صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

«المصريين الأحرار» يعلن دعم المشير.. وحملة السيسى تتهم الدولة بعدم الحياد

28 ابريل 2014



كتب - فريدة محمد وأحمد الرومى


انتهت الاحزاب المدنية من حسم موقفها من المرشحين للانتخابات الرئاسية حيث اعلن المصريين الاحرار دعمه المشير عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع، فى حين اعلن الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى عدم دعمه لاى مرشح رئاسى بسبب اشتراطه تأييد المرشح الذى يحظى على تصويت 66% من اعضاء الامر الذى لم يظهر فى نتائج الاستطلاعات الداخلية.
قام الحزب بالتصويت بين 3 اختيارات الاول دعم الفريق عبد الفتاح السيسى وحصل على 78 صوتًا       46.16% والثانى دعم حمدين صباحى وحصل على 16 صوت 9.46% اما الخيار الثالث فيتمثل فى ترك الحرية الاعضاء وصوت ب75 صوتًا 44.38%.
 واكدت قيادات بالهيئة العليا ان اتخاذ الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى قراراً بعدم دعم اى مرشح فى الانتخابات الرئاسية وترك الحرية لاعضائه تجنبا لتفكك الحزب خاصة بعد ان هددت قيادات بتقديم استقالتها من الحزب حال دعم اى من المرشحين.
ورفضت قيادات بالحزب دعم حمدين صباحى لانه لا يملك نفس الفرص التى يتمتع بها منافسه وشهدت المناقشات مطالبات بدعم السيسى بشروط وهى تحقيق العدالة الاجتماعية والالتزام بالدستور والحريات ومبادئ الثورة.
الجدير بالذكر ان بعض شباب الحزب نظموا مظاهرات اسفل المقر لعدم اعلان دعم المشير ورددوا شعارات «يسقط حكم العسكر.. لا مرسى ولا السيسى محدش رئيسى واستهدفت المظاهرات عدم اعلان تأييد المشير رغم حصوله على تصويت اكبر بكثير من صباحى.
وعقب الاجتماع اصدر الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى بيانًا أعلن فيه انحيازه للدولة المدنية واضاف «هذه الدولة لا عسكرية ولا دينية مشددا على ضرورة تحقيق الديمقراطية والمساواة ومبادئ حقوق الإنسان لكل فئات المجتمع المصرى والالتزام الكامل بروح ونص الدستور والالتزام بنزاهة العملية الانتخابية البرلمانية مما يضمن تمثيلاً عادلاً لكل فئات المجتمع».
وشدد الحزب على ضرورة صياغة برنامج لحل المشكلة الاقتصادية بالتعاون بين الدولة وبين الرأسمالية الوطنية برنامج لحل المشكلة الامنية.
وأضاف البيان: فالحزب كمؤسسة سياسية لن يدعم مرشحا بعينه ولكن كل اعضائه لهم الحرية الكاملة فى تأييد من يرغبون من المرشحين لأن شرط دعم المرشح هو حصوله على 66%من الاصوات.
من جانبه قال الدكتور محمد بهاء الدين أبو شقة، المستشار القانونى لحملة المرشح الرئاسى عبدالفتاح السيسى إن المشير يكتب برنامجه بنفسه، مستعينا ببعض الكفاءات فى تخصصات مختلفة، وأن البرنامج معنى بالفقراء فى المقام الأول، وان العدالة الاجتماعية أهم أولوياته.
وكشف ابو شقة، فى حوار تليفزيونى عن ان الرمز الانتخابى للمشير سيكون «النجمة» ومعيار اختيار هذا الرمز هو السلاسة والبساطة والرمزية دلالة على الطريق الصحيح.
ولفت «أبو شقة» الى ان الحملة تتوقع فوز المشير بنسبة تفوق 70% بالانتخابات الرئاسية، مرجعا ذلك الاعتقاد للشعبية الجارفة التى يتمتع بها السيسى.
واتهم ابو شقة الدولة ممثلة فى وزارة العدل بأنها خرقت مبدأ حياد الدولة، مشيرا الى قرار فتح الشهر العقارى يوم الجمعة، أمام كل من يريد استكمال نماذج تأييد الترشح لرئاسة الجمهورية، قائلا: «لو حدث معنا هذا لقامت الدنيا ولم تقعد».
واستطرد: «عرضت على المشير السيسى اتخاذ إجراء قانونى تجاه ما حدث من وزير العدل فرفض لحرصه على نقاء العملية الانتخابية دون شوائب».
وفى سياق متصل لفت لقاء المشير عبدالفتاح السيسى لوفد الرياضيين امس الاول قطاعات كبيرة من المواطنين وشغل مرتادى موقع التواصل الاجتماعى، خصوصا ما جرى فى اللقاء من قيام المشير السيسى بالصلح بين أحمد شوبير ومرتضى منصور رئيس الزمالك، حيث دعا الناقد الرياضى فتحى سند المشير للتدخل بتصفية الأجواء والصلح بين «شوبير» و«منصور»، وهو ما استجاب له «السيسى» وقال لمنصور خلال الاجتماع: «عايزين نحل المشكلة وكفاية كده». فقام «شوبير» مبادرا وقبل رأس منصور على الفور، فرد عليه الاخير: «عفا الله عما سلف، وسأبدأ صفحة جديدة متناسيا كل ماحدث»، ودعا السيسى المتصالحين لنبذ الخلاف فى الوسط الرياضى.
وعلى صعيد لقاءات السيسى، استقبل المشير صباح أمس، وفدًا من المستثمرين السياحيين ورجال الأعمال فى قطاع السياحة، للتعرف على مستقبل هذا القطاع، وكيفية استغلال التراث الحضارى المصرى لتشيط السياحة خلال الفترة المقبلة، والاستفادة من عوائدها الاقتصادية فى خدمة مخطط التنمية الشاملة للدولة.
وطرح الوفد على المشير أهمية صناعة السياحة كونها القادرة على قيادة قطار التنمية خلال الفترة المقبلة، وأنه حال فوزه بالانتخابات الرئاسية يجب إعادة الاستقرار الأمنى والسياسى الذى سيؤدى بدوره إلى استعادة الحركة السياحية لمعدلاتها الطبيعية.

 

.. وجمعية «تجار مصر» تضع خطة لتأييده

كتب - بشير عبد الرءوف
أعلنت جمعية «تجار مصر» عن خطتها لمؤازرة وتأييد المشير عبد الفتاح السيسى فى انتخابات الرئاسة 2014 والتى أكدت خلال الاجتماع برئاسة رئيس الجمعية ياسر الشلقانى، أن الجمعية أعلنت موقفها مع السيسى من أجل مصر ومن أجل النهوض بالدولة ومؤسساتها، فى ظل ما أعلنه من قبل أن الأمر لا يتوقف عند مطالب فئوية يرغب المواطنون فى كافة القطاعات الحصول عليها، وإنما فى رغبته فى وضع منظومة متكاملة من أجل الارتقاء بمصر فى كافة المجالات وحل المشاكل بشكل جذرى.
وأضاف الشلقانى أن خطة الجمعية لتأييد السيسى تتطرق إلى توعية الأهالى بأهمية المرحلة الحرجة التى تمر بها مصر، وأن الهدف الآن هو بناء مصر من جديد وتخطى كافة المصاعب وأن يكون العمل العام والتوجه إلى كل ما يكون من أجل مصر بشكل عام، مما سينعكس على كل فرد فى الوطن، على أنه فى حالة أن يكون هناك تجار سيقومون بحلمة انتخابية للسيسى متمثلة فى صور وما شابه ذلك يكون بتوجه من كل شخص على حدة وعلى نفقته وبرغبته الشخصية، ودون أن تتلقى الجمعية أية أموال.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
تحاليل فيروس «سى» للجميع فى جامعة المنيا
«فوربس»: «مروة العيوطى» ضمن قائمة السيدات الأكثر تأثيرًا بالشرق الأوسط
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best

Facebook twitter rss