السنوات العشر الماضية معدلات نمو إيجابية.. لكنه لم يحقق المستهدف منه
«شيكابالا» يشعل أزمة جديدة بين الزمالك والاتحاد
وزير الداخلية يستقبل مدير المنظمة الدولية للهجرة
فاضل ع القمة «دستة»
مفاجأة.. «كلوب» لم يكن يريد التعاقد مع «صلاح»!!
«المالية» تعيد الكمبيوتر والصابون إلى عباءة الدولار الجمركى

Facebook twitter rss