صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

«عاشور» يستعرض إنجازاته للهروب من مذبحة عمومية «سحب الثقة»

23 يونيو 2014

كتبت : انجي نجيب




فى الوقت الذى يقوم فيه عدد من المحامين المستقلين للحشد للجمعية العمومية المقررة يوم الجمعة القادمة لسحب الثقة من النقيب سامح عاشور وعدد من أعضاء النقابة الذين ينتمون الى جماعة الاخوان الارهابية، فإن النقيب قام بعرض انجازاته طوال فترة توليه منصب النقيب للهروب من دعوات اقصائه من المنصب وهى عبارة عن  حزمة من التعديلات التشريعية تهدف لرفعة المحاماة والمحامين من اهمها اعادة لجان تقدير اتعاب المحاماة وحظر قيد من فقد صلاحيته القضائية او الشرطية فى النقابة وحظر القبض على المحامى او حبسه احتياطيا لما ينسب اليه فى جرائم الجلسات، وكذلك رفع العقوبة الجنائية لكل من انتحل صفة محامي او مارس عملا من اعمال المحاماة دون ان يكون مقيدا ضمن جداول النقابة.
وتضمن عاشور فى حزمة التعديلات انشاء اللجان النقابية فى دائرة كل محكمة جزئية كجزء من البناء التنظيمى لنقابة المحامين ومنح المحاكم الابتدائية حق انتخاب من يمثلها فى مجلس النقابة العامة بعد ان كان التمثيل قاصرا على دوائر الاستئناف فقط، وكذلك استحداث التمثيل الانتخابى فى النقابات الفرعية بان يصبح هناك ممثل عن كل دائرة محكمة جزئية بعد ان كان عدد اعضاء مجالسها رمزيا وعشوائيا، وقبل ذلك كله استحداث تعديلا للمادة 124 من قانون الاجراءات الجنائية خلال رئاسة اللجنة التشريعية بالمجلس القومى لحقوق الانسان لتوسيع دائرة كفالة حق الدفاع و استصدار الكتب الدورية بالتعاون مع النائب العام ووزارة الداخلية لتنظيم التعامل ما بين المحامين واعضاء النيابة العامة وجهات الشرطة وتقليل حدة ما قد يحدث من مشكلات اثناء العمل وتثبيت الاجازة القضائية للمحامين بشهر اغسطس من كل عام بالبروتوكول الموقع مع وزارة العدل. 
وفى سياق متصل تشهد النقابة عمومية ساخنة حيث يحشد النقيب لتجديد الثقة فيه وفى اعضاء مجلس النقابة وكانت قد اكدت مصادر داخل النقابة بان هناك اجتماعات مكثفة بين النقيب والاعضاء من الاخوان بهدف ابقائهم فى النقابة مقابل تجديد الثقة فيه فى حين يعقد المحامون المستقلون الجمعية لسحب الثقة منهم بعد تدهور احوال النقابة وعد عرض ميزانية النقابة على المحامين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
كاريكاتير أحمد دياب
الاتـجـاه شـرقــاً
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
الأموال العامة تحبط حيلة سرقة بضائع شركات القطاع الخاص
بشائر الخير فى البحر الأحمر

Facebook twitter rss