صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

القصبجى أشهر شاويش فى السينما المصرية

24 ابريل 2014



كتب - السيد الشورى


ولد رياض القصبجى فى سبتمبر عام 1903 وعمل فى بداية حياته العملية ككمسرى بالسكة الحديد ونظرًا لحبه واهتمامه المبكر بالتمثيل انضم إلى فرقة التمثيل الخاصة بالسكة الحديد وأصبح عضوا بارزا بهذه الفرقة ثم انضم لفرق مسرحية عديدة منها فرقة الهواة وفرقة أحمد الشامى وفرقة على الكسار وفرقة جورج ودولت أبيض وأخيرًا فرقة إسماعيل ياسين المسرحية.
أفنى حياته فى الفن وعاش من أجل هذه المهنة التى ضحى بالوظيفة الحكومية ذات الراتب الثابت من أجلها، وعندما سألوه عما اذا كان يوافق على عمل ابنه الوحيد فتحى فى التمثيل رفض ذلك قائلا: إن التمثيل مهنة كلها شقاء وكانت أمنيته أن يلتحق ابنه بالكلية الحربية، وعرف عنه حبه الشديد لكل من اسماعيل ياسين ونجيب الريحانى وكان يرى أن أعظم من قدموا أدوار الشر فى السينما المصرية كانوا زكى رستم ومحمود المليجى وفريد شوقى.
تزوج رياض القصبجى أربع مرات واحدى زوجاته كانت ايطالية الأصل وآخر زوجة له عاش معها حتى وفاته وأنجب منها ابنه الوحيد فتحى رياض القصبجى.
ورغم ذلك فالتمثيل لم ينقذه من الحاجة خاصة أن مسرح الهواة لم يكن يسد البطن واستطاع أن ينتقل إلى السينما وأنتقل من أدوار الشر إلى الكوميديا مع الفنان إسماعيل ياسين فى دور الشاويش عطية وأستطاع رغم جهامة وجهه أن يغير دوره من أدوار الشر الثقيلة إلى أدوار الكومديا، ولا شك أن الثنائى الذى صنعه مع «الآنسه حنفى»، بالإضافة إلى الشاويش عطية الذى تكرر كثيرًا.. وفى 23 إبريل عام 1963 لفظ الشاويش عطية أنفاسه الأخيرة بعد أن أصبح إحدى علامات السينما المصرية المميزة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
إحنا الأغلى
كوميديا الواقع الافتراضى!
كاريكاتير
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!

Facebook twitter rss