صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

قيادى سابق بالجماعة الإسلامية: نريد رئيساً للم الشمل وإنهاء الانقسام

5 مايو 2014



كتب - محمد فؤاد


قال الشيخ هشام النجار القيادى السابق بالجماعة الاسلامية والباحث فى شئون الحركات الإسلامية لـ«روز اليوسف» أنه يطالب الرئيس المقبل أن يكون عادلًا وأن يعلى من قيمة القانون وأن يحقق العدالة الاجتماعية ويهتم بقضايا الفقراء والشباب العاطلين عن العمل والمرأة العاملة والمهمشة وأن يعلى مصلحة مصر ويقدمها على أى مصلحة أخرى.


وأشار النجار إلى أن ذلك يتطلب حرصًا أكبر على وحدة المصريين وإعادة روح الانتماء والتضحية والبذل وإنهاء حالة الانقسام المجتمعى والسعى فى إجراء مصالحة وطنية حقيقية وشاملة تحتوى كل التيارات والفصائل عدا من تورط فى عنف ودماء وقتل وانهاء الثأرات والفصل فى قضايا الدماء والشهداء ومحاربة المفسدين والفاسدين وتعقب المختلسين والمعتدين على المال العام وحقوق المصريين.


 وحذر النجار الرئيس القادم  من مصير المستبدين فلا يستبد برأى ولا قرار، وألا يكون لفئة بعينها ولا لتيار ولا لحزب ولا لمجموعة نفعية بعينها انما يكون أولًا وأخيرًا رئيسًا لكل المصريين، واحذره من العزلة عن الشعب للدواعى الأمنية أو لغيرها بل يتواضع ويتفاعل وينزل للمصريين ويعاين همومهم ويلتصق بقضاياهم.


وأهاب الرئيس المقبل من تصفية الحسابات ومنطق الثأرات وعليه استحضار نماذج غاندى ومانديلا والسير على منهج الرؤساء والزعماء الذين سعوا للم شمل شعوبهم وانهاء الاحتقان والشحن والثأرات والأحقاد والكراهية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

إزالة 55 تعدٍ على أراضى الجيزة وتسكين مضارى عقار القاهرة
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
15 رسالة من الرئيس للعالم
هؤلاء خذلوا «المو»
الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
الرئيس الأمريكى: مقابلة الرئيس المصرى عظيمة.. والسيسى يرد: شرف لى لقاء ترامب
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة

Facebook twitter rss