صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الرأي

حروب الإعلام والمعلومات «2»

31 مارس 2014



كتب - د. خالد عزب

إن العملية التحريرية جزء رئيسى من الديمقراطية الآن Democracy Now، وهى محطة إذاعية وخدمة إلكترونية ذات ميول يسارية ترعاها شبكة باسيفيكا الإذاعية فى الولايات المتحدة. ولقد أجرت إيمى جودمان Amy Goodman وزملاؤها على حدوث قفزات فنية وابتكار فى الإعلام الجديد فى الوقت الذى ينتجون فيه مادة ذات تأثير حقيقى. ولقد أجرت جودمان التى تعرضت للضرب من قبل عناصر فى الحكومة الإندونيسية وتم ترحيلها من تيمور الشرقية أثناء قيامها بتغطية نضال التيموريين من أجل الاستقلال، تغطية صحفية للصراع تعد من بين الأفضل.
ولم يكن إخراج المادة الصحفية من البلاد أمرًا سهلاً. ففى مرحلة ما طلبت من ركاب الطائرات المتجهة إلى أستراليا أخذ أقراص مدمجة ذات برامج فيديو مضغوطة معهم، وقام مالك مقهى إنترنت أسترالى بعد ذلك بإرسال البرامج إلى مقر المنظمة فى نيويورك.
لا تزال الديمقراطية الآن! تعتمد على الأشكال التقليدية للاتصال، ولكنها فى الطريق لأن تصبح «حدودًا مشتركة بين عالم الويب والإعلام الجماهيرى». هذا ما قالته جودمان.
ظاهرة إعلام ويكى
يعد Wiki شكلاً لجمع البيانات الإلكترونية ذات صبغة ديمقراطية عميقة. ففى فبراير 2004 نشر Wikipedia وهو واحد من أكثر المواقع المرجعية الإلكترونية شمولاً فى العالم قام متطوعون بإنشائه وإدارته، مقاله رقم 500 ألف أو بعبارة أدق: قام أحد المساهمين فى الموقع بنشر المقال.
يعد ويكيبيديا واحدًا من أكثر التطورات سحرًا فى العصر الرقمي. فيعد مرور اكثر من ثلاث سنوات على ميلاده، اصبح موردًا قيمًا ونموذجًا للكيفية التى يمكن بها للقاعدة الشعبية فى عالم اليوم المترابط أن تقوم بأشياء غير عادية. إنه نموذج للإعلام القائم على المشاركة لا يوجد له مثيل وهو امتداد طبيعى لقدرات الويب فى سياق الصحافة.
يتحدى الموقع الافتراضات التى يمكن أن يضعها المرء من النظرة الأولى. فبرغم كل شىء يمكن أن يتصور المرء أنه إذا استطاع أى إنسان تحرير أى شىء، فلا ريب أن المخربين الإلكترونيين سيدمرونه. ولا شك أن الحروب الملتهبة حول محتوى المقالات ستحبط النوايا الحسنة. وبالطبع ستكون جميع المقالات هراءً من إنتاج هواة. ولكن الطبيعة المفتوحة لموقع ويكيبيديا هى أعظم موارده، وقد برزت كمورد يتمتع بالمصداقية.
تميل مقالات ويكيبيديا لاستخدام نبرة محايدة، وعندما يكون الموضوع مثيرًا للجدل، تشرح وجهات النظر المختلفة فضلاً عن بيان الحقائق الأساسية. وعندما يكون بوسع أى شخص تعديل ما قمت بكتابته توًا على الموقع، تصبح مثل هذه النزاهة جوهرية.
ويستمد موقع ويكيبيديا القوة من متطوعيه الذين يرصدونه ويعالجون كل فعل من أفعال التخريب الإلكترونى. وعندما يعلم المخربون أن شخصا ما سيصلح التلف فى غضون دقائق معدودات ويحول ذلك دون رؤية العالم له، يميل الأشخاص الأشرار للشعور باليأس والانتقال إلى أماكن أضعف.
ولا يعنى ذلك القول بأنه لا تحدث اختلافات فى الرأى، او ان ويكيبيديا يعمل على أكلم وجه، فالمحررون يحاولون توجيه المنازعات على نحو يحقق فى النهاية نتيجة أعظم. وهناك صفحات تتضمن مناقشات لمحتويات ويكيبيديا يناقش فيها الناس أحيانًا بصورة مغرضة ما ينبغى أن يتضمنه المحتوى. وفى النهاية، فإنه حتى الخصوم للدودين ويمكن أن يجدوا أرضية مشتركة من خلال احتواء الاختلافات والاعتراف بها، الأمر الذى يُكسب الموسوعة اتساعًا اكبر. لكن بعض النقاشات يصعب فى النهاية التحكم فيها وتهدئتها.
حرب الفضاء الرقمى
إن تدفق المعلومات عبر شبكة الإنترنت وكذلك تفاعل الجمهور عبر هذه الشبكة بلا حدود، أوجد خطورة حقيقية لأمن وسلامة المجتمعات من الاختراقات، عبر نشر الأخبار الكاذبة والمعلومات غير الدقيقة، التى تهدد الأمن الجماعى للمجتمع، فالحرب عبر الفضاء الرقمى Cyberspace، ففى أكتوبر 2009 تولى أحد جنرالات الجيش الأمريكى رئاسة هيئة عسكرية جديدة بالولايات المتحدة تعرف بقيادة حرب الفضاء الرقمى، مهمتها استخدما تقنيات المعلومات والإنترنت كسلاح للحرب، وفى كل من روسيا والصين وعشرات الدول شىء مماثل، حيث تجهز هذه المؤسسات ما يطلق عليه القنابل المنطقية Logic Bombs وثغرات التسلل Trapdoor ووضع متفجرات افتراضية فى الدول الأخرى فى وقت السلم، هذا ما يسمى حرب المعلومات.
إن قياس قدرة الدولة فى هذه الحرب لا ينصب على قدرتها على الهجوم، بل أيضًا على قدرتها على الدفاع والاعتماد والدفاع، والدفاع هو قياس قدرة الدولة على اتخاذ إجراءات عند تعرضها للعدوان لصد الهجمة أو تخفيف آثارها، أما الاعتماد فهو مدى اتصال الدولة بالإنترنت واعتمادها على الشبكات والأنظمة التى قد تكون عرضة للأخطار.
رؤى للمستقبل
- لابد من بناء شبكات إعلامية متكاملة الأهداف وفق صورة إعلامية واضحة لكل دولة ومجتمع تقوم بالدرجة الأولى على الشفافية المعلوماتية وعلى المصداقية، إذ إن الأمن الإعلامى والمعلوماتى صار هدفًا أساسيًا.
- لابد من رصد وتحليل شبكات التواصل الاجتماعى لرصد المشكلات المطروحة ولصد الهجمات والشائعات المغرضة.
- لابد من الولوج للعالم الرقمى عبر المكتبات الرقمية وقواعد البيانات المعتمدة.
-  إعادة بناء وظيفة الإعلام ليكون تفاعليا مع الجمهور ملبيًا طلباته الحقيقية.
- ضرورة إدراك أن الشبكات الإعلامية الرقمية تؤدى إلى تواجد مشتعل لشبكات محدودة على مستوى الأفراد أو الأحياء أو الشوارع أو التجمعات المهنية، هذا ما سيؤدى إلى بناء شبكات أضيق فأضيق للتواصل مستقبلاً، وهو ما يضع عبئًا ثقيلاً على الإعلام العام لكسب الجمهور.
- ضرورة محو الأمية المعلوماتية التى تعنى ببساطة قدرتنا على تحديد المعلومات التى يمكن استخدامها بشكل فعال فى حل قضية أو مشكلة، ولكن مع الكم الهائل من المعلومات المتاحة على الإنترنت تصبح هذه السهولة أمرًا مشكوكًا فيه، والعثور على المعلومات التى تحتاجها يمكن أن يشكل تحديًا. وإلى جانب ذلك يجب أن يكون مستهلك المعلومات لديه وعى معلوماتى، فترشيد وتنقيح وتدقيق المواد المتدفقة عبر الإنترنت شكلة كبرى.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
كوميديا الواقع الافتراضى!
إحنا الأغلى
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
كاريكاتير
«السياحيون «على صفيح ساخن
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!

Facebook twitter rss