صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

..و «النور» يفلتر قواعده لتحسين صورته استعداداً للبرلمانية 

12 يونيو 2014



كتبت ــ ناهد سعد
يجرى حزب النور تنقية لقواعده بالمحافظات، حيث يقوم بفصل المخالفين لقرار دعم الرئيس السيسى خلال الانتخابات الرائاسية ودراسة تاريخ الراغبين بالترشح وذلك عقب حالة هجوم من أحزاب وسياسيين متهمينه بالتخاذل فى دعم الرئيس فى الانتخابات الرئاسية مطالبًا بإثبات براءته.  وفى ظل هذا الهجوم راح الحزب يبحث عن مبررات لتكذيب هذه الاتهامات وهو ما دفعه للتفتيش فى صفوف قواعده وإعادة هيكلتها، على حد قول مصادر سلفية رفضت نشر اسمها.  
وكشفت المصادر عن خطوات اتخذتها الدعوة السلفية ومعها حزب النور خلال الاجتماع الأخير الذى عقدته الدعوة بمقرها فى الإسكندرية السبت الماضي، ودرسوا فيه كيفية مواجهة موجة الغضب ضد الحزب، حيث استقرت على أربع خطوات يتم العمل وفقًا لها لإجراء عملية ما أسمته بـ«الفلترة» للقواعد والوقوف على كل من يخالف مواقف الحزب بالتعاون مع جماعة الإخوان المسلمين ولو من باب التعاطف. «نعلم أن قواعدنا بها جزء متعاطف مع جماعة الإخوان المسلمين»، هكذا بدأ الشيخ على حاتم، المتحدث باسم مجلس إدارة الدعوة السلفية، حديثه.
 أوضح ان  التعاطف المتواجد فى بعض صفوف قواعد النور نابع من تقارب المرجعية الدينية التى يعتمد عليها كل من حزب النور وجماعة الإخوان المسلمين،  لافتًا إلى أن قيادات الحزب يضعون ذلك فى أثناء اتخاذهم القرارات بحيث يحرصون على عدم معادة جماعة الإخوان المسلمين رغم الهجوم القوى الذى يشنه أعضاؤها على الحزب ودعوته السلفية. فيما شدد ياسر برهامي، نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية  على أن الحزب لن يسمح بصعود الإخوان داخل صفوفه ويزحفون من خلاله إلى البرلمان، بحيث يشكلون كتلة برلمانية مزعجة للنظام فى الفترة القادمة.  وهو ما أكده طارق السهرى، رئيس الهيئة العليا لحزب النور، من خلال إقرار مجموعة من الخطوات فى اجتماع الدعوة السلفية والتى باركها الحزب تتضمن أربع خطوات من خلالها يتم حصر للأعضاء المتعاطفين مع الجماعة وغير ملتزمين بقرار الحزب، بحيث ترفع أمانات الحزب بالمحافظات تقارير عن الشخصيات المعروفة فى دوائرهم وأبدوا امتعاضًا على قرارات الحزب فى دعم المشير، ولفت إلى أن تلك التقارير مهمة فى اختيارات الحزب للأسماء التى سيتم الدفع بها فى الانتخابات البرلمانية القادمة. وأوضح أن الحزب سيعتمد عليها فى اختيار مرشحيه بحيث لا يخطئ ويدفع بشخصيات لها ميول متعاطفة مع الإخوان مما يعنى تشكيل كتلة إخوانية برلمانية رغم نبذ الشعب لهم.  وتابع: أن الخطوة التى ستلحق رفع التقارير هو التواصل مع هؤلاء الأعضاء ومعرفة مبرراتهم، بحيث يتم بعدها إقناعهم وشرح لهم مبررات مواقف النور وحتميته فى الفترة الحالية على حد قوله.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
كاريكاتير أحمد دياب
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
ثالوث مخاطر يحاصر تراث مصر القديم
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss