صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

«الجمعيات الممولة أجنبيا» كلمة السر فى انتخابات الحزب

22 ابريل 2014

كتب : فريدة محمد




تأجج الصراع على رئاسة حزب الوفد بين المرشحين على رئاسته وهما د. السيد البدوى رئيس حزب الوفد وفؤاد بدراوى السكرتير العام حيث اتهم انصار الثانى الاول بالتلاعب فى تشكيل الجمعية العمومية ببعض المحافظات الامر الذى تسبب فى مشادات كلامية بين انصار المرشحين وممثليهم فى اللجنة المشرفة على العملية الانتخابية.
يأتى ذلك فى الوقت الذى عاد فيه استخدام «الجمعيات الممولة امريكيا» فى الصراع الدائر داخل حزب الوفد حيث يتهم انصار البدوى بدراوى بالاستعانة بمن اسموهم اصحاب الجمعيات الممولة امريكيا لدعمه فى الانتخابات.
ويستخدم انصار البدوى تصريحات بدراوى فى وسائل الاعلام ضد الجمعيات للهجوم عليه حيث كان بدراوى احد من يطالب بفصل اصحاب هذه الجمعيات من الوفد.  
وفى سياق متصل قدم  ياسين تاج الدين القيادى الوفدى وعضو الهيئة العليا للحزب مذكرة إلى لجنة شئون الاحزاب مطالبا باستبعاد البدوى من الانتخابات وقال فى مذكرته حال فوز الدكتور السيد البدوى رئيس الحزب الحالى خلال الانتخابات القادمة للحزب سيخالف الوضع الاحكام الصادرة عن المحكمة الإدارية والتى تفيد بأن تكرار صدور احكام قضائية سواء بعدم التنفيذ أو بانقضاء الدعوة للتصالح وتكرارها يعد مرتكبها فاقدا لشرط حسن السمعة.
واضاف: البدوى صدر ضده عدد من الأحكام القضائية سواء بوقف التنفيذ أو انقضاء الدعوى للتصالح مطالبا لجنة شئون الأحزاب بسرعة البت فى الطعن المقدم لأن دعوة الجمعية العمومية للانعقاد لانتخاب رئيس للحزب يكلف «الوفد» مئات الآلاف من الجنيهات.
وقال تاج الدين انه استند فى ذلك الى  3 احكام رسمية صادرة من محاكم جنائية ضد البدوى  وكذلك كشف بارقام القضايا المتداولة وعددها 44 وفق ما اكد تاج الدين.
وفى المقابل أعلن انصار البدوى انهم سيطالبون بتحقيق فيما قاله تاج الدين لافتين الى انهم سيقدمون بلاغًا للنائب العام ضد من اسموهم اصحاب الجمعيات الممولة امريكيا داخل الوفد.
وقال ياسين تاج الدين فى رسالة الى رئيس تحرير جريدة الوفد: إن هدفى من كل ذلك هو المصالح العليا لحزبنا العريق.. ولم اكن اود ان نصل الى هذا ونتمنى ان يتراجع البدوى عن الترشح كما  وعد بذلك مرات عديدة أمام الهيئة العليا للحزب، وكنت أظن ان سمعة الوفد ومكانته تستحق هذه التضحية من جانب عضو قديم به.
واضاف: اكن كل مودة للدكتور السيد البدوى كزميل قديم ولا يعيبه كرجل أعمال يعمل بالتجارة والصناعة أن تصدر ضده احكام فى معاملات تجارية ولكننى أرى ان مثل هذه الاحكام والعدد الكبير من القضايا التى مازالت متداولة أمام المحاكم  تسئ الى الوفد كحزب عريق، يجب ان يبقى رئيسه بعيدا عن مواطن الشبهات وعن تعارض المصالح، حتى يستمر قدوة فى العمل السياسى فى هذه المرحلة الحرجة التى تمر بها البلاد بعد ثورتين ضد الاستبداد والفساد.
ومن المقرر ان تنعقد الجمعية العمومية للحزب فى 25 ابريل المقبل.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة

Facebook twitter rss