صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

الإخوان يرفعون شعار «الدم» بالجامعات وحرب شوارع بين طلاب الإرهابية والأمن

27 مارس 2014



كتب- صبحى مجاهد ووكالات

شهدت الجامعات المصرية أمس يوما ساخناً، حيث صعد طلاب جماعة الإخوان الإرهابية من عنفهم داخل الجامعات تزامنا مع التظاهرات التى دعا لها ما يسمى بتخالف دعم الشرعية، حيث نظم طلاب الإخوان بجامعة القاهرة مسيرة خارج الجامعة أمام الباب الرئيسى طافت ميدان النهضة، مرددين الهتافات المناهضة للقوات المسلحة والشرطة والمنددة بقرار محكمة جنايات المنيا، بإحالة أوراق 528 من عناصر الإخوان للمفتى لأخذ الرأى بإعدامهم، وأطلق العشرات من طلاب الإخوان الألعاب النارية فى الهواء، خلال قطعهم للطريق الرئيسى أمام الجامعة، مرددين هتافات مناهضة للجيش والشرطة.

واستمر طلاب الإخوان فى قطعهم للطريق أمام الجامعة، مما تسبب فى تكدس مرورى بطريق الجيزة وبين السريات، ونشبت عدد من المشادات الكلامية بين الطلاب وسائقى السيارات.
ونشبت اشتباكات بين قوات الأمن المكلفة بتأمين مديرية أمن الجيزة وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، الذين تحركوا فى مسيرة تجاه المديرية، وقامت قوات الأمن بإطلاق قنابل الغاز المسيلة للدموع لتفريق الطلاب.
وهاجم طلاب الإخوان المتظاهرون بجامعة القاهرة قوات الأمن المشتبكة معهم أمام الباب الرئيسى للجامعة، بقنابل المونة، والمولوتوف، حيث وقعت إصابات بين المجندين وصلت إلى 3 إصابات، وردت قوات الأمن بإطلاق قنابل الغاز بشكل مكثف على المشاركين فى المظاهرات.
كما حاصرت قوات الأمن على طلاب الإخوان خلال الاشتباكات معهم حيث حضرت تشكيلات أمنية من ميدان النهضة وأخرى من ناحية كلية الفنون التطبيقية، حيث أطلقت القنابل بكثافة حتى أجبر الطلاب على دخول الجامعة، كما وقعت العديد من حالات الاختناق بين الطلاب بسبب قنابل الغاز،وترددت أنباء عن وفاة أحد الطلاب كما أصيب اللواء مصطفى رجائى قائد  قوات الأمن المركزى بالجيزة أثناء الاشتباكات فيما أخلى الأمن الإدارى بجامعة القاهرة الجامعة من الطلاب عقب الاشتباكات نفس الاشتباكات حدثت بجامعة الإسكندرية واستطاع الأمن تفريق التظاهرات.
من جهة أخرى، نظم عدد من طالبات الإخوان بجامعة الأزهر مسيرة طافت أنحاء الحرم الجامعى، للمطالبة بالإفراج عن زملائهن، كما رددن هتافات مضادة للجيش والشرطة، وخرجت مسيرة طالبات الإخوان «الإرهابية» بجامعة الأزهر، إلى شارع يوسف عباس أمام الجامعة، للمطالبة بالإفراج عن زملائهن المحتجزات، ودقت الطالبات على الطبول واستعملن الأبواق خلال تظاهرهن بالجامعة، ورددن هتافات مناهضة للجيش والشرطة.
كما نظمت طالبات الإخوان بجامعة الأزهر مسيرة طلابية باتجاه ميدان رابعة العدوية حيث قمن برفع الأعلام وإشارة رابعة العدوية، حيث ابدأت المسيرة بالتجمع أمام الجامعة بشارع يوسف عباس وانطلقت نحو ميدان رابعة العدوية.. فيما قامت قوات الجيش بغلق الطريق أمام مسيرة الطالبات اللاتى استخدمن الأعلام تنديدا باستمرار اعتقال الطالبات.
ومن جانب آخر نظم طلاب الجماعة الإرهابية بجامعة الأزهر وقفة احتجاجية أمام منزل د. توفيق نور الدين نائب رئيس جامعة الأزهر، اعتراضا على ما أسموه، قرارات الفصل التعسفية للطلاب ومجالس التأديب المنتظرة لأكثر من 30 طالبا وطالبة، حيث قام الطلاب بترديد هتافات ضد د.نور الدين.. ويأتى تظاهرات الطلاب أمام منزل نائب رئيس الجامعة فى إطار سياسية التصعيد الطلابية ضد قيادات الجامعة التى تتخذ مواقف ضد مظاهرات الطلاب وتؤيد تحويل كل من تورطوا فيها لمجالس تأديب وفصلهم فصلا نهائيا.. وكان طلاب الإخوان قد هددوا فى الفصل الدراسى الأول د.توفيق نور الدين نائب رئيس جامعة الأزهر للدراسات ببناته.
فيما استمرت مظاهرات طلاب إخوان الأزهر بفرع جامعة الأزهر بالدراسة رافعين لافتة كتُب عليها «السياسة الانقلابية.. قبضة أمنية ومجالس تأديبية» مرددين هتافات ضد شيخ الأزهر د.أحمد الطيب، ود.أسامة العبد رئيس جامعة الأزهر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss