صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

125 مليون فتاة تعرضن للتشويه و 30 مليوناً فى خطر

24 يونيو 2014



قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «اليونسيف»، إن  «أكثر من 125 مليون فتاة وامرأة تتعرض لتشويه الأعضاء التناسيلة الانثوية» وما يصل إلى «30 مليون فتاة فى خطر التعرض لهذه الممارسة خلال العقد المقبل إذا استمرت الاتجاهات الحالية.» مشيرة إلى انتشار ممارسة ختان الاناث على نطاق واسع فى العديد من مناطق العالم بحسب تقرير نشر الاثنين، على الموقع الرسمى للأمم المتحدة.
وذكرت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، نافى بيلاي، أن ممارسة ختان الإناث لا تستند إلى أية فوائد صحية، بل على العكس «فهى تولد ضررا عميقا لا رجعة فيه فضلا عن الأضرار الجسدية مدى الحياة، كما تزيد من مخاطر وفاة الأطفال حديثى الولادة من تلك الأمهات اللاتى تعرضن لتلك الممارسة».
وقالت بيلاي: «إن ختان الإناث هو شكل من أشكال التمييز القائم على نوع الجنس والعنف. إنه انتهاك للحق فى السلامة الجسدية والعقلية. إنه ينتهك الحق فى عدم التعرض للتعذيب وغيره من ضروب المعاملة القاسية واللاإنسانية والمهينة».. ولأنه يمارس تقريبا بشكل دائم على الأطفال الصغار، اعتبرته المنظمة انتهاكا لحقوق الطفل، وقالت فى تقريرها «إن تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية يشكل انتهاكا للحق فى التمتع بأعلى مستوى من الصحة، بما فى ذلك الصحة الجنسية والإنجابية. وعندما يؤدى إلى وفاة الشخص الذى تم تشويهه، فهو ينتهك الحق فى الحياة.».. وأشارت المفوضة السامية، إلى أن «ختان الإناث شكل من أشكال التمييز القائم على نوع الجنس والعنف.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض

Facebook twitter rss