صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

عملية «كرامة ليبيا»

20 مايو 2014



كتب ــ حمادة الكحلى - أحمد عبدالعليم


فى تطور يشى بتحرير ليبيا من قبضة الميليشيات المسلحة قال اللواء ركن السابق خليفة حفتر إن قواته ستقضى على ميليشيات الإخوان والقاعدة فى ليبيا التى عاثت فى الأرض فساداً -على حد قوله - وشدد حفتر على أن ما حدث فى ليبيا ليس انقلاباً بل عود للأمور لنصابها الصحيح. ميدانياً أفاد الرائد محمد الحجازى المتحدث باسم الجيش الوطنى الليبى التابع لحفتر بان الوحدات التابعة لجيشه نزلت إلى الشوارع فى العاصمة الليبية طرابلس بهدف تطهير العاصمة من الميليشيات المتطرفة، مشددا على أن معركة جيشه لم ولن تقتصر على بنغازى فقط.


وقال الحجازى «لدينا وحدات بطرابلس تابعة للقيادة العامة للجيش الوطنى الليبى نزلت للشارع للتعامل مع الميليشيات المتطرفة ومن يرعاها بالمؤتمر الوطنى «البرلمان» الذى لم يستمع للمظاهرات والاعتصامات السلمية، لذا كان لزاما علينا إخراجه بالقوة».


وتابع «على أعضاء المؤتمر وخاصة الكتل المتطرفة التى تدعم الأذرع والميليشيات المسلحة تسليم أنفسهم لعناصر الجيش الوطنى وسيعاملون بكل كرامة وإنسانية لأنهم فى النهاية ليبيون».


وأردف «كتيبتا القعقاع والصواعق قوة ضاربة للقيادة العامة للجيش الوطنى الليبى ويتولون المعركة بطرابلس ضد الميليشيات التى تحمى هذا المؤتمر المغتصب للشرعية».


كان عدد من القواعد العسكرية والجوية والشرطة الليبية بالمنطقة الشرقية المحاذية للشريط الحدودى مع مصر، قد اعلنت أمس عن انضمامها إلى عملية «كرامة ليبيا» التى يقودها اللواء حفتر.


كما أعلنت قاعدة طبرق الجوية فى بيان لها، عن انضمام القاعدة بكافة منتسبيها لعملية «كرامة ليبيا» التى ينفذها الجيش الليبى الوطنى تحت قيادة اللواء خليفة حفتر لمحاربة الإرهاب وتوطيد الأمن وإعادة هيبة الدولة.


ودعا البيان الشعب الليبى إلى مؤازرة جيشه الوطنى والوقوف بجانبه فى تلبيته لنداءات الشعب المتكررة لمحاربة الإرهاب.


كما أعلنت مديرية أمن طبرق ، انضمامها بجميع قواتها من ضباط وضباط صف وجنود وموظفين إلى عملية «الكرامة» ضد الإرهابيين والتكفيريين الخارجين عن القانون والذين يقومون بعمليات اغتيال رجال الجيش والشرطة والنشطاء السياسيين والإعلاميين وعامة الناس وترويع المواطنين.


وأشار البيان إلى أن قوات مديرية أمن طبرق انتشرت منذ الساعات الأولى لتأمين المدينة وطمأنة المواطنين
وكانت قوات منفذ مساعد الليبى الحدودى مع مصر قد أعلنت أمس الأول انضمامها لعملية «الكرامة» وتبعيتها لحفتر.


وأعلن البيان الذى تلاه آمر الشرطة العسكرية العقيد مختار فرنانة وبث عبر القنوات المرئية  تجميد عمل المؤتمر الوطنى العام، وتكليف لجنة الستين لتكون السلطة الشرعية.


فى نفس السياق اصدرت الخارجية المصرية بيانا قالت فيه: «تتابع مصر باهتمام بالغ التطورات الجارية المتسارعة فى الجارة والشقيقة ليبيا، وتؤكد على تأييدها حكومة ًوشعباً إنهاء الانقسام الجارى على الساحة الليبية وحقن دماء الأشقاء الليبيين، وتؤكد على وحدة التراب الليبى ورفض أى تدخل خارجى فى شئون ليبيا الداخلية، كما تدين محاولات البعض داخل وخارج ليبيا للزج بمصر فى التطورات الجارية هناك التى تعتبرها مصر شأناً ليبياً خالصاً».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأنبا يؤانس: نعيش أزهى عصورنا منذ 4 سنوات
المصريون يستقبلون السيسى بهتافات «بنحبك يا ريس»
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
شمس مصر تشرق فى نيويورك
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس
منافسة شرسة بين البنوك لتمويل مصروفات المدارس

Facebook twitter rss