صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 يناير 2019

أبواب الموقع

 

سياسة

«المصريين الأحرار» يهدد بالانسحاب من التأسيسية لوجود أبوالعلا ماضي ضمن «الليبراليين»

12 يونيو 2012

كتب : نهي حجازي




عقدت الأحزاب  الليبرالية واليسارية اجتماعًا مشتركًا لها في مقر حزب الوفد أمس الأحد لتحديد ممثليهم في اللجنة التأسيسية لوضع الدستور، وجاء في مقدمة تلك الأحزاب حزب المصريين الأحرار والمصري الديمقراطي الاجتماعي وحزب التجمع وحزب الوفد والوسط، وكذلك الاتفاق علي عدد من الشخصيات العامة التي ستشارك في الاجتماع، وحتي مثول الجريدة للطبع لم ينته الاجتماع المنعقد في مقر أحزاب الوفد.

وحدثت أزمة علي هامش الاجتماع بسبب دعوة حزب الوفد متمثلًا في د. السيد البدوي لحزب الوسط لحضور الاجتماع في حين أن حزب الوسط محسوب علي أحزاب التيار الديني وهذا الاجتماع مخصص للأحزاب الليبرالية والمدنية بصفة عامة.

الأمر الذي أغضب حزبي المصريين الأحرار وحزب التجمع بسبب عدم الاتفاق علي دعوة أبو العلا ماضي رئيس حزب الوسط إلي الاجتماع، واتفق الطرفان علي أنه إذا تم العدول عن الأمر واستبعاد حزب الوسط من قائمة الأحزاب المدنية سيقومون بالانسحاب من التأسيسية وسيوضحون ذلك في بيان مشترك يصدر منهم حال إصرار حزب الوفد علي استضافة حزب الوسط في الاجتماع.

وفي سياق متصل قرر اتحاد النقابات الفنية الانسحاب من تأسيسية الدستور علي خلفية سيطر النقابات المهنية الإخوانية علي حصة النقابات المهنية في اللجنة التأسيسية وذلك بعد الاتفاق علي وجود خمسة نقابات يسيطر عليها الإخوان في مقابل تعاونية فقط من خارجهم.

بينما احتجت نقابة الاجتماعيين والتجاريين علي هذا التقسيم الذي يحرم النقابات المهنية من التمثيل العادل، وقامت الاجتماعية بإرسال مذكرة احتجاجية للمجلس العسكري ومجلس الشعب تؤكد رفضها لهذا التقسيم وتخصيص النقابات الإخوانية للتمثيل في اللجنة التأسيسية دون غيرها، حيث عقد أمس الأحد اتحاد النقابات المهنية اجتماعًا في مقر نقابة التجاريين لمناقشة الأمر واتخاذ خطوات تصعيدية، إلا أنه لم يبدأ حتي مثول الجريدة للطبع.

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

متصدقوش الشائعات
بالتعاون مع تركيا «المنفوخ» أيمن نور يعلن تدشين قناة جديدة لخدمة جماعة الإخوان الإرهابية 
إشادة دولية بـ«الرقابة الإدارية»
ضبط مسئولين بأوقاف «قنا» استولوا على 10٫5 مليون جنيه
الكويت ومصر.. أخوة الدم والانتصار
أحمد بلال لـ«روزاليوسف»: مفيش حاجة اسمها الأهلى «محسود»
كاريكاتير احمد دياب

Facebook twitter rss