صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

«الإفتاء»: الإسراف فى الدعاية الانتخابية.. حرام

6 ابريل 2014



كتب - صبحى مجاهد
وذلك لتحقيق المنافسة الشريفة بين المرشحين، وخلق مناخ يتسم بالوئام فى أثناء العملية الانتخابية والبعد عن العصبية والتحزب الممقوت والتثبت فى نقل الأخبار وتجنب الخوض فى الأعراض وعدم المبالغة فى الدعاية الانتخابية وعدم استخدام الوسائل غير المشروعة لجذب الناخبين، وأهمية اجتهاد الناخب فى اختيار الأصلح وقبول ما تنتهى إليه نتائج الانتخابات مؤكدة عدم شرعية الإسراف فى الدعاية أو شراء الأصوات.. وقدمت الإفتاء رؤية شرعية شاملة حول الأخلاقيات التى ينبغى مراعاتها فى العملية الانتخابية، وقالت: إن اختيار الحكام والولاة فى كل دولة ليقوموا على رعاية أمور الناس ومصالحهم الدينية والدنيوية من أهم المهمات فى الشريعة الإسلامية مستشهدة على ذلك بآيات من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة.. وأشارت دار الإفتاء فى بحثها إلى أنه يجب عدم المبالغة فى الدعاية الانتخابية والإسراف فى المال لأن هذا منهى عنه شرعا، كما حذرت من وضع النصوص الشرعية من آيات أو أحاديث كشعار للمرشح ؛ لِما قد يترتب على ذلك من وضع النصوص فى غير مواضعها، واستخدام المنابر فى الدعاية؛ وذلك لِما فى هذا من إخراج للمنبر عن وظيفته الرئيسة فى هداية الناس، وإقحام الدعاية الانتخابية فى هذا مظنة للتسبب فى حدوث الشقاق بين المصلين.. وأضافت: إن شراء أصوات الناخبين؛ حرام شرعا، وسماسرته آثِمون؛ لأنه من قبيل الرشوة المنهى عنها شرعًا؛ والأصل فى الذى يرشح نفسه للانتخابات أن يكون أمينًا .
تفاصيل أخرى صـ4







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة

Facebook twitter rss