صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الرأي

عفوا يا مصريين.. ومعذرة

22 مايو 2014



فى الوقت الذى تمر فيه مصر فى أدق مراحل تاريخها الحافل الطويل أرى أن هناك خلطاً للأوراق وارتفاعاً لأصوات تنادى بما ليس له أساس من الحق، وهذا الكلام موجه للشعب والمسئولين والإعلاميين والسيد المشير السيسى والاستاذ حمدين.
والذى يثيرنى أن الإعلام يفرد وقتاً طويلاً لكى يبدى الشعب رأيه فى الرئيس المنتظر وماذا يطلبون منه، وأرى أن فى ذلك تقصيراً كبيراً فى حق مصر، أيها السادة يجب أن نبصر الشعب بها عليه من واجبات كى ننهض ببلدنا ويجب على الإعلام أن يبصرنا بمواد درامية تشرح لنا عيوبنا وما يجب عمله لإصلاح تلك العيوب وعلى سبيل المثال لا الحصر ما يقوله المسئولون بأنهم سيعملون على زيادة سيارات رفع القمامة.
أيها السادة هناك منظومات مستخدمة فى العالم الخارجى لماذا لا ترسلوا بعثات لدراسة تلك المنظومات وكيفية تطبيقها فى مصر، وأساس تلك المنظومات هى سلوك الفرد.
لا تسهينوا باستعمال لمبات الكهرباء الموفرة، فوفرها سيساعد جاراً لك كى يضىء حجرته، من منكم لا يترك حنفية المياه مفتوحة أثناء حلاقة ذقنه، هل فكرتم فى كمية المياه التى ستوفرونها للأيام المقبلة.
أما حديثى للأخ حمدين، وأسمح لنفسى أن أناديه بذلك لأنى أكبره سنناً، وهو من محافظة كفر الشيخ التى كانت جزءاً من الغربية أى أن هناك شيئاً من العشم، أرجوك أن توفر الكثير من وعودك ومنها مثلاً إلغاء بعض القوانين وهذا ياسيدى يتعارض مع الدستور والرئيس القادم سوف يدير دفة الأمور فى البلاد ولم يحكم بمفرده وهذا الكلام أوجهه أيضاً للسيد المشير السيسى.
سيادة المشير.. تحدثت سيادتكم عن دعم الدولة لكل صاحب سيارة تزيد سعتها اللترية على 2000 سم3 بمبلغ 3 آلاف جنيه شهرياً أى أن كل سيارة تستهلك نحو 750 لتر بنزين عندما تدعم الدولة كل لتر بنزين بأربعة جنيهات من في مصر يستهلك 750 لتراً شهرياً ولا واحد فالمتوسط لا يزيد على 300 لتر شهرياً. ومع العلم ياسيادة المشير فإن السيارات الكبيرة تدفع أضعاف أضعاف السيارات الصغيرة والمتوسطة من ضرائب ورسوم وهذا الفارق الكبير قيل إنه لتعويض استهلاك البنزين وعليه ياسيدى أرى أن يخصص لكل سيارة صغيرة أم كبيرة كمية ثابتة من البنزين بسعر موحد مع الإبقاء على رسوم الترخيص كما هى واللى عاوز يستهلك أكثر من الكمية المقررة عليه تحمل السعر بدون دعم وبذلك يسهم صاحب السيارة الكبيرة ويتحمل جزءاً كبيراً من الدعم فى صورة رسوم عند الترخيص.
أيها المصريون.. أجراس العمل والجد والاجتهاد فلتقرع إيذاناً، لبدء عهد جديد تنعمون فيه بحياة كريمة مقبلة لكم أما نحن فلنا الله.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
كاريكاتير أحمد دياب
مباحث الأموال العامة تداهم شركة «تسفير» العمالة للخارج بالنزهة
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss